المجلس الإسلامي بألمانيا يحذر من تنامي العنف ضد المسلمين

11:29 25 يناير 2015 الكاتب :   محمد إبراهيم
حذر أيمن مزيك رئيس المجلس المركزي لمسلمي ألمانيا من تزايد العنف ضد المسلمين في البلاد

 

 

حذر أيمن مزيك رئيس المجلس المركزي لمسلمي ألمانيا من تزايد العنف ضد المسلمين في البلاد.

وقال في لقاء مع مجلة "فوكوس" الألمانية نشر على موقعها الإلكتروني أمس إن "السباب ضد المسلمين وكثيرا ما يكون ذلك ضد النساء المحجبات والتخريب ضد المساجد والعنف ضد الأئمة صار في الوقت الراهن روتين يومي".

وأشار إلى أن الأئمة ينصحون السيدات اللاتي يتعرضن لمضايقات، باستخدام السيارات الخاصة بدلا من وسائل النقل العام، وعدم الانجرار وراء عمليات الاستفزاز التي يتعرضن لها.

ولفت إلى أن الاعتداءات على المساجد أصبحت "عملا روتينيا أسبوعيا في ألمانيا وحدها".

وحمل مزيك مسؤولية هذه الأعمال لحركة "بيجيدا" المتطرفة المناهضة للإسلام في دريسدن بشرق ألمانيا، مضيفا أن "بيجيدا أدت إلى تراجع الرادع عند الكثيرين والذي كان يمنعهم من التمييز ضد المسلمين والهجوم عليهم".

من جهة أخرى، وأعرب عن اعتقاده بأن الجالية المسلمة مطالبة بأكثر من استطاعتها في جهود مكافحة تفشي الفكر المتشدد بين الشباب، حسب موقع "دويتشه فيله" الألماني.

وأضاف: "نحن بحاجة إلى المزيد من الدعم من المجتمع والساسة، على سبيل المثال يجب تحسين تدريب الأئمة ليتعرفوا على كيفية التعامل مع الراديكاليين وكيفية اكتشاف الفكر المتشدد مبكرا".

 

 

 

عدد المشاهدات 855

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top