أستاذة بجامعة السوربون تطرد طالبة بسبب ارتدائها للحجاب

10:26 28 سبتمبر 2014 الكاتب :   أحمد الشلقامي
الجامعة قدمت اعتذارها للطالبة وفق ما علمته جريدة لوموند الفرنسية

استبعدت أستاذة، في جامعة بانتيون السوربون بباريس، طالبة بقسم الجغرافيا، من درس للأعمال التطبيقية، لأنها كانت ترتدي الحجاب. وأحرجت هذه الواقعة الجامعة التي قدمت اعتذارها للطالبة وفق ما علمته جريدة لوموند الفرنسية.

وبحسب وكالة الأنباء الإسلامية ففي أول محاضرة بدأت الأسبوع الماضي، سألت الأستاذة طالبتها عن إذا ما كانت تنوي الحضور لكل محاضرتها وهي مرتدية "لهذا الشيء" أي الحجاب، ورفضت الطالبة خلع حجابها مؤكدة أنها على توافق مع القانون الفرنسي، الذي لا يحظر ارتداء الرموز الدينية البارزة في الجامعة، بل في الإعداديات والثانويات فقط، وعقب ذلك، نصحت الأستاذة الطالبة بأن تختار درسا آخرا غير هذا.

وتقدم رئيس الجامعة، فيليب بوتري، باعتذار نيابة عن الجامعة إلى الطالبة. وتؤكد الطالبة أن أولويتها حاليا هي استئناف المحاضرات لكنها تصر على معاقبة في حق الأستاذة. وتم تعيين لجنة وساطة لتساهم في استعادة الحوار بين الطالبة والمدرسة. 

وفي أغسطس عام 2013 م، كان المجلس الأعلى للاندماج في فرنسا قد اقترح تمديد حظر ارتداء الرموز الدينية الواضحة بالجامعة الفرنسية، لكن هذا الاقتراح رفضته الجامعات، والمرصد الوطني للعلمانية كما رفضه رئيس الجمهورية.

عدد المشاهدات 914

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top