حملة إعلانية لتصحيح صورة الإسلام في هيوستن الأمريكية

13:17 06 يونيو 2015 الكاتب :   محمد إبراهيم

انطلقت حملة إعلانية في شوارع مدينة "هيوستن" الأمريكية لتقديم الرسالة الحقيقية للإسلام وتصحيح المفاهيم الخاطئة التي تنسب بشكل خاطئ إليه بعد الهجمات التي شنها متطرفون في فرنسا في وقت سابق من هذا العام وأخيراً في الولايات المتحدة.

وقال نعيم بيك، رئيس الدائرة الإسلامية لأمريكا الشمالية ومقرها نيويورك، لصحيفة "هيوستن كرونيك" الأمريكية في خريف العام الماضي، كان لدينا موضوع مختلف تماماً لما خططنا له لحملتنا لعام 2015م، فقد كانت حملتنا عن الإيمان والخدمة.

وأضاف بعد الهجوم الإرهابي على صحيفة "شارلي إبدو" الساخرة بفرنسا، وبعد أن قُتل أولئك الصحفيون، لقد وجدنا أنفسنا في قلب الجدل الدائر حول حرية التعبير والدين، وكنا نرى أن صوت المسلمين كان غائباً وغير متواجد في هذا النقاش.

وأشار موقع "أون إسلام" إلى أنه جرى نصب اللوحات الإعلانية على جانب الطرق الأكثر ازدحاماً في هيوستن، وتدعو هذه اللوحات سائقي السيارات إلى طلب الرقم المجاني 877 للحصول على معلومات حول النبي محمد صلى الله عليه وسلم وتعاليمه، وكذلك على نسخة مجانية من القرآن الكريم.

وقد انطلقت حملات مماثلة في مدن أمريكية مختلفة، بما في ذلك أتلانتا وبالتيمور وشيكاغو ولوس أنجلوس.

وتحمل اللوحات الإعلانية رسائل مختلفة مثل "من هو محمد؟ اطرح السؤال وستحصل على الجواب"، بينما نجد في لوحة إعلانية أخرى "محمد يؤمن بالسلام والعدالة الاجتماعية وحقوق المرأة".

وأوضح بيك أن منظمته اتخذت الإجراءات اللازمة لإظهار الصورة الحقيقية للإسلام مذكراً بضرورة احترام الأديان والشخصيات الدينية، حسب ما نقلت "وكالة الأنباء الإسلامية".

عدد المشاهدات 1294

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top