قالت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الخميس، إن إجمالي عدد الشهداء الذين سقطوا جراء اعتداء جيش الاحتلال بحق المشاركين في مسيرات العودة وكسر الحصار الحدودية، بلغ 198 شهيدا، بينهم 37 طفلا.

وأوضحت الوزارة، في تقرير أصدرته بعنوان "الاعتداءات الإسرائيلية بحق المشاركين في مسيرات العودة السلمية" اطلعت عليه الأناضول، أن عدد الجرحى وصل إلى 22 ألف و267 جريحاً.

وبيّنت الوزارة أن نسبة الذكور من الشهداء بلغت 97.5%، فيما بلغت نسبة الإناث منهم حوالي 2.5%.

وبحسب الوزارة، فإن نسبة الشهداء الأطفال من إجمالي عدد الشهداء قد بلغت حوالي 18.7%، فيما بلغت نسبة الشباب منهم 75.7%.

وفيما يتعلق بالإصابات، ذكرت أن نسبة الإصابة بالرصاص الحي بلغت 46.3% ، فيما وصلت نسبة الإصابة بالرصاص المعدني المغلّف بالمطاط إلى 3.9%، وأما الإصابات بقنابل الغاز فقد بلغت حوالي 16.2%.

وقالت: إن نسبة الإصابة في الأطراف السلفية من الجسد من بين إجمالي الجرحى بلغت 49.7%، وأما الإصابة في منطقتي الرأس والرقبة فقد وصلت نسبتها إلى 7.7%.

وأضافت الوزارة:" نسبة الإصابة في الأطراف العلوية بلغت 12.8%، وأما في منطقتي الصدر والظهر فقد وصلت إلى 4.2%، وأما نسبة الإصابات في البطن والحوض بلغت 4.2%".

وبحسب فإن 61 فلسطينيا تعرضوا لبتر في أطرافهم السفلية، بينما بترت الأطراف العلوية لفلسطينيين اثنين، في حين أن 6 أشخاص تعرضوا لبتر في أصابع اليد.

وعن انتهاكات الحتلال بحق الطواقم الطبية، أشارت الوزارة إلى أن عدد الشهداء من الطواقم الطبية التي كانت تعمل في ميدان المسيرات وصل إلى 3 شهداء، فيما أصيب 409 أشخاص من تلك الطواقم بالرصاص الحي وبالاختناق جراء قنابل الغاز.

ولفتت الوزارة إلى أن نحو 84 سيارة إسعاف كانت تعمل في الميدان تعرّضت لتلف وصفته بـ"الجزئي".

ومنذ نهاية مارس الماضي يشارك فلسطينيون في مسيرات سلمية، قرب السياج الفاصل بين شرقي قطاع غزة والاحتلال، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هجروا منها، عام 1948.

قضت المحكمة العسكرية بالإسكندرية شمال مصر، اليوم الخميس بإعدام 17 متهمًا، والسجن المؤبد لعدد "19" متهمًا إثر إدانتهم باستهداف الكنيسة البطرسية بالعباسية.

كما أمرت المحكمة بالسجن المشدد 15 سنة لثمانية متهمين والسجن 15 سنة لمتهم، والسجن المشدد 10 سنوات لمتهم، وانقضاء الدعوة بالوفاة لمتهمين اثنين، في نفس القضية.

وأسفر الهجوم على كنيسة البطرسية عن قتل 29 فردا، والشروع فى قتل 34 آخرين أثناء أدائهم الصلاة، كما تم اتهامهم باستهداف كنيسة مارجرجس بطنطا وهو ما أسفر عن مقتل 27 فردًا والشروع فى قتل 75 آخرين، واستهداف الكنيسة المرقسية بالإسكندرية ما أسفر عن مقتل 18 فردا، والشروع فى قتل 43 آخرين، بالإضافة إلى استهداف كمين النقف؛ وهو ما أسفر عن مقتل 8 والشروع فى قتل 14 من رجال الشرطة.

بحث مبعوث بريطاني مع مسؤول سوداني، اليوم الخميس، ضرورة إجراء حوار سياسي بين الحكومة والمعارضة في السودان، في إطار خارطة الطريق الموقعة في العاصمة أديس أبابا.

جاء ذلك لدى استقبال مساعد الرئيس السوداني فيصل حسن إبراهيم، اليوم الخميس، بالخرطوم، للمبعوث البريطاني الخاص لدولتي السودان وجنوب السودان كريستوفر تروت الذي يزور البلاد ليومين. حسب بيان صادر عن الرئاسة السودانية اطلعت عليه الأناضول.

وأعلن إبراهيم، حرص بلاده على تعزيز مسيرة السلام والاستقرار في البلاد بكافة الوسائل السلمية.

واستعرض إمكانية إيصال المساعدات الإنسانية للمتضررين، وجهود الحكومة لتعزيز الوقف الدائم لإطلاق النار بمناطق النزاعات.

وأعلنت الحكومة السودانية، في سبتمبر موافقتها على مبادرة للأمم المتحدة تتعلق بإيصال مساعدات إنسانية إلى المتضررين من المعارك في مناطق سيطرة الحركة الشعبية لتحرير السودان/ شمال، جنوبي وجنوب شرقي البلاد.

وأكد المبعوث البريطاني، طبقًا للبيان، رغبة بلاده في حوار سياسي بين الحكومة والمعارضة في إطار خارطة الطريق التي وقعتها الحكومة مع المعارضة في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وأشار إلى أنه سليعب دورا دورا فاعلا في دعم الحوار لتحقيق نتائج إيجابية تدعم السلام، وسيتوجه مباشرة إلى أديس أبابا للقاء رئيس الآلية الإفريقية المستوى، ثابو أمبيكي لبحث الخطوات المقبلة المتعلقة بالحوار.

وفي 2016، وقع قادة قوى تحالف "نداء السودان"، بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، على خارطة الطريق للسلام، التي دفعت بها وساطة إفريقية رفيعة المستوى، بيد أن التفاوض على الخارطة انهار بين الحكومة والتحالف، في أغسطس، من العام نفسه.

و"نداء السودان"، هو التحالف الرئيسي للمعارضة في البلاد، وتأسس في ديسمبر 2014 من أحزاب وحركات مسلحة.‎

ويضم التحالف قوى أبرزها حزب "الأمة القومي"، وحزب "المؤتمر السوداني"، و"الحركة الشعبية/ شمال"، و"حركة تحرير السودان"، بقيادة مني "أركو مناوي"، وحركة العدل والمساواة" بزعامة جبريل إبراهيم، و"مبادرة المجتمع المدني"، إلى جانب قوى أخرى.

ومنذ 2003، تقاتل 3 حركات مسلحة رئيسية في دارفور ضد الحكومة السودانية، هي "العدل والمساواة" بزعامة جبريل إبراهيم، و"جيش تحرير السودان" بزعامة أركو (مني) مناوي، و"تحرير السودان"، التي يقودها عبد الواحد نور.

كما تقاتل "الحركة الشعبية لتحرير السودان/ قطاع الشمال"، قوات الحكومة السودانية، منذ يونيو 2011، في ولايتي جنوب كردفان، والنيل الأزرق.

إصابة جندي صهيوني ومستوطنة طعناً بنابلس

ذكر موقع "واي نت" التابع لصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، أن شابًا فلسطينيًا نفذ عملية طعن وأصاب جنديًا صهيونيا جنوبي مدينة نابلس (شمال القدس المحتلة)؛ ظهر اليوم الخميس.

وأضاف الموقع العبري أن حالة الجندي وُصفت بالحرجة، حيث تم نقله إلى مشفى "بنيلسون" الصهيوني في "بتاح تكفا".

وأوضح أن جنديًا آخر حاول إصابة منفّذ العملية، إلّا أنه أصاب مستوطنة عن طريق الخطأ، في حين استطاع المنفّذ الانسحاب من المكان، ووصف إصابتها بأنها "طفيفة" جراء شظايا الرصاص.

وقال شهود عيان لـ "قدس برس"، إن قوات الاحتلال أغلقت عقب العملية حاجزي "حوارة" و"زعترة" العسكريين، جنوبي مدينة نابلس، ومنعت الدخول أو الخروج من المدينة.

وأشارت المصادر العبرية إلى أن جيش الاحتلال عزز من تواجد قواته في المنطقة للبحث عن الشاب منفذ العملية.

قال خبير الأرصاد الجوية عيسى رمضان: إن يوم الإثنين القادم ستهل على البلاد -بإذن الله تعالى- الأمطار، وإن عطلة نهاية الأسبوع ستشهد ارتفاعاً في درجات الرطوبة.

فيما هي في إجازة، قطع وزير التربية والتعليم العالي د. حامد العازمي إجازة الوكيل المساعد للتعليم العام فاطمة الكندري، وأصدر قراراً بإحالتها للتقاعد مع انتهاء دوام 8 من أكتوبر الحالي.

وتأتي إحالة الكندري للتقاعد بعد استقالة وكيل وزارة التربية هيثم الأثري بعد انتهاء لجنة التحقيق فيما عرف بأزمة التكييف في المدارس بداية العام الدراسي الحالي.

في مثل هذا اليوم ‏11 أكتوبر 2016 انتقل إلى رحمة الله النائب السابق فلاح الصواغ العازمي عن عمر يناهز 55 عاماً بعد عملية جراحية في مستشفى ابن سينا.

ولد الصواغ رحمه الله عام 1961، وحصل على شهادة الثانوية العامة، وعمل في مؤسسة البترول الوطنية الكويتية سابقاً وعضو جمعية الفنطاس التعاونية سابقاً ونائب رئيس لجنة الفنطاس وجابر العلي للزكاة.

خاض فلاح الصواغ  انتخابات 2009 وحقق عدد 16602 صوت، وحل بالمركز الأول في الدائرة الانتخابية الخامسة، وفاز في الانتخابات عام 2012 بالمركز الأول في الدائرة الخامسة بعد حصوله على 26871 صوتاً.

مواقفه في مجلس الأمة

كان -رحمه الله- من النواب أصحاب المبادئ والمواقف المشرفة في مجلس الأمة، وقد شارك في الحراك الشعبي في مجلس 2009 فيما يعرف في موضوع القبيضة، إضافة إلى مواقفه ضد الصوت الواحد ووقوفه بجانب المعارضة ورفضه لمرسوم الصوت الواحد.

تأبينه

وقد أعرب رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم عن ألمه وحزنه لوفاة الصواغ، قائلاً: «تلقيت ببالغ الحزن والأسى نبأ انتقال النائب السابق والزميل الخلوق فلاح الصواغ، إلى جوار ربه، وإنني إذ أستذكر زمالتي وصداقتي مع الفقيد خلال العمل البرلماني الذي جمعنا، لأتقدم إلى أسرة الفقيد بأحر التعازي وأصدق المواساة، راجياً من الله العلي القدير أن يرحمه برحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم ذويه ومحبيه جميل الصبر والسلوان».

فيما قال النائب السابق في مجلس الأمة د. حمد المطر لـ«الراي»: إن الكويت فقدت وفقدنا برحيله رجلاً محباً لبلده صاحب مبدأ وموقف شجاع، وعند الحديث عنه، فإننا نتحدث عن الموقف والشجاعة والمبدأ فالكلمات تعجز عن الحديث عن مناقبه، رحمه الله ورثائه.

وقال النائب عضو محمد الدلال: «إن فقدان بوسعود رحمه الله حدث مؤسف، لكنه قضاء الله وقدره فقد فقدنا أخاً كبيراً متواجداً في جميع المواقف وفي أول الصفوف في الدفاع عن الدستور والوطن، كان أخاً ناصحاً جامعاً محباً للجميع وحريصاً على عدم الاختلاف ومن الشخصيات المميزة في علاقاتها الاجتماعية بالجميع مثالاً للطيبة ورحيله خسارة لنا في للكويت والحركة الدستورية وكتلة الأغلبية وأهله وإخوانه.

وقال النائب عادل الدمخي: عرفته رجلاً شجاعاً جريئاً لا يخاف في الله لومة لائم، نصير لأي موضوع فيه حق ولا يتوانى عن نصرة المظلوم ورفع الظلم عنه ولا ينظر للمصلحة الخاصة على حساب المبدأ والحق طيبا محباً يجمع دائماً ولا يفرق فقد كان مثالاً تاريخياً.

وقال النائب د. جمعان الحربش: لا أخاف على أخوي فلاح مما هو مقبل عليه، فهو مقبل على رب كريم رحيم، وإن كنّا شهود الله في الأرض، فإني أشهد أني لم أرَ في حياتي أنقى سريرة من أبوسعود، خسارتنا فيه لا تعوض، ستفتقدك المساجد، سيبكيك المحتاجون والفقراء والأرامل والأيتام سيبكيك الرجال الأشراف ومواقف الحق والعز الذي افتقدك فارسها، سيبكيك المجاهدون في أرض الشام الذين مددت لهم يد العون، أما أنا فأسأل الله أن يربط على قلبي ويجمعنا وإياك في مسفر رحمته ودار كرامته، إن القلب ليحزن، وإن العين لتدمع، ولا نقول إلا ما يرضي الرب، وإنا على فراقك يا بوسعود لمحزونون.

لجنة التحقيق

وقد شكل مجلس الأمة وزير الصحة السابق د. جمال الحربي لجنة تحقيق في وفاة النائب السابق فلاح الصواغ، وبعد انتهاء اللجنة من تحقيقها قال الوزير الحربي: أحلت ملف وفاة النائب الصواغ إلى النائب العام لملاحظتي وجود خطأ طبي واضح، مشيراً إلى وجود عدة لجان للتدقيق في مدى وجود أخطاء ممثلة بلجنة المضاعفات والوفيات واللجنة التخصصية واللجنة العليا للتحقيق التي تعرض الملف بدورها على وزير الصحة.

وأضاف أن لجنة التحقيق العليا في وفاة الصواغ انتهت من نتائجها قبل استلامي الحقيبة الوزارية، مبيناً أنه أحال الملف إلى النيابة العامة لعلمه بوجود خطأ وإهمال قبل العملية الجراحية وخلال العملية وبعدها.

رحمك الله يا أبا سعود، فقد كنت نعم الإنسان ونعم النائب، وبفقدك فقدت الكويت رجلاً محباً للكويت ومحباً للعمل الخيري.

فيما كشف مدير مركز الكويت للصحة النفسية د. نايف الحربي، أن عدد ملفات المرضى في المركز نحو 60 ألفاً، منهم نحو 35 ألف نشط، أعلنت استشاري طب نفس الأطفال والمراهقين في وزارة الصحة د. بيبي العميري، أن المركز استقبل خلال سنة أكثر من 87 ألف مراجع.

وأكد الحربي، في تصريح صحفي، على هامش احتفال المركز باليوم العالمي للصحة النفسية، أمس الأربعاء، بحسب "الراي"، أن «المركز يعتمد على النظام الإلكتروني بنسبة 100%، سواء في العيادات الخارجية أو الحوادث»، مؤكداً «عدم وجود أي مشكلات في نظام صرف الأدوية، الذي أصبح إلكترونياً وحسب ما يقره الطبيب بحد أقصى شهرين».

وأشار إلى أن إدخال أي أدوية جديدة يتم عن طريقة اللجنة المعنية، وأن نوعين جديدين سيتم إدخالهما قريباً، وهما خاصان باضطرابات المزاج، لافتاً إلى أن «أكثر الأمراض المترددة على المركز حالات الاكتئاب والاضطراب الوجداني والقلق».

من جهتها، قالت العميري لـ«الراي»: إن العدد الكلي لمراجعي المركز خلال سنة، من أكتوبر 2017 وحتى مطلع أكتوبر 2018، بلغ 87122 مراجعاً، هم 66 ألفاً و855 كويتياً و20 ألفاً و267 وافداً؛ ما يعني أن نسبة المراجعين الكويتيين بلغت 76.7%، فيما بلغت نسبة مراجعات الوافدين 23.3%.

وأوضحت في تصريح لها على هامش الاحتفال أن نحو 50 ألفاً من المراجعات كانت للعيادات الخارجية، ونحو 37 ألفاً للطوارئ، من بينهم 4 آلاف حالة دخول للأجنحة الداخلية.

وأشارت إلى أن المركز يستقبل جميع الاضطرابات النفسية، وأن نسبة أمراض الاكتئاب والقلق تشكل أعلى نسبة من بين الحالات التي يستقبلها المركز وتتبعها حالتا «ثنائي القطبية» و«الانفصام».

ولفتت إلى أن مركز «المنارة» التابع للوزارة، أول مركز خليجي متخصص يقدم خدمات نفسية متكاملة للأطفال والمراهقين.

وأضافت العميري أن المركز يخدم جميع الأطفال والمراهقين في كل مستشفيات الكويت ومدارسها، لافتة إلى أن من أهم الحالات التي يستقبلها اضطرابات القلق واضطرابات سلوكية مثل فرط الحركة وقلة الانتباه، بالإضافة إلى الاضطرابات السلوكية المصاحبة للعجز الفكري والتوحد.

وأوضحت أن المركز يحتوي على عيادة خاصة بالتوحد، تبدأ من التشخيص بواسطة مقاييس عالمية، وتستخدم أحدث أساليب العلاج وهو أسلوب «دنفر»، إضافة إلى العلاج باللعب سيقيم مجموعة من الأنشطة والفعاليات تضم محاضرات ومعارض، فضلاً عن توزيع بروشورات خاصة بمناسبة اليوم العالمي للصحة النفسية.

وأشارت إلى أن مركز الكويت للصحة النفسية الذي بدأ بتقديم خدماته النفسية منذ عام 1955 مرّ بكثير من التغييرات والتطورات حتى وصل إلى ما هو عليه الآن، مبينة أنه بات اليوم الجهة الرسمية الوحيدة في الكويت المتخصصة بتقديم الخدمات النفسية الشاملة للأطفال والمراهقين.

وقالت: إن المركز حقق قفزات كبيرة في السنوات السابقة، حيث حاز على نجمة السلامة من قبل وزارة الصحة في عام 2016، كما حصل على أعلى درجة في تقييم الجودة والاعتراف العالمي بين مستشفيات الكويت كلها عام 2017.

نقل رئیس مجلس الأمة مرزوق الغانم خلال اجتماعه والوفد المرافق إلى الرئیس التركي رجب طیب أردوغان في إسطنبول، أمس الأربعاء، رسالة شخصیة من حضرة صاحب السمو أمیر البلاد الشیخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وقال مراسل وكالة "الأناضول": إن أردوغان التقى الغانم، الذي يزور تركيا للمشاركة في منتدى الاقتصاد والأعمال التركي الأفريقي، بمكتب الرئاسة التركية بقصر "دولما بهجه" في إسطنبول.

وحضر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، اللقاء المغلق بين أردوغان والغانم، الذي استمر حوالي 45 دقيقة.

وقال الغانم في تصریح صحفي عقب الاجتماع، بحسب "وكالة الأنباء الكويتية" (كونا): "تشرفت وأختي وإخواني أعضاء الوفد البرلماني بلقاء فخامة رئیس تركیا رجب طیب أردوغان؛ حیث نقلت له رسالة شخصیة من سمو الأمير لفخامته تتعلق بأھمیة وضرورة العمل الجماعي لحل الخلافات السیاسیة في المنطقة وإشاعة أجواء السلم والاستقرار الإقلیمي.

وأضاف: كما نقلت لفخامته تحیات سمو الأمیر، وبدوره حملني فخامته نقل تحیاته واحترامه لسموه.

وقال الغانم: كان اللقاء مفیداً وإیجابیاً، وتناول أبرز الملفات الملحة في المنطقة ومستجداتھا.

وأوضح: أكدنا خلال اللقاء بفخامته وجھة النظر الكویتیة المتعلقة بضرورة توحید الصفوف وتقریب وجھات النظر والعمل على ضرورة حل الخلافات بین الدول العربیة والإسلامية، وذلك لكي نتمكن من مواجھة التحدیات التي تعصف بالمنطقة.

وضم الوفد البرلماني المرافق للغانم وكیل الشعبة البرلمانیة النائب راكان النصف، والنواب: صفاء الھاشم، ومحمد الدلال، وثامر السویط، وحمود الخضیر.

أعلنت السلطات المصرية، مساء أمس الأربعاء، إخلاء سبيل مشروط لعبد الله، نجل محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطياً في البلاد، بعد توقيفه بساعات.

ووفق ما نقلته البوابة الإلكترونية لصحيفة "أخبار اليوم" مملوكة للدولة، أصدر النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق قراراً بإخلاء سبيل عبدالله مرسي بكفالة 5 آلاف جنيه (نحو 280 دولاراً)، بعد التحقيق معه عدة ساعات في اتهامات منسوبة له.

وتتعلق اتهامات نجل مرسي التي تقرر إخلاء سبيله فيها بـ"نشر بيانات وأخبار كاذبة"، وفق المصدر ذاته.

وحسب المصدر ذاته، ألقي القبض على نجل مرسي صباح الأربعاء من منزله بمنطقة الشيخ زايد (غربي القاهرة)، وأحيل إلى نيابة أمن الدولة العليا التي واجهته بالاتهامات المنسوبة له واستمعت لأقواله فيها، وكذلك ما جاء بتحريات الشرطة حول تلك الاتهامات قبل أن تقرر إخلاء سبيله على ذمة القضية بضمان مالي.

وفي وقت سابق اليوم، قال عبدالمنعم عبد المقصود، عضو هيئة الدفاع عن مرسي، لوكالة "الأناضول": لم تتضح بعد كيفية إتمام قرار النيابة بإخلاء سبيله أو المكان الذي سيطلق منه سراحه (مقر النيابة أم مركز الشرطة).

وفي وقت سابق صباح الأربعاء، قال أحمد، النجل الأكبر لمرسي، والمتحدث باسم الأسرة: فوجئت صباح اليوم بدخول عناصر لا نعلم هويتها، إلى المنزل في حي الشيخ زايد (غربي القاهرة) واعتقال شقيقي.

وسبق لعبدالله أن أُوقف في مارس 2014، على خلفية اتهامات بحيازة مخدرات، وصدر حكم بحقه بعد 3 أشهر، أيدته محكمة النقض في عام 2015م بالحبس عاماً، وهي التهمة التي نفاها عبدالله.

وآخر تصريحات عبدالله لوسائل إعلام عربية كانت قبل أيام، عقب زيارة والده في سجن طره جنوبي القاهرة، في سبتمبر الماضي، متحدثاً عن الموقف الثابت للوالد، ومعنوياته المرتفعة.

وحالياً يواجه أسامة مرسي، المتحدث السابق باسم الأسرة، حكمان أوليان بالحبس على خلفية اتهامات ينفيها متعلقة بالعنف.

ومنذ الإطاحة بمرسي، في 3 يوليو 2013م، عقب عام من توليه الحكم، والأسرة تواجه توقيفات واتهامات عديدة تنفيها، وتقول عادة: إنها تتعرض لها جراء عدم القبول بالنظام الحالي.

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top