توقيف أسرة زعيم "النهضة الإسلامي" في طاجيكستان

09:31 16 ديسمبر 2015 الكاتب :   سيف الدين باكير
محي الدين كبيري

أوقفت قوات الأمن في طاجيكستان أمس الثلاثاء 7 أشخاص من أسرة محيي الدين كبيري، زعيم حزب النهضة الإسلامي المحظور في البلاد.

وذكر مسؤول في الحزب لم يكشف عن اسمه، لـ"الأناضول"، أنَّ قوات الأمن أوقفت 7 أشخاص من أفراد أسرة كبيري في مدينة "فيض أباد"، بينهم والده الذي يبلغ من العمر 95 عاماً، وتم سوقهم إلى مكان مجهول.

ويعدُّ حزب النهضة الإسلامي أكبر أحزاب المعارضة في البلاد، والحزب الإسلامي الوحيد الممثل في برلمانات جمهوريات آسيا الوسطى، وتم حظر جميع أنشطته في 29 سبتمبر الماضي، بقرار قضائي.

ويأتي قرار الحظر على خلفية إعلان وسائل إعلام رسمية، أن اشتباكات دامية اندلعت في 4 سبتمبر الماضي، بين القوات الحكومية ومجموعة تتبع الجنرال عبدالحليم نظرزاده، نائب وزير الدفاع، على خلفية اتهام السلطات للأخير بالسعي لتشكيل مجموعات إرهابية تهدف لزعزعة الاستقرار ومناهضة السلطة.

واستمرت الاشتباكات 12 يوماً، أسفرت عن مقتل نظرزاده و25 من رجاله، فيما قتل 15 عنصراً من القوات الحكومية.

وإثر ذلك، اتهمت الحكومة الطاجيكية الحزب، ورئيسه محيي الدين كبيري، بالتواطؤ مع "التمرد"، إلا أنه (الحزب) رفض على لسان زعيمه الاتهامات، ورآها مؤامرة دبرتها الحكومة لأجل حل الحزب وأدرجه في قائمة الجماعات الإرهابية، كما نفى الحزب أي صلة له بالأحداث الأخيرة.

عدد المشاهدات 1421

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top