الأغذية الغنية بالألياف تحمي من ارتفاع ضغط الدم والسكري

12:37 04 أكتوبر 2019 الكاتب :   وكالات

أفادت دراسة هندية حديثة، بأن اتباع نظام غذائي غني بالألياف، يخفض خطر ارتفاع ضغط الدم، والسكري من النوع الثاني.

الدراسة أجراها باحثون في مستشفى "كير ويل هارت" بمدينة أمريتسار الهندية، وعرضوا نتائجها أمام مؤتمر الجمعية الأمريكية لأمراض القلب في الشرق الأوسط، الذي يعقد في الفترة بين 3 ـ 5 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري في مدينة دبي الإماراتية.

وأوضح الباحثون أن ارتفاع ضغط الدم والسكري، من عوامل الخطر الرئيسية لمرض القلب والأوعية الدموية، ويلعب النظام الغذائي دورا في شدة أمراض القلب والأوعية الدموية.

وأجرى الفريق دراسته لكشف العلاقة بين اتباع نظام غذائي عالي الألياف، وتأثيره على عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وتتبعت الدراسة تناول 200 مشارك للألياف وفق أنظمة غذائية أشرف عليها متخصصون في التغذية، لمدة 6 أشهر، وخضع المشاركون لثلاثة فحوصات أولها في بداية الدراسة، وثانيها بعد مرور 3 أشهر، وآخرها بعد انتهاء الدراسة.

ووفقا لإرشادات المعهد الوطني للتغذية والمجلس الهندي للبحوث الطبية، فإن الحد الموصى به من الألياف للشخص البالغ، يبلغ 40 غراما يوميا.

ووجد الباحثون أن المشاركين الذين اتبعوا نظاما غذائيا غنيا بالألياف، شهدوا تحسنا ملحوظا في العديد من عوامل الخطر القلبية الوعائية، بما في ذلك انخفاض بنسبة 9 بالمئة في الكوليسترول بالدم، و23 بالمئة في الدهون الثلاثية، و15 بالمئة في ضغط الدم الانقباضي، و28 بالمئة في الجلوكوز.

وقال الدكتور روهيت كابور، قائد فريق البحث، إن الدراسة أثبتت أن النظام الغذائي عالي الألياف، يخفض عوامل الخطر القلبية الوعائية، ويلعب دورا وقائيا ضد أمراض القلب والأوعية الدموية.

وأضاف أن "هذا النوع من النظام الغذائي إذا اقترن بالعلاج الطبي، يمكن أن يحسن ويسرع السيطرة على ضغط الدم ويخفض الوزن بالنسبة إلى مرضى السكري ويقيهم من أمراض القلب".

وتشمل الأطعمة الغنية بالألياف، خضروات مثل الجزر والبطاطس والسبانخ والبروكلي والكوسا والخس والباذنجان والملفوف، كما تشمل فواكه مثل الموز والتفاح والفراولة والخوخ والبرتقال، وحبوب وبقوليات مثل القمح والبازلاء والعدس والفاصوليا والفول والحمص.

وكانت دراسات سابقة كشفت أن اتباع نظام غذائي غني بالألياف، يؤدي إلى انخفاض خطر الإصابة بالتهاب مفصل الركبة وهشاشة العظام، ويحافظ على صحة القولون.

وأضافت أن الفتيات اللاتي يتناولن الأطعمة الغنية بالألياف بكثرة، خلال فترة المراهقة ومرحلة الشباب، يصبحن أقل عرضة لخطر الإصابة بسرطان الثدي في المستقبل.

ووفق الدراسات، فإن النساء اللاتي يتناولن أطعمة غنية بالألياف بكثرة أثناء الحمل، يقل خطر إصابة أطفالهن بمرض الربو، وحساسية الشعب الهوائية.

عدد المشاهدات 450

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top