الأقليات المسلمة في أسبوع.. دور متصاعد واهتمام محلي

11:31 25 أغسطس 2018 الكاتب :   هاني صلاح

يستعرض تقرير هذا الأسبوع أبرز الأنشطة والفعاليات التي تمت في أوساط الأقليات المسلمة حول العالم خلال أسبوع، وتميزت فعاليات هذا الأسبوع دور متصاعد للمسلمين بالدول الغير إسلامية يوازيه اهتمام من الأطراف المحلية الرسمية بهذا الدور وبالتواصل رموزهم الإسلامية.

مسلمو إيطاليا يشاركون في تعزية ضحايا جسر جنوة

شاركت، في 18 أغسطس، الجالية المسلمة بإيطاليا في تعزية ضحايا انهيار جسر الأوتوستراد في مدينة جنوة الإيطالية بتاريخ 14 أغسطس، الذي راح ضحيته حوالي 38 شخصاً.

وألقى د. محمد نور دشان، الرئيس الفخري لاتحاد الهيئات الإسلامية في إيطاليا كلمة كممثل لمسلمي إيطاليا خلال جنازة الذين توفوا في حادث انهيار جسر الأوتوستراد في مدينة جنوة.

وحول مشاركة الوفد الإسلامي، أوضحت في تصريحات لـ"المجتمع"، سهير كتخدا، عضو مؤسس في جمعية النساء المسلمات في إيطاليا، أنه حازت الكلمة التي ألقاها ممثل مسلمي إيطاليا، د. محمد نور دشان، الرئيس الفخري لاتحاد الهيئات الإسلامية في إيطاليا، على إعجاب الحضور وقوبلت بالتصفيق عدة مرات، وكان ذلك بحضور رئيس الجمهورية الإيطالي ماتتاريلا ورجال الكنيسة والسياسة وجمهور غفير من المواطنين، وبثت مباشرةً على "القناة الرئيسة الإيطالية".

وأشارت إلى أن الكلمة أكدت أن انهيار الجسر مثل ألماً شديداً لجميع شرائح المجتمع الإيطالي الذي تجمعه أواصر أخوة إنسانية على مدى الدهر، وأن الجالية الإسلامية في إيطاليا تعزي أهل كل الضحايا وليس فقط المسلمين الذين توفوا في الحادث، وأن جنوة  (وذكر في العربية أن اسمها الجميلة) ستنهض من جديد وتستعيد عافيتها، ثم حيا الجميع بالسلام والدعاء أن يحمي الله إيطاليا والإيطاليين.

وتابعت: الوفد الإسلامي ضم كذلك عدداً من رؤساء الجالية المسلمة في إيطاليا، من بينهم رئيس الاتحاد الحالي د. ياسين لافرام، ورئيس الرابطة الإسلامية في إيطاليا المحامي أشرف أبو علي، ومحمد حنون، رئيس الجالية الإسلامية في جنوة.

 

السويد.. سياسيون يزورون مركز بنيشوبنج للتعرف على مشكلات المسلمين

بهدف التعرف على مطالب ومشكلات المسلمين بمدينة نيشوبنج؛ قام وفد من السياسيين والمسؤولين بالمدينة عن حزب السوسيال بزيارة المركز الثقافي الإسلامي بنيشوبنج عقب صلاة جمعة يوم 24 أغسطس.

وعلى صفحته الخاصة بـ"فيسبوك"، قال الشيخ سيد جاد، مسؤول المركز: كنا سعداء للغاية، حيث قام الوفد خلال حديثه مع رواد المسجد بطمأنتهم على مستقبل السويد كبلد يحترم المهاجرين والحريات الدينية والمدنية، كما استمعوا إلى مطالب الحضور ومشكلاتهم، ووعدوهم بوضع حلول عاجلة لها بالمستقبل القريب.

يشار إلى أنه سوف تجري الانتخابات البرلمانية في 9 سبتمبر القادم، ومدة دورتها 4 سنوات، وقد شهدت السويد على مدار العام الحالي 2018م، تصاعد نبرة العنصرية و"الإسلاموفوبيا"، وهو ما بات مصدر قلق للمسلمين بها.

 

قرار يسمح بزيادة طلاب مدارس الفاروق بمدينة بلومنتون الأمريكية

وافق مجلس مدينة بلومنتون بولاية مينيسوتا الأمريكية، بعد جلسة علنية طويلة استمرت لـ6 ساعات، في 23 أغسطس، على طلب مقدم من إدارة مركز دار الفاروق في بلومنتون، تطلب فيه السماح بزيادة عدد طلاب الابتدائية والمتوسطة الملحقة بالمسجد بشكل قانوني، حيث تمت الموافقة على زيادة عدد الطلاب إلى 130 طالباً، وذلك وفقاً للصفحة الخاصة على "فيسبوك" للشيخ د. وليد بن إدريس المنيسي‏، رئيس الجامعة الإسلامية بمينيسوتا.

وفي تصريحات لـ"المجتمع"، أوضح الشيخ د. وليد بن إدريس المنيسي‏، رئيس الجامعة الإسلامية بمينيسوتا، أن مركز دار الفاروق يضم مسجداً تقام فيه الصلوات الخمس وصلاة الجمعة، كما يضم مقر الجامعة الإسلامية بمينيسوتا، ويضم كذلك مدرسة لتحفيظ القرآن يومي السبت والأحد، ويضم مدرسة ابتدائية ومتوسطة في أيام الأسبوع، ونظراً للاستعمالات المتعددة للمركز، فقد واجهنا صعوبات مع مجلس مدينة بلومنتون التي يقع بها المركز.

وتابع: بخصوص المدرسة الابتدائية والمتوسطة، فقد وافق مجلس المدينة سابقاً على ثمانين طالباً، وتقدم المركز بطلب لرفع العدد إلى 350، ولكن مجلس المدينة وافق فقط على زيادة العدد إلى 130، ووضع بعض الشروط كزيادة عدد مواقف السيارات عن طريق رصف وتجهيز جزء من الأرض الخضراء التابعة للمسجد، وكذلك رصف ممر يكون مدخلاً إضافياً يصل المواقف بالشارع، وهذه الطلبات تحتاج لنفقات، فإن تيسرت قبل بدء الدراسة التي ستبدأ بعد أسبوعين تمكنا من زيادة عدد الطلاب وإلا فسيكون علينا الانتظار للعام الدراسي القادم.

ولفت إلى أن مركز دار الفاروق هو أكبر المراكز الإسلامية في ولاية مينيسوتا من حيث المساحة، حيث مساحته 60 ألف قدم مربعة، ويتبعه أرض فضاء مساحتها 10 إيكرات (حوالي 10 فدادين)، والمركز كان من قبل مدرسة ثانوية كاثوليكية اشتراها المسلمون عام 2011 وحولوها لمركز إسلامي، وثمن الشراء ثلاثة ملايين دولار تم سداد مليونين من تبرعات أهل الخير وبقي علينا دين مليون دولار.

 

أشهر قرى بلغاريا تديناً تحتفل بالعيد الأضحى

في واحدة من أشهر قرى بلغاريا تديناً وتمسكاً بالإسلام والشعائر الإسلامية؛ احتفل أهالي قرية كاساك بمحافظ سمولان جنوب البلاد  بالعيد الأضحى المبارك وذلك في 23 أغسطس.

وفي تصريحات لـ"المجتمع"، قال الشيخ مصطفى ازبيشتالي، مفتي العاصمة صوفيا، ممثلاً عن دار الإفتاء في جمهورية بلغاريا للمشاركة في هذا الحفل: شارك في حفلة العيد أكثر من 300 شخص من أهل القرية وضيوف من القرى والمدن المجاورة من بينهم إمام وخطيب ومعلم الأولاد قرية كاساك كمال احماتاف، ومختار القرية شعبان خيرلوف.

وأضاف: البرنامج كان موجهاً للأطفال، وهم الأولاد والفتيات بحلقات تعليم القرآن الكريم ومبادئ الإسلامية من نفس القرية، حيث شارك جميع الطلاب وكان عددهم 74، وتضمن البرنامج قراءة القرآن الكريم والشعر والأناشيد الإسلامية.

ولفت إلى أن مسجد هذه القرية قام الأهالي ببنائه على حسابهم الخاص دون أي مساعدة مالية من خارج القرية على الرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها سكان القرى في بلغاريا، وأضاف مادحاً: الصلوات الخمس بمسجد القرية لا يقل عدد الحاضرين فيها عن سبعين مصلى وهو عدد كبير بالنسبة لمسجد في قرية واحدة.

 

احتفالات أضحى أوكرانيا تعكس التنوع العرقي والثقافي لمسلميها

تنوع مظاهر احتفالات عيد الأضحى المبارك بالمراكز الإسلامية التابعة لاتحاد "الرائد" بمختلف مدن أوكرانيا، عكست التنوع العرقي والثقافي لمسلميها الذين تقدر أعدادهم بنحو مليون نسمة؛ إلا أن أجواء المحبة الأخوية ومشاعر السعادة هي التي جمعت كل هذه الآلاف في مكان واحد بكل مدينة.

ففي العاصمة الأوكرانية وبعد الخطبة، تبادل الآلاف من مسلمي كييف في ساحات المسجد العناق والتهاني والأماني، أما في الشوارع المحيطة بالمركز والساحات، فكانت متعة تناول مختلف أنواع الحلويات والأطعمة، من المطابخ القرمية التترية والأزبكية والأوكرانية والعربية وغيرها.

عن هذه المشاعر، تقول المسلمة الأوكرانية سابينا: في اليوم الأول من العيد يتم تبادل الأحاديث والتهاني والزيارات بين الأقرباء والمعارف، الأمر الذي يقرب المسافات ويعزز العلاقات بينهم؛ وفيه أيضاً فرصة للتعرف على أصدقاء جدد، فالأعداد كبيرة.

 

لأول مرة.. أئمة ألبانيا الشباب يشاركون بدورة تدريبية بالأزهر

للمرة الأولى، شارك 7 طلاب ألبان من كلية العلوم الإسلامية بجامعة بدر بالعاصمة تيرانا، في برنامج تدريبي للأئمة الشباب من مختلف دول العالم، نظمته جامعة الأزهر بالقاهرة، خلال شهري يوليو وأغسطس 2018م، وفقاً لم نشره الموقع الإلكتروني للمشيخة الإسلامية بألبانيا في 24 أغسطس 2018م.

وشارك في هذا التدريب أئمة شباب من بلدان مختلفة مثل ماليزيا، والصين، وأستراليا، والهند، وباكستان.. ويهدف إلى تعميق تخصص الأئمة في العلوم الإسلامية كالعقائد، بجانب اللغة العربية، وطرق الدعوة إلى الإسلام، وبالإضافة لقضايا أخرى ذات صلة بالعلوم الإسلامية بشكل عام.

وسيقوم الأئمة الألبان بممارسة وظيفة الإمام في مساجد مختلفة بألبانيا، كما ستقوم مجموعة ثانية من الطلاب الألبان بالمشاركة في التدريب خلال دورة تالية في سبتمبر وأكتوبر 2018م.

يشار إلى أن هذه الدورات التدريبية تأتي في سياق تعاون بين المشيخة الإسلامية الألبانية وجامعة بدر الخاصة في تيرانا من جهة، وبين جامعة الأزهر في القاهرة والسفارة المصرية في تيرانا.

عدد المشاهدات 1450

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top