"بوجيم" مدينة التوائم البوسنية.. تضم 150 توءماً

12:44 21 يونيو 2018 الكاتب :   وكالات

"بوجيم".. بلدة بوسنية صغيرة يطلق عليها سكانها لقب "مدينة التوائم" لاحتوائها على 150 توءماً، من أصل سكانها البالغ عددهم 20 ألف نسمة، وتجاوزت شهرتها في إنجاب التوائم حدود البلاد

وولد في البلدة الصغيرة التابعة لإقليم "أونا-سانا"، شمال غربي البلاد، 21 توأماً بين سنوات الحرب البوسنية (1992-1995)، بحسب وكالة "الأناضول".

وبدأ اكتشاف الوضع الفريد لعدد التوائم في البلدة خلال سنوات الحرب، حينما أراد "نجيب فوتسال" الأب لتوءم، استعارة عربة أطفال مخصصة للتوائم من صديقه، واتضح أن صديقه أعار العربة لأب ثالث، والأخير بدوره أعارها لأب رابع.

وعقب سنوات الحرب، شهد عدد التوائم في "بوجيم" زيادة ملحوظة ليصل عددهم في الوقت الحالي إلى 150 توءماً، إذ يمكن رؤيتهم في كل مدارس البلدة وأحيائها، وهذا ما دعا سكان البلدة إلى إطلاق لقب "بلدة التوائم" عليها.

وولادة فتيات من "بوجيم" توائم عقب زواجهن من رجال من خارج البلدة جلبت معها شائعات، تقول: إن "هذا الخاصية هبة ربانية ممنوحة لنساء البلدة".

فيما يربط آخرون إنجاب نساء البلدة التوائم بالمناخ الصحي الذي يتميز به بوجيم.

ومع غياب التفسير العلمي لكثرة عدد التوائم، يسود اعتقاد بأن نساء البلدة تتميزن بخاصية وراثية تقف وراء إنجابهن مواليد توائم.

وفي حديثه لـ"الأناضول"، أشار نجيب فوتسال، أب لتوءم، إلى أن شهرة كثرة عدد التوائم في البلدة تجاوزت حدود البلاد.

وقال: "رزقني الله بتوءم عام 1994، ويوماً ما رغبت في إخراجهما خارج المنزل وطلبت من صديقي الذي يملك أيضاً توءم عربة أطفال على سبيل الإعارة، وحينها أخبرني الأخير بأنه أعار العربة إلى شخص ثاني لديه توءم وإثر ذلك توجهت إلى ذاك الشخص، وهو بدوره أخبرني بأنه أعار العربة إلى شخص ثالث رزق بتوءم، وعندها اكتشفت وجود عدد كبير من التوائم في بوجيم، وبدأت أحقق حول المسألة".

وأوضح أن نتائج البحث، الذي أجراه حول عدد التوائم، أظهرت وجود 21 توءماً في بوجيم خلال سنوات الحرب البوسنية، مشيراً إلى ارتفاع عددهم في الوقت الحالي إلى 150 توءماً.

وبيّن فوتسال أنه أطلق صفحة على موقع "فيسبوك" تحت عنوان "بوجيم مدينة التوائم" وتمكن من خلالها جمع معظم توائم البلدة في مكان واحد.

وأضاف: "بعض توائم بوجيم يعيشون في مدن مختلفة وحتى في بلدان مختلفة، ولو عقدنا مقارنة لعدد التوائم بعدد سكان البلدة فستكون بوجيم أكثر بلدة حول العالم تضم توائم".

وتابع "باعتقادي أن إنجاب التوائم أمر مرتبط بهواء وماء البلدة، وأوصي الرجال الراغبين في إنجاب أطفال توائم أن يتزوجوا من فتيات بوجيم".

وأوضح أنه يبذل قصارى جهوده بغية إطلاق لقب "مدينة التوائم" على بوجيم بشكل رسمي، وأنه يسعى لإنشاء جمعية "التوائم" لجمعهم تحت سقفها.

أما الأب كمال ديزدارفيتش، الذي رزق بتوءم أيضاً، فأشار إلى أن بوجيم باتت بلدة تشتهر بكثرة عدد التوائم فيها.

وأوضح أن الحي الذي يقطنه فقط يضم 10 توائم.

عدد المشاهدات 938

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top