في أحد البرامج القرآنية التي قدمها القارئ الكويتي فهد الكندري، التقى ضمن سلسلة برنامج "مسافر مع القرآن" بالطفل المصري النابغة شريف سيد مصطفى، فكانت المفاجأة!

شاهد مقطع الفيديو أعلاه.

سحب القادة الجمهوريون في مجلس النواب الأمريكي، أمس الجمعة، مشروع قانونهم الجديد للرعاية الصحية الذي كان يستهدف إلغاء العمل بالقانون الحالي المعروف بـ"أوباما كير"، في هزيمة مدوية للرئيس دونالد ترمب.

وجاء سحب مشروع القانون قبل دقائق من تصويت كان مقرراً في المجلس، وقوبل مشروع القانون المقترح بمعارضة شرسة من المحافظين والمعتدلين الجمهوريين على حد سواء، فضلاً عن رفضه من قبل الديمقراطيين الذين تمسكوا بالإبقاء على القانون الذي جرى سنه عام 2010م، ويعتبره الرئيس السابق باراك أوباما من أهم إنجازاته، ويستفيد منه نحو 24 مليون أمريكي.

وذكرت وسائل إعلام أمريكية أن ترمب طلب من رئيس مجلس النواب بول رايان سحب المشروع بعد الفشل في الحصول على أصوات كافية لتمريره في المجلس فيما يعد انتكاسة مذلة لأول تشريع يطرحه الرئيس الأمريكي في الكونجرس.

وقال رايان: أوشكنا اليوم على إقرار القانون لكننا لم نستطع الحصول على العدد الكافي من الأصوات، تحدثت مع الرئيس وأخبرته أن أفضل ما يمكن فعله هو سحب مسودة القانون ووافق على هذا القرار، إنه يوم محبط بالنسبة لنا.

وفي تصريحات أدلى بها لاحقاً في البيت الأبيض، قال ترمب: إن المشروع كان على وشك إقراره، وأضاف أنه جرى فقط سحبه، في إشارة إلى أنه قد يعاد طرحه بعد تعديله، وكرر انتقاده لقانون "أوباما كير".

وكان يفترض أن يمر مشروع "ترمب كير" بسهولة بما أن للجمهوريين 237 نائباً في مجلس النواب مقابل 193 ديمقراطياً، لكن 30 نائباً جمهورياً عارضوا المشروع.

واعتبر سحب مشروع الرعاية الصحية الجمهوري هزيمة ليس لترمب فقط، وإنما أيضاً لرئيس مجلس النواب بول رايان في أول اختبار تشريعي له بهذا الحجم، وفي المقابل وصفت زعيمة الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ نانسي بيلوسي سحب مشروع ترمب بأنه نصر لكل الأمريكيين.

وذكر مراسل "الجزيرة" في واشنطن محمد الأحمد أن هذا الفشل يؤشر لهزيمة مذلة لترمب في أول تشريع له في الكونجرس، وأضاف أن هذا الفشل سيضعفه سياسياً، مشيراً إلى أن مشاريع ترمب التشريعية القادمة، وبينها مشروع متعلق بالإصلاح الضريبي، قد يواجه العقبات ذاتها.

وأوضح أن أهمية ما جرى تكمن في أن ملف الرعاية الصحية شكَّل حجر الزاوية ضمن قضايا أخرى في حملة ترمب الانتخابية، مشيراً إلى الفضائح التي أثيرت بشأن اتصالات الجمهوريين مع الروس، وكل هذا يضعف ترمب.

وتابع المراسل أن ترمب مني بهزيمة مدوية من داخل الحزب الجمهوري نفسه، لأنه وبول رايان فشلا في تأمين الأصوات الكافية داخل حزبهما بسبب معارضة المتشددين الذين يرغبون في استئصال كلي لقانون "أوباما كير"، والمعتدلين الذين يخشون فقدان ملايين الأمريكيين الرعاية الصحية، وآخرين يرون أن القانون الحالي سيؤدي لزيادة كبيرة في التكاليف.

قالت قناة "الجزيرة" الفضائية، مساء الجمعة: إنها حصلت على تقرير أعدته لجنة الشؤون الخارجية في مجلس العموم البريطاني يؤكد وجود أدلة على ضلوع منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية في محاولة الانقلاب الفاشلة بتركيا منتصف يوليو الماضي، حسبما أوردت "الأناضول".

ونقلت القناة عن مصادر (لم تحددها) أن التقرير – الذي سينشر فجر اليوم السبت - يوجه اللوم إلى الاتحاد الأوروبي لتأخره في التعامل مع محاولة الانقلاب الفاشلة بتركيا.

ووجه التقرير الانتقاد للاتحاد الأوروبي على طريقة تعامله مع المحاولة الانقلابية التي اتسمت بالتسرع في توجيه اللوم للحكومة التركية.

ويشدد التقرير بحسب "الجزيرة" على ضرورة تطوير العلاقات البريطانية التركية.

وأكد التقرير أهمية تعزيز التعاون مع تركيا باعتبارها حليفاً موثوقاً به ودولة رئيسة تعتبر حلقة صل بين أوروبا ومنطقة الشرق الأوسط.

كما أكدت القناة أهمية اللجنة التي أعدت التقرير، مشيرة إلى أنها تعتبر من أهم اللجان البرلمانية وتتكون من 11 نائباً من بينهم 5 من المحافظين و4 من العمال وبرلماني من حزب الاستقلال الإسكتلندي.

ونقلت القناة عن دانيال كاويزنسكي، عضو مجلس العموم البريطاني عن حزب المحافظين، أنه رفقة لجنة الشؤون الخارجية في مجلس العموم البريطاني وقفوا خلال زيارتهم لتركيا (لم يحدد توقيتها) على أدلة عن ضلوع جماعة "فتح الله غولن" في المحاولة الانقلابية.

وقال كاويزنسكي: اطلعنا على أدلة لا شك فيها تؤكد تورط جماعة فتح الله غولن في هذا الانقلاب الفاشل؛ وبالتالي قد حظينا بفرصة لفهم الضغوط التي تتعرض لها الحكومة التركية في محاولتها لإعادة السلام والاستقرار لهذا البلد بعد المحاولة الانقلابية.

وتابع في ذات السياق: علينا ألا ننسى أن أكثر من 230 مواطناً تركياً فقدوا حياتهم جرّاء هذا الانقلاب.

وأردف: تركيا شريك مهم جداً لبريطانيا ودورها أساسي في نشر الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط.

ويأتي التقرير البريطاني مناقضاً لتصريحات أوروبية تشكك في اتهام تركيا منظمة "غولن" بالتورط في المحاولة الانقلابية.

كشفت لجنة الميزانيات والحساب الختامي في مجلس الأمة، عن تضمين ميزانية السنة المالية الجديدة لبنك الائتمان الاعتمادات اللازمة لتمويل 127 قرضا للمرأة التي أقرها القانون بمعدل 70 ألف دينار لكل قرض، مشيرة إلى ارتفاع إجمالي القروض الممنوحة إلى نحو 25 مليون دينار بعد تعديل اشتراطات سكن قرض المرأة إلى 100 متر مربع.
وأوضحت اللجنة «أن الاعتمادات المالية اللازمة قد أدرجت في ميزانية السنة المالية الجديدة لتمويل 6375 قرضا لبناء القسائم الحكومية والخاصة، وترميم السكن الخاص وغيرها، مع تأكيد اللجنة على ضرورة تناسب ما يدرج في الميزانية الجديدة، في ظل زيادة توزيعات القسائم الحكومية من جانب المؤسسة العامة للرعاية السكنية مؤخرا».

المصدر: القبس

طالب النائب د. عبدالكريم الكندري كلاً من وزارة الشؤون والقوى العاملة بتحمل المسؤولية وانهاء موضوع التخبط في صرف دعم العمالة الوطنية للكويتيين العاملين بالقطاع الخاص.
وأكد الكندري أن التهاون في صرف دعم العمالة وقطعه بشكل مفاجئ أو حتى التأخر فيه يتسبب في مشاكل مالية عديدة للمواطنين، وهو ما قد يؤدي إلى اضطراب أوضاعهم المعيشية.
وشدد على أن أي اجراء تقوم به الشؤون والقوى العاملة من تحديث للبيانات فيجب أن يكون بعيداً عن قطع أو ايقاف الصرف، ولا يمكن أن يكون ذلك من دون اخطار مسبق للمستفيدين من دعم العمالة بحسب القبس.

العراق يتسلم 4 طائرات أمريكية من طراز "F16"

تسلمت وزارة الدفاع العراقية، اليوم الجمعة، أربع طائرات حربية أمريكية جديدة من طراز (F16)، ضمن عقد أبرم بين البلدين عام 2011.

وقال الملازم أول في الجيش العراقي، طالب يامن السامرائي، للأناضول إن "أربع طائرات أمريكية من طراز (F16) وصلت، اليوم، إلى قاعدة بلد (أكبر قاعدة جوية في العراق وتقع في محافظة صلاح الدين شمالي البلاد)".

وأشار السامرائي إلى أن قائد القوة الجوية العراقية الفريق الركن أنور حمة أمين، كان حاضرا حين وصول الطائرات التي ستشارك بالحرب الدائرة في البلاد ضد تنظيم "داعش" الإرهابي.

ومع وصول هذه الدفعة بات سلاح الجو العراقي يمتلك 18 مقاتلة من طراز (F16) من مجموع 36 طائرة تعاقدت بغداد على شرائها من الولايات المتحدة عام 2011، بقيمة 4.5 مليارات دولار.

وتسلم العراق في 16 مارس/آذار الجاري، 6 طائرات مقاتلة من طراز "T50iq" الكورية الجنوبية، وهي الدفعة الأولى من مجموع 24، اتفقت بغداد على شرائها من سيؤول عام 2013.

ويحتاج الجيش العراقي إلى المقاتلات الجوية لاستكمال حملته العسكرية الرامية لطرد تنظيم "داعش" من أراضي البلاد بعد أن اجتياح التنظيم ثلث مساحة البلاد صيف العام 2014.

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن بلاده لا تريد التأثير بأي شكل من الأشكال على الانتخابات الرئاسية في فرنسا.

جاء ذلك خلال لقائه مع رئيسة الجبهة الوطنية الفرنسية (يمين متطرف)، ماري لوبان، المرشحة للانتخابات الرئاسية أيضا، في العاصمة موسكو، اليوم الجمعة.

وقال: "نولي أهمية كبيرة للعلاقات مع فرنسا، ونسعى للحفاظ على علاقات متساوية مع السلطة الحاكمة والمعارضة".

وتابع: " لكن نحتفظ لنفسنا بحق لقاء كافة ممثلي القوى السياسية، كما يفعل شركاؤنا، في أوروبا وأمريكا مثلاً".

وفي المقابل، أشارت لوبان إلى أنه لايمكن مكافحة الإرهاب إلإ من خلال إمكانية التعاون في المجالات العسكرية والدبلوماسية.

وفي تصريح لها خلال زيارتها أعضاء مجلس "الدوما"، أشارت إلى تطابق وجهة نظرها مع روسيا بشأن مسألة أوكرانيا.

ومن المنتظر أن تجري الانتخابات الرئاسية الفرنسية، في جولتها الأولى في 23 أبريل/ نيسان المقبل، والثانية في 7 مايو/ أيار القادم.

قال نصر الحريري، رئيس وفد المعارضة السورية في مفاوضات جنيف 5، اليوم الجمعة، إن وفده عرض على المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا، أفكار المعارضة بتفصيل أكبر حول هيئة الحكم الانتقالي، والمؤسسات المرتبطة به.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للحريري بالمقر الأممي بجنيف، عقب لقاء مع المبعوث الأممي، بحسب مراسل الأناضول.

وأوضح الحريري "اليوم أنجزنا مناقشات مثمرة مع دي ميستورا، وبنينا على تقدم الجولة الماضية حول الانتقال السياسي بالتحديد، وعرضنا أفكارنا بتفصيل أكبر حول هيكيلية وتشكيل هيئة الحكم الانتقالي، وجميع المؤسسات المرتبطة بها أثناء المرحلة الانتقالية".

وأوضح أنهم قدموا تقريرا عن الوضع الإنساني وممارسات النظام وحلفائه، "حيث استشهد 586 شخصا بين جولتي المفاوضات، وتم استهداف 9 مدارس، ومنشآت طبية متعددة، و5 أسواق، فضلا عن استمرار عمليات الاعتقال التعسفي التي طالت 647 شخصا، من بينهم 24 طفلا، و43 سيدة".

فيما لفت الحريري إلى أن المعارضة "لا زالت ملتزمة بالانتقال السياسي، وهدفها واضح بالاستجابة للشعب، وإنهاء معاناته على الأرض، والمفتاح لكل ذلك هو الانتقال السياسي".

وأشار إلى أن هناك العديد من التحديات، إذ أنه خلال الأسابيع الماضية كثف النظام هجماته تجاه المدنيين، لمستوى ما قبل وقف إطلاق النار، ورغم ذلك جاؤوا (المعارضة) لإيجاد حل لكل سوريا".

وواصل الحريري حديثه عن الانتقال السياسي، قائلا إن "الموضوع بحاجة إلى نقاشات مفصلة ومعمقة أكثر، وهو ما سيقومون به في الأيام المقبلة، في هذه الجولة".

وأضاف "أؤكد أننا هنا لتخليص بلدنا من الإرهاب، ولن تتحرر سوريا من إرهاب داعش، ما لم تتحرر أولا من إرهاب بشار الأسد".

وردا على سؤال عن حديثه بأن اللقاءات مثمرة، وإن كانت تحمل بطياتها شيئا سلبيا أجاب "كل النقاط التي ناقشناها اليوم تتعلق بالانتقال السياسي، وناقشنا الأفكار حولها، وهي مثمرة لأننا رأيناها كذلك"، إلا أنه استدرك بالقول إنهم ينتظرون "التطبيق أيضا لهذه الأفكار".

ومجيبا على سؤال حول التعاون بين القوات الأمريكية وما يعرف بـ"قوات سوريا الديمقراطية"، قال إن "هذه الميليشيات التي يشكل PYD عمودها الفقري هي أمر واقع، وارتكبت انتهاكات حقوق إنسان شهدت عليها منظمات دولية وإقليمية".

وشدد الحريري على أنه "لا يمكن للإرهاب أن يحارب نفسه، لذا لا بد من وجود قوى وطنية من الشعب التي تقاتل من أجل طموحات الشعب السوري، وكل شيء عدا عن ذلك هو أمر واقع خارج الشرعية، ولا نهتم به ولا نتبناه".

وفي وقت سابق اليوم، قال بشار الجعفري، رئيس وفد النظام في محادثات جنيف 5، إن وفده سيناقش في هذه الجولة مع المبعوث الأممي السلات الأربع بالتوازي، مع أولوية مناقشة مكافحة الإرهاب، وأنهم سيبدأون غدا، بمناقشة سلة مكافحة الإرهاب معه.

والسلات الأربع هي (الحكم غير الطائفي، والدستور، والانتخابات، ومكافحة الإرهاب)، وفق ما أعلن عنه دي ميستورا، في نهاية الجولة الماضية من جنيف 4، في 3 آذار/مارس الجاري.

وبدأت اليوم، اللقاءات غير المباشرة في مقر الأمم المتحدة، بين المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، مع الأطراف السورية المشاركة في المفاوضات التي أطلقت عليها الأمم المتحدة جنيف 5.

وكانت قد بدأت أمس، في مدينة جنيف السويسرية، اللقاءات التمهيدية للمفاوضات السورية في الجولة الجديدة، وذلك بلقاءات جمعت فريق الأمم المتحدة، مع الأطراف السورية المشاركة بالمفاوضات في مقر إقامتهم.

طالبت 5 منظمات حقوقية بازرة بمصر، اليوم الجمعة، السلطات في البلاد، بالإفراج الصحي عن محمد مهدي عاكف، المرشد السابق لجماعة الإخوان المسلمين.

جاء ذلك في بيان مشترك، اطلعت عليه الأناضول، صادر عن المنظمات الخمسة غير الحكومية، و منها مركز النديم لمناهضة العنف والتعذيب، ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية.

وقال البيان "منذ يومين وقع مهدي عاكف، في مستشفى قصر العيني الفرنساوي (حكومي) فكسر فخذه الأيسر والحوض، ولم يجد من يرفعه في حينها لأنه محتجز في المستشفى تحت حراسة أمنية مشددة، حتى أن التمريض لا يسمح له بالدخول إليه إلا بإذن أمني".

وتابع "عاكف أصيب بسرطان القنوات المرارية الذي سريعا ما انتشر إلى الكبد والرئتين متسببا في فشل كامل في أحديهما، وبعد مناشدات لكافة الجهات المختصة وتدخل المجلس القومي لحقوق الإنسان (حكومي) تمت الموافقة قبل أسابيع على نقله إلى مستشفى القصر العيني الفرنساوي على نفقة أسرته".

ونبه البيان أن " تلك الكسور التي نجمت عن وقوع عاكف، جعلت حركته مستحيلة دون مساعدة".

وأشار أن "الحالة الصحية عقب الكسر وفق الرأي الطبي تحتاج تدخلا جراحيا بحاجة لتخدير جارى استشارة طبيب معني لبحث إمكانية تحمل قلبه لهذه العملية من عدمه".

وأكدت المنظمات المصرية في البيان ذاته أن "مهدي عاكف يحق له الإفراج الصحي بموجب القانون"، مستنكرة التقاعس في إتمام ذلك في ظل حالته الصحية وعمره الذي قارب التسعين.

ولم يتسن الحصول على تعليق فورى من وزارة الصحة حول حالة المرشد السابق الصحية، ولم تقدم الحكومة المصرية حتى الآن سببا لاحتجازه رغم المناشدات المستمرة للإفراج عن عاكف.

وبعد القبض عليه عقب الإطاحة بمحمد مرسي - أول رئيس مدني منتخب ديمقراطياً في 3 يوليو/ تموز 2013- تم نقل عاكف إلى مستشفى المعادي العسكري بالقاهرة في سبتمبر/ أيلول من العام ذاته مع تدهور صحته، وعاد لسجنه في 25 يونيو/ حزيران 2015.

ومنذ تلك الفترة يتنقل عاكف بين محبسه بالقاهرة ومستشفى قصر العيني الحكومي، الذي يوجد بها قسم خاص بالسجناء للمتابعة الطبية.

والمرشد السابق للإخوان، محبوس على ذمة قضية واحدة، وهي أحداث مكتب الإرشاد (وقعت في صيف 2013 عقب اشتباكات بين مناصرين للإخوان ومعارضين لها)، وحصل على حكم بالمؤبد (25 عاماً) ألغته محكمة النقض (أعلى محكمة طعون في البلاد) في يناير/ كانون ثان الماضي، وتعاد محاكمته من جديد.

ومحمد مهدي عاكف، مولود في 12 يوليو/تموز 1928، وهو المرشد العام السابق لجماعة الاخوان المسلمين، والسابع في تاريخ الجماعة الأبرز بمصر.

ويعد عاكف صاحب لقب أول مرشد عام سابق للجماعة؛ حيث تم انتخاب بديع بعد انتهاء فترة ولايته، وعدم رغبته في الاستمرار في موقع المرشد العام ليسجل بذلك سابقة تعتبر الأولى من نوعها في تاريخ الجماعة.

اتهمت منظمة حقوقية ليبية قوات مجلس نواب طبرق، التي يقودها خلفية حفتر، بارتكاب "انتهاكات بحق المدنيين ترقى إلى جرائم حرب" في منطقة قنفودة غربي بنغازي (شرق).

جاء ذلك في بيان لـ"منظمة التضامن لحقوق الإنسان" (ليبية غير حكومية مقرها طرابلس)، حصلت الأناضول على نسخة منه اليوم الجمعة.

وقالت المنظمة في بيانها إن "الجرائم والانتهاكات التي تقوم بها المليشيات التابعة لعملية الكرامة (في إشارة لقوات حفتر) تتواصل في بنغازي منذ 2014 وحتى اليوم".

وتابعت "حيث قامت يوم 18 مارس (آذار) 2017، بنبش القبور وإخراج عدد من الجثامين من منطقة قنفودة، في بنغازي، وقامت بوضعها على سيارات والتجول بها في شوارع وطرقات بنغازي".

وأضاف البيان أن "التسجيلات أظهرت وجود قادة ميدانيين من القوات الخاصة التابعة لعملية الكرامة في المنطقة، (ومنهم) العميد ونيس بوخمادة، والنقيب محمود الورفلي مع إحدى الجثث أثناء سحبها من القبر وأثناء الاستعراض" بها على سيارة دفع رباعي.

وتابعت المنظمة أن "مزيد من الجرائم والانتهاكات الجسيمة تم الكشف عنها لاحقا عندما انتشرت صور وتسجيلات يوم الإثنين الماضي على شبكات التواصل الاجتماعي، منها جرائم قتل خارج نطاق القضاء، وتعذيب وإهانة أسرى".

ووفق المنظمة، فقد "اعترفت قيادة عملية الكرامة بالجرائم التي وقعت، في البيان الذي نشرته يوم 20 مارس 2017، بقولها إن ما قام به بعض الأشخاص المحسوبين على القوات المسلحة (قوات مجلس النواب) بعد تحرير منطقة غربي بنغازي (قنفودة) لا تعبر عن توجهات القيادة العامة، إنما ردود أفعال فردية وشخصية".

واستنكرت منظمة التضامن، وفق البيان، "هذه الجرائم"، وقالت إن هناك قرائن على أنها عملية ممنهجة وليست حوادث فردية، واعتبرتها "ترقى إلى جرائم الحرب".

وحملت المنظمة، المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية (تعمل من طرابلس ومعترف بها دوليا) والبعثة الأممية للدعم في ليبيا ومكتب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية "مسؤولية" ما حدث من مبدأ "مسؤولية الحماية"، لأنها أبلغتهم سابقا بمخاوف المدنيين في قنفودة "من تعرضهم لأعمال انتقامية من عملية الكرامة".

وطالبت المنظمة مكتب النائب العام في ليبيا، بفتح تحقيقات في "الانتهاكات الجسيمة التي ارتكبتها مليشيات الكرامة".

كما طالبت مجلس حقوق الإنسان الأممي، بتكليف هيئة تقصي حقائق دولية للتحقيق في هذه الجرائم، ودعت مكتب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية بالتحقيق في مسؤولية قيادات ما يسمى "بعملية الكرامة في جرائم الحرب".

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من قوات حفتر حول ما جاء في البيان.

وسبق أن أظهر تسجيلات فيديو قبل أيام، ضباط تابعين لقوات حفتر، ينفذون إعدامات ميدانية، وسحل لجثث في شوارع بنغازي، الأمر الذي لاقي استنكار واسع النطاق داخل بنغازي والأوساط الداعمة لقوات جيش البرلمان، فضلاً عن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، وحزب العدالة والبناء الإسلامي، وتحالف القوة الوطنية (ليبرالي).

وفي يناير/كانون ثان الماضي، أعلنت القوات التابعة لمجلس النواب الليبي، سيطرتها على كامل منطقة "قنفودة" التي تعتبر المدخل الغربي لمدينة بنغازي، بعد معارك ضد قوات "مجلس شورى ثوار بنغازي"، وهو تحالف كتائب مسلحة شاركت في إسقاط العقيد معمر القذافي عام 2011.

الصفحة 1 من 4066
  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top