لجنة الأقليات في دلهي: أحداث العنف "أمر مخطط له بشكل جيد"

17:40 10 مارس 2020 الكاتب :   وكالات

قال رئيس "لجنة الأقليات في دلهي" الهندية، ظفر الإسلام خان، إن أحداث العنف في العاصمة نيودلهي "مخطط لها جيدًا"، و"من جانب واحد".

جاء ذلك في تصريحات للأناضول، خلال زيارته لمنطقة شهدت أحداث عنف عقب مظاهرات جماعية في أنحاء متفرقة من الهند احتجاجًا على تعديل قانون الجنسية وإقراره من قبل البرلمان نهاية 2019.

وأكد خان أن منازل ومتاجر المسلمين تعرضت لأضرار كبيرة وصلت حتى هدم المساجد، مشيرًا إلى استقدام أناس من خارج المناطق التي شهدت أعمال عنف من أجل زيادة مستوى العنف.

وبين أن متاجر المسلمين تم نهبها فيما لم تلحق أي اضرار بأماكن العمل العائدة للهندوس، مشددًا أن الشرطة التزمت الصمت في الأيام الثلاثة الأولى للأحداث، وأنها تتحمل مسؤولية ذلك.

وأوضح أن التعويضات المعلنة من قبل إقليم دلهي للمتضررين غير كافية، وأكد وجود حاجة لتقديم دعم شامل للمتضررين من أجل عودة حياتهم إلى طبيعتها.

وأدى تعديل قانون الجنسية وإقراره من البرلمان نهاية 2019 إلى إثارة احتجاجات جماعية في أنحاء متفرقة من الهند؛ وسقوط قتلى ومصابين وتخريب ممتلكات ودور عبادة للمسلمين الذين تقترب أعدادهم من 200 مليون نسمة، وفق تقارير.

ويسمح القانون بمنح الجنسية الهندية للمهاجرين غير النظاميين الحاملين لجنسيات بنغلاديش وباكستان وأفغانستان، شرط ألا يكونوا مسلمين، وأن يكونوا يواجهون اضطهادا في بلدانهم.


  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top