اتهامات لمرشح جمهوري أمريكي باستخدام "الإسلاموفوبيا" لتغطية فشله

10:59 16 ديسمبر 2015 الكاتب :   وكالات
إبراهيم هوبر

اتهم إبراهيم هوبر، المتحدث باسم مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (كير)، مرشحاً جمهورياً محتملاً باستغلال "الإسلاموفوبيا" لتغطية عدم شعبيته، واصفاً إياه بـ"المرشح الفاشل".

جاء ذلك إثر مطالبة المرشح المحتمل بالتحقيق في علاقة مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية مع جماعة الإخوان المسلمين التي اتهمها بـ"الإرهاب".

وقال المتحدث باسم "كير": المرشح بن كارسون مرشح فاشل يحاول التعلق بقشة، ويحاول الانتقام من نقد "كير" السابق له بسبب تعصبه ضد المسلمين وعدم التزامه بالدستور.

وأشار هوبر إلى أن كارسون وجد أن "الإسلاموفوبيا" قد عززت موقفه (الانتخابي) في السابق؛ ولذا فهو يحاول ذلك مجدداً.

وكان المرشح المحتمل للحزب الجمهوري قد ذكر في إعلان انتخابي مكون من 7 نقاط، أمس الثلاثاء، خطته في الحرب على الإرهاب التي ضمنها مطالبة وزارة الخارجية الأمريكية تصنيف جماعة الإخوان المسلمين ومنظمات أخرى تروج أو تدعم الإرهاب الإسلامي – حسب وصفه - كمنظمات إرهابية، وأن تحقق بالكامل مع مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (كير) كامتداد للإخوان المسلمين وكداعم للإرهاب.

يذكر أن بن كارسون قد قال في مقابلة تلفزيونية معه قبل ذلك: إنه لن يقبل ترشيح رجل مسلم لمنصب رئيس الولايات المتحدة بدعوى أن الشريعة الإسلامية لا تنسجم مع مبادئ الدستور الأمريكي، وهو ما أثار موجة من الانتقادات ضده، جعلت مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية يدعوه إلى لقاء مفتوح لتبديد أي مخاوف لديه من الإسلام.

عدد المشاهدات 1441

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top