انتهاك جديد ضد الروهينجيا بمنعهم من تعليم أبنائهم القرآن الكريم

18:39 17 أغسطس 2016 الكاتب :  

عمدت السلطات الميانمارية مؤخراً إلى منع الروهينجيا من تعليم القرآن الكريم ومبادئ الدين الإسلامي لأبنائهم في خطوة تصعيدية وصفها مراقبون محليون بأنها خطيرة على المدى البعيد على مستقبل الوجود الإسلامي في ولاية آراكان، بحسب "وكالة الأنباء الإسلامية".

وأفادت "وكالة أنباء أراكان" بأن السلطات قامت باستدعاء العشرات من معلمي الروهينجيا في عدد من الأحياء جنوب مدينة منجدو، وأجبرتهم على التوقيع على تعهدات خطية بعدم العودة مستقبلاً لمزاولة تعليم القرآن الكريم أو أي شيء يتعلق بالدين الإسلامي حتى داخل بيوتهم، مضيفاً أن المعلمين تلقوا تهديدات بمعاقبتهم بالسجن لأكثر من عشر سنوات في حال مخالفتهم لهذا القرار، وأنهم سيبقون تحت مراقبة السلطات خلال الفترة القادمة، وموضحاً أن هناك دلائل تشير إلى سعي السلطات لتعميم هذا القرار على سائر الأحياء والمدن في ولاية آراكان.

جدير بالذكر أن السلطات الميانمارية كانت قد أقدمت في ظل الحكومة العسكرية السابقة على إغلاق الكثير من المساجد والمدارس الروهينجية عقب أحداث العنف المفتعلة ضد الروهينجيا في عام 2012م، ومازالت باقية على وضعها إلى اليوم.

عدد المشاهدات 446

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top