تركيا تدعو حكومة ميانمار لإيجاد حل دائم لمشكلة الروهنجيا

10:39 28 أغسطس 2018 الكاتب :   الأناضول

دعت الحكومة التركية، أمس الإثنين، حكومة ميانمار لاتخاذ خطوات من أجل إيجاد حل دائم لمشكلة مسلمي الروهنجيا بإقليم آراكان، وتهيئة الظروف الملائمة لعودة اللاجئين منهم لمناطقهم بأمن وكرامة.

جاء ذلك في بيان صادر عن الخارجية التركية، أشار لاستمرار الأزمة الإنسانية لأكثر من 700 ألف من مسلمي الروهنجيا الذين اضطروا للجوء لبنجلاديش عقب هجمات تعرضوا لها اعتبارًا من 25 أغسطس 2017.

ولفت البيان إلى الوضع الخطير الذي يعيشه الروهنجيا وفقًا لما جاء في تقرير أممي صدر مؤخرًا، وأكد أن انتهاكات حقوق الإنسان التي تعرض لها مسلمو الروهنجيا ترقى لأعلى مستويات الجرائم وفقاً للقوانين الدولية.

وجاء في البيان: "ندعو حكومة ميانمار لاتخاذ خطوات نحو إيجاد حل دائم للمشكلة بالتعاون مع المجتمع الدولي، وخلق الظروف التي تُمّكن الروهنجيا، الذين نزحوا قسراً من آراكان، من العودة لديارهم بأمان وكرامة وبشكل دائم".

وأكد البيان أن تركيا تبذل جهودًا كبيرة منذ بداية الأزمة حتى يبدي الرأي العام الدولي الحساسية اللازمة حيال هذه المسألة، وأوضح أن أنقرة ستستمر في إبقاء مأساة مسلمي الروهنجيا على أجندة المجتمع الدولي، وستدعم الجهود الرامية لإيجاد حل دائم للمشكلة من خلال الحوار مع حكومتي ميانمار وبنجلاديش.

وفي وقت سابق اليوم، أصدرت بعثة دولية مستقلة لتقصي الحقائق في ميانمار تعمل بتفويض من مجلس حقوق الإنسان الأممي، تقريرًا دعت فيه لضرورة فتح تحقيق بانتهاكات جيش ميانمار ضد أقلية الروهنجيا المسلمة.

ودعا التقرير لإحالة الوضع في ميانمار للمحكمة الجنائية الدولية أو محكمة جنائية أخرى يتم إنشاؤها لهذا الغرض، لمحاكمة المتورطين في ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وبحسب تقرير البعثة فإن "الجرائم ضد الإنسانية المرتكبة بحق مسلمي الروهنجيا تشمل القتل، والاغتصاب، والعبودية الجنسية، وأشكال أخرى من العنف الجنسي".

وأسفرت جرائم تستهدف الأقلية المسلمة بآراكان، من قبل الجيش الميانماري ومليشيات بوذية متطرفة، عن مقتل آلاف الروهنجيا، حسب مصادر محلية ودولية متطابقة، فضلًا عن لجوء نحو 826 ألفًا إلى بنجلاديش، بينهم 656 ألفاً فروا منذ 25 أغسطس 2017.

وبحسب تقرير صدر حديثا لمنظمة "أونتاريو للتنمية الدولية" (غير حكومية)، في كندا، فإن "18 ألف امرأة وفتاة روهنجية مسلمة تعرضن للاغتصاب منذ أغسطس 2017".

وتعتبر حكومة ميانمار المسلمين الروهنجيا "مهاجرين غير نظاميين" قادمين من بنغلاديش. فيما تصنفهم الأمم المتحدة "الأقلية الأكثر اضطهادًا في العالم".

عدد المشاهدات 2957

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top