استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال شرق بيت لحم

استشهد فتى وأصيب 6 آخرين بجروح عصر، اليوم الإثنين، برصاص الاحتلال "الإسرائيلي" خلال مواجهات في بلدة تقوع قرب بيت لحم في الضفة الغربية.

وأعلنت جمعية الهلال الأحمر أنها استلمت جثمان الشهيد بعد أن كان أصيب قبل ساعة برصاص الاحتلال.

وكانت اعتقلت قوات الاحتلال الفتى بعد إصابته بجروح خطيرة في مواجهات ببلدة تقوع قبل أن يتم الإعلان عن استشهاده.

من جانبها، أكّدت مصادر محلية من البلدة لوكالة "صفا" أن الشهيد هو قصي حسن العمور، وأصيب بأكثر من رصاصة في المناطق العلوية من جسمه.

وأضافت المصادر أن المواجهات أسفرت عن 6 جرحى آخرين وصفت حالتهم بالمتوسطة إلى طفيفة.

أكد وكيل وزارة الخارجية في غزة، والقيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، غازي حمد، أنّ قرار نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس، من شأنه جعل الإدارة الأمريكية عدوًا جديدًا للشعب الفلسطيني والعالم العربي والإسلامي، داعيًا إياها إلى عدم التهوّر والتغابي في اتخاذ مثل هذا القرار السطحي الذي يهدف إلى إرضاء الغرور "الإسرائيلي".

وحذر حمد، خلال كلمته على هامش الوقفة التضامنية مع القدس، والتي دعت إليها وزارة الثقافة الفلسطينية، اليوم الإثنين، في مدينة غزة، من أن تطبيق القرار من شأنه جعل الإدارة الأمريكية تخسر حيث إنها ستجد تجنيدًا وتحشيدًا من كل أبناء الشعب الفلسطيني على مختلف تياراته السياسية والفكرية والدينية.

وشدد على أنه إذا كان هذا القرار هو مجرد شعار انتخابي يقوده الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، للوصول إلى سدة الحكم، فقد وصل إلى البيت الأبيض، أما إذا فكروا في أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيجلب دعم أصوات اليهود والانقلاب على السياسة الأمريكية في السابق، فهي سياسة محكوم عليها بالفشل المسبق.

وأضاف حمد أن الإدارة الأمريكية إن فكرت في نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، فهذا القرار لن يغير التاريخ ولن يتوقّف، ولن تنحرف القضية الفلسطينية عن مسارها، مشددًا على أن القدس ستبقى عاصمة فلسطين، وستظل الأخيرة ملكاً لكل الفلسطينيين الذين سيحاربون عن الأرض بكل ما يستطيعون.

وبيّن القيادي في "حماس" أنّ كل العالم يعترف بأن فلسطين من حقها أن تقيم دولتها المستقلة ذات السيادة، مؤكدًا أن الفلسطينيين متمسكون بموقفهم رغم كل الضغوط، مضيفًا: لن نعترف بهذا الاحتلال، ولن نعترف بالدولة المارقة التي اغتصبت بلادنا وشردت شعبنا، ولا يمكن أن نعطيها هذه الهدية.

ودعا، خلال كلمته إلى ضرورة إنهاء الانقسام الفلسطيني، وأن تكون هناك مصالحة ووحدة وطنية، مناديًا السلطة الوطنية الفلسطينية بأن تفكر جيدًا في مسألة المراهنة على الإدارة الأمريكية التي على مدار أكثر من 28 عامًا لم تحقق أي إنجاز للشعب الفلسطيني.

ونوه إلى ضرورة أن تكون القدس جامعة لكل الفلسطينيين، وتحدي مثل هذا القرار ومحاربته بكل قوة، مشددًا على وجوب أن تعلم الإدارة الأمريكية أنها ستكون في خطر، في حال فكرت في ذلك القرار الغبي والسطحي، والذي لا ينم إلا عن سطحية في تفكير الرئيس الأمريكي وإدارته.

وقال حمد: إن القدس المصنوعة بالتاريخ ودماء الشهداء والعطاء والانتفاضات لا يمكن أن تتغير بقرار أو توجه أو تبدل بإدارة أو سياسة أميركية، فهي أكبر من واشنطن والبيت الأبيض، وأعمق في التاريخ من التاريخ الأميركي، وإن ترامب بكل غبائه وهمجيته لن يستطيع تغيير تلك الحقائق.

من جهة أخرى، أكد وكيل وزارة الثقافة الفلسطينية، أنور البرعاوي، أن توجه الإدارة الأمريكية بالمسّ بالقدس، فإنها تمس عقيدة الأمة العربية والإسلامية، معبرًا عن رفض الفلسطينيين للاحتلال ووجوده على أرض فلسطين وعن نية نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.

ودعا البرعاوي كل الفلسطينيين إلى الوقوف وقفة جادة وحقيقية بعيدة عن كل التأويل والصراخ والكلام، وأن يُتوج ذلك بردود فعل عملية، على أن يكون أولها وقف كل أشكال التعاون الأمني مع الكيان "الإسرائيلي"، معلنًا عن رفض الكل الفلسطيني أي تغيير في واقع مدينة القدس تراثيًا وسياسيًا.

أكد المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، أنه يسعى لتحقيق السلام عبر تفعيل لجان التنسيق والتهدئة المعنية بالإشراف على وقف إطلاق النار، وأكد حرص المجتمع على تحقيق السلام وفقاً للمرجعيات المتمثلة بالمبادرة الخليجية ومخرجات الوطني وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة باليمن.

جاء ذلك، خلال لقائه الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، إثر وصوله إلى مدينة عدن، جنوبي البلاد، في إطار زيارة من المقرر أن تشمل في وقت لاحق، العاصمة صنعاء، ويسعى من خلالها المبعوث الأممي لاستئناف جهود السلام وتفعيل اتفاق الهدنة.

ونقل موقع "وكالة الأنباء اليمنية" بنسختها التابعة للشرعية، عن ولد الشيخ أحمد، خلال اللقاء، قوله: نتطلع اليوم الى تحقيق السلام الذي أنتم حريصون على بلوغه لمصلحة اليمن وحقن الدماء عبر التحضير لعمل لجان التهدئة ومباشرة المهام الموكلة إليها.

من جانبه، استعرض الرئيس اليمني، جملة التحولات التي تشهدها البلاد على مختلف المستويات وتجربة الحوار الوطني. ووضع هادي أمام المبعوث الأممي صورة موجزه تذكيراً وتأكيداً على رغبة الشعب اليمني وشرعيته الدستورية في تحقيق السلام وإرساء معالمه عبر مواقفهم الواضحة وتجاوبهم الدائم مع أسس ومنطلقات السلام المرتكزة على القرارات الأممية وفي مقدمتها القرار (2216) والمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وأبدى المرونة والتجاوب لمصلحة الشعب في محطات الحوار والسلام المختلفة التي جوبهت بالغطرسة والرفض من قبل الطرف الانقلابي في تحدٍ صارخ للإجماع الوطني والإقليمي والدولي.

وأشار هادي إلى ملاحظات الحكومة التي أبدتها تجاه مشروع خريطة الطريق والتي سلمت سلفاً للمبعوث الأممي خلال زيارته السابقه لعدن، معتبراً أن تلك الملاحظات تمثل خياراً جوهرياً لعودة قطار السلام الى مساره الصحيح على الرغم من إدراكنا والمجتمع الدولي أيضاً يشاركنا ذلك، إن الانقلابيين وممارساتهم المعهودة لا تشير البتة إلى فكر يحمل السلام بقدر تفكيرهم وسلوكهم الدموي التدميري، يجسد ويمثل بالوكالة أجندة دخيلة ومكشوفة.

ووصل ولد الشيخ اليوم إلى مدينة عدن، في إطار جولة بدأها من العاصمة السعودية الرياض، ثم الدوحة، مروراً بمسقط، ومن المقرر أن تشمل في وقت لاحقاً، العاصمة اليمنية صنعاء، والتي يسيطر عليها الانقلابيون.

 

قال الوكيل المساعد لشؤون الأدوية والتجهيزات الطبية بوزارة الصحة د. عمر السيد عمر، اليوم الإثنين: إن الوزارة تتحمل ما نسبته 80% من التكلفة الإجمالية للأدوية المخصصة للسوق المحلية.

وأضاف في تصريح للصحفيين على هامش الاجتماع الـ 30 للجنة الخليجية لفريق عمل تسعيرة الأدوية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، أن حجم الإنفاق الحكومي على الأدوية بلغ نحو 210 ملايين دينار العام الماضي.

وأشار إلى أن الكويت لديها نظام رقابي مشدد على جميع الأدوية التي ترد البلاد من حيث الرقابة المسبقة واللاحقة والتسجيل قبل وأثناء وبعد دخولها المنافذ.

وأوضح في كلمة افتتاح الاجتماع الذي تستمر فعالياته 4 أيام بمشاركة خليجية، أن الاجتماع سيشهد مناقشة تسعير الأدوية الجنيسة، التي تحتوي على المادة الفعالة في الدواء المبتكر وتتكافأ حيوياً معه، وإيجاد آلية جديدة لتسعيرها خليجياً.

وذكر أن الاجتماع سيناقش آلية تسعير المكملات الغذائية والمستحضرات المبتكرة المقدمة من المملكة العربية السعودية وسلطنة عُمان والمستحضرات المحتوية على الفيتامينات والمعادن وتوحيد أسعارها خليجياً.

وافاد بأن لجنة تسعير الأدوية ستناقش أيضاً السياسات الجديدة لتسعير الأدوية الجنيسة، وستبحث 120 دواء مبتكراً يحوي أكثر من «مركب صيدلاني»، فضلاً عن مناقشة اعتراض بعض الشركات العالمية على الأسعار المقدمة من المكتب التنفيذي لوزراء الصحة الخليجي.

 

بحثت لجنة حماية الأموال العامة البرلمانية بمجلس الأمة، اليوم الإثنين، تقرير ديوان المحاسبة في شأن تجاوزات شركة «كي جي إل» على المال العام في مؤسسة الموانئ.

وقال مقرر اللجنة النائب عبدالوهاب البابطين في تصريح صحفي: إن اللجنة بحثت في اجتماعها تقرير ديوان المحاسبة في بعض التجاوزات والتعديات على أملاك الدولة في مؤسسة الموانئ بحضور مدير المؤسسة وممثلين عن ديوان المحاسبة.

وأضاف أن اللجنة تبين لها وجود العديد من الملاحظات التي ستنعكس على التقرير الذي سيقدم للمجلس، إذ سيضم بياناً مفصلاً عن تلك الملاحظات.

وذكر البابطين أن اللجنة قررت عقد اجتماع آخر بعد غد الأربعاء مع مسؤولي مؤسسة الموانئ وديوان المحاسبة والجهات ذات الصلة لاستيضاح بعض الأمور.

وأشار إلى أن اللجنة قررت عقد اجتماع في 23 يناير الحالي مع ممثلي الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية فيما يخص تكليف المجلس في جلسته المنعقدة في 28 ديسمبر الماضي في شأن التحقيق في موضوع الحيازات الزراعية.

نقلت وكالة "تسنيم" الإيرانية للأنباء عن محافظ طهران قوله: إن قوات الدفاع الجوي الإيرانية أطلقت النار على طائرة بلا طيار في وسط طهران، اليوم الإثنين، ولكنه قال: إن الطائرة لم تكن عسكرية.

وأضاف عيسى فرهدي: لم تكن طائرة عسكرية، دخلت منطقة حظر الطيران، لا نعلم إلى أي جهة تنتمي.

وذكرت وكالة "فارس" للأنباء أن الطائرة بلا طيار أسقطت.

وزير النفط: اعتماد 56 مشروعاً للطاقة المتجددة

اعتمدت لجنة تنمية استخدامات مصادر الطاقة المتجددة بوزارة الكهرباء والماء الكويتية، اليوم الإثنين، 56 مشروعاً للطاقة المتجددة في مختلف الجهات بالدولة بهدف توفير 15% من اجمالي استهلاك الطاقة الكهربائية بحلول عام 2030م.

وذكرت اللجنة في بيان صحفي عقب اجتماعها السادس برئاسة وزير النفط وزير الكهرباء والماء المهندس عصام عبدالمحسن المرزوق، وحضور ممثلي الوزارات والمؤسسات المعنية؛ أن اعتماد تلك المشاريع جاء استجابة للرغبة السامية لصاحب السمو أمير البلاد التي أعلن فيها توجه دولة الكويت لتنويع مصادر إنتاج الطاقة عبر استخدام مصادر الطاقة المتجددة بنسبة 15% من إجمالي الطاقة الكهربائية بحلول عام 2030م.

وأوضحت أنها تهدف إلى حصر وتوثيق جميع استخدامات الطاقة المتجددة بجميع أنواعها، مشيراً إلى أن اللجنة الفنية المنبثقة عن اللجنة العليا قامت خلال الاجتماع بتقديم عرض مرئي توضح فيه المشروعات الـ56 التي تم اعتمادها للطاقة المتجددة في مختلف الجهات بالدولة.

وأكدت تحقيق بعض تلك المشروعات التي بدأت فعلياً بالتشغيل لأهدافها مثل مشروع الشقايا ومشروع «سدرة 500» بمنطقة المناقيش ومشروع أبراج المياه في منطقة بيان.

وذكر البيان أنه في ختام الاجتماع تم مناقشة موضوع اعتماد الأرقام والرموز الخاصة (الأكواد)، إضافة إلى الترشيد والعمل على إزالة المعوقات والتحديات التي تواجه مشاريع الطاقة في البلاد.

وصف عضو "الكنيست" المتطرف عن حزب الليكود موشي فيجلين مشهد هروب الجنود "الإسرائيليين" أثناء عملية الدهس التي وقعت قبل نحو أسبوع في القدس المحتلة، بهروب "الولايا".

ونقلت وسائل إعلام عبرية عن فيجلين قوله: إن حركة "حماس" تنظر إلى هكذا فيديو من باب الشماتة، وليس من باب المديح.

واتهم الإعلام الرسمي بالدفاع عن الجنود، وتبرير هربهم بتلقيهم الأوامر للهرب، متناسين دور أحد الحراس الذي أطلق النار باتجاه منفذ العملية الشهيد فادي قنبر.

ودعا فيجلين إلى تبني رواية الدفاع بدل رواية الهرب عبر التركيز على دور الحارس البطولي، وليس دور الجنود الهاربين.

وكان الشاب المقدسي فادي قنبر قاد شاحنته نحو مجموعة كبيرة من جنود وحدة النخبة في جيش الاحتلال "جولاني"، وقتل 4 منهم، وأصيب 13 آخرين، بينهم عدد بحالات الخطر، فيما استشهد قنبر لاحقًا.

يذكر أن حارسًا "إسرائيليًّا" انتقد فرار مئات الجنود من مكان العملية، وتركه وحيدًا ليواجه سائق الشاحنة، قائلًا: أطلقت 13 طلقة باتجاه السائق، مستغربًا هروب الجنود مع حملهم سلاحًا أكثر فاعلية.

منع رائد صلاح من السفر عشية الإفراج عنه

حظرت "إسرائيل" على الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني، السفر إلى خارج البلاد عشية الإفراج عنه غدا.

وقال المحامي عمر خمايسة، محامي الشيخ صلاح، لوكالة الأناضول:" تم إبلاغنا ليوم أن وزير الداخلية الإسرائيلي ارييه درعي، وقّع على أمر يحظر على الشيخ صلاح السفر إلى خارج البلاد لمدة 6 أشهر".

وأضاف:" الأمر ليس بجديد فهو قائم منذ العام 2015 ولكن تم تجديده في ضوء قرار الإفراج عن الشيخ رائد يوم غد".

وتابع خمايسة:" هذا القرار هو دليل إضافي على انه سيتم الإفراج عن الشيخ رائد غدا".

وأشار إلى أن "مصلحة السجون الإسرائيلية"، أبلغتنا اليوم أن الترتيبات تجري للإفراج عن الشيخ رائد يوم غدا الثلاثاء بعد إنهاء محكوميته.

ورجح خمايسة أن يتم الإفراج عن الشيخ صلاح في ساعات صباح غد.

وكانت المحكمة العليا الإسرائيلية، قد قضت في 18 أبريل/نيسان الماضي، بسجن صلاح، لمدة 9 أشهر، بتهمة "التحريض على العنف"، خلال خطبة ألقاها في مدينة القدس الشرقية قبل 9 سنوات.

ومنذ تم اعتقاله تم إخضاع صلاح للعزل الانفرادي.

وفي 17 نوفمبر/تشرين ثاني 2015، قررت الحكومة الإسرائيلية إخراج الحركة الإسلامية التي يقودها الشيخ صلاح عن القانون، ولكن الشيخ صلاح قال انه متمسك بقيادة الحركة.

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي، بعد ظهر اليوم الإثنين، في قاعة مجلس الوزراء بقصر بيان برئاسة سمو الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح، رئيس مجلس الوزراء، وبعد الاجتماع صرح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح بما يلي:

اطلع مجلس الوزراء في مستهل اجتماعه على الرسالة الموجهة لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه من فخامة الرئيس عثمان غزالي، رئيس جمهورية القمر المتحدة الشقيقة، التي تضمنت الإعراب عن تهانيه بنجاح رئاسة دولة الكويت بالقمة العربية الأفريقية وتسليمها إلى جمهورية غينيا الاستوائية خلال استضافتها للدورة الرابعة للقمة في العاصمة ملابو، مشيراً إلى تطلعه لتعزيز العلاقات بين دولة الكويت وجمهورية القمر في مختلف المجالات والميادين.

كما اطلع مجلس الوزراء على الرسالة الموجهة لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه من معالي داشو تسرينج دوبجي، رئيس مجلس الوزراء في مملكة بوتان، التي تضمنت تأكيد معاليه لنجاح مؤتمر حوار التعاون الآسيوي في أن يثبت أهميته كمنظمة آسيوية بناءة ذات أجندة مستقبلية كما أشاد معاليه بدور دولة الكويت في تعزيز التعاون المشترك بين الدول الأعضاء منذ استضافتها للقمة الأولى للمؤتمر وتضمنت الرسالة كذلك دعوة سموه حفظه الله ورعاه للقيام بزيارة رسمية إلى مملكة بوتان الصديقة في إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.

ثم اطلع مجلس الوزراء على الرسالة التي تلقاها حضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه من سعادة محمد سنوسي باركيندو الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط والمتضمنة الإشادة بما بذلته دولة الكويت من مساع حميدة ودور ريادي للتوصل لاتفاقيتين هامتين وتاريخيتين لقطاع النفط العالمي كما أشار سعادته إلى اختيار دولة الكويت وبالإجماع لترؤس لجنة المراقبة الوزارية المشتركة لمنظمة الدول المصدرة للنفط.

ومن جانب آخر، هنأ مجلس الوزراء خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة، لنيل جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام لهذا العام نظير عنايته بخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما واهتمامه بالسيرة النبوية ودعمه لمشروع الأطلس التاريخي للسيرة النبوية ومواقفه العربية الإسلامية تجاه قضية فلسطين عبر عقود من الزمن وإغاثة المنكوبين والمحتاجين وإنشائه لمركز الملك سلمان للاغاثة والأعمال الإنسانية وسعيه الدائم لجمع كلمة العرب والمسلمين لمواجهة الظروف الصعبة التي تمر بها الأمتين العربية والإسلامية.

ثم أحاط النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح مجلس الوزراء علماً بنتائج مشاركته في المؤتمر الدولي للسلام في الشرق الأوسط والذي عقد في باريس يوم أمس الأحد وبما تضمنه البيان الصادر عن المؤتمر الذي شدد على أن الحل الوحيد للصراع الفلسطيني "الإسرائيلي" والتوصل إلى السلام في الشرق الأوسط هو إنشاء دولة فلسطينية مستقلة تتعايش مع "إسرائيل" جنباً إلى جنب، وأكد ضرورة حل الدولتين لإنهاء النزاع الفلسطيني "الإسرائيلي"، وأن حدود عام 1967م تشكل الأساس لهذا الحل، كما حذر البيان الجانبين الفلسطيني و"الإسرائيلي" من اتخاذ أي خطوات أحادية الجانب تستبق نتيجة مفاوضات قضايا الوضع النهائي، وشدد كذلك على أهمية مبادرة السلام العربية التي أطلقتها المملكة العربية السعودية عام 2002م كأساس واضح لتسوية الصراع الفلسطيني "الإسرائيلي"، مشيراً إلى أهمية معالجة الوضع الإنساني في قطاع غزة والتعهد باتخاذ المزيد من الخطوات لإعادة أحياء عملية السلام وتقديم حوافز اقتصادية لكلا الطرفين لتشجيعهما على الانخراط في المفاوضات.

كما أطلع معاليه المجلس أيضاً على فحوى لقائه على هامش المؤتمر مع معالي السيد سامح حسن شكري، وزير خارجية جمهورية مصر العربية الشقيقة، الذي تم خلاله بحث سبل تعزيز أواصر التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين.

ثم أحاط النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية المجلس علماً بنتائج المباحثات التي أجراها مع سعادة السيد بيتر ماورير، رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، خلال الزيارة التي قام بها للبلاد في الأسبوع الماضي التي أشاد فيها بدور دولة الكويت الرائد في مساندة الشعوب المتضررة والمنكوبة في العالم ودعمها المستمر للمنظمة وأنشطتها الإنسانية، وقد أشاد معاليه بدور اللجنة الدولية للصليب الأحمر وجهودها الإنسانية النبيلة، مثمناً الدور الذي تقوم به في إطار اللجنة الثلاثية للبحث عن الأسرى والمفقودين الكويتيين في العراق، مجدداً الدعوة إلى بذل المزيد من الجهود لإنهاء هذه القضية الإنسانية.

كما تدارس مجلس الوزراء مشروع مرسوم باستبدال نص البند (1) من المادة (1) من المرسوم الصادر في شأن نظام الخدمة المدنية وذلك بما يسمح بأن تكون أولوية التعيين لكويتيي الجنسية، فإن لم يوجد فتكون الأفضلية للأولاد غير الكويتيين من أم كويتية.

وقرر المجلس الموافقة على مشروع المرسوم ورفعه لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه تمهيدا لإحالته لمجلس الأم .

ثم اطلع مجلس الوزراء على توصية اللجنة التعليمية والثقافية والاجتماعية والصحية والشباب بشأن التقارير الدورية عن متابعة البرنامج الإنشائي لمشروع مدينة صباح السالم الجامعية في الشدادية عن الأشهر يوليو وأغسطس وسبتمبر وأكتوبر 2016م، والمتضمنة ما اتخذ من خطوات وإجراءات في تطبيق قانون تنظيم مدينة صباح السالم الجامعية والوضع الحالي للمشاريع وأعمال البنية التحتية وكذلك أعمال مباني الكليات والمباني الأخرى بالإضافة إلى بيان موقف المعوقات التي تواجه البرنامج الإنشائي.

واطلع مجلس الوزراء كذلك على توصية لجنة الخدمات العامة بشأن العوائق التي تعترض مسار حرم الطرق الإقليمية في الجزئين الشمالي والجنوبي (المرحلة الأولى) وقرر المجلس تكليف الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية بالتنسيق مع كل من وزارة الأشغال العامة ووزارة المالية وبلدية الكويت وإدارة الفتوى والتشريع لاتخاذ الخطوات الإجرائية والقانونية اللازمة بشأن المزارع المتداخلة مع مسار حرم الطريق الاقليمي في منطقة الوفرة وذلك وفقا للأحكام والضوابط القانونية المعمول بها وفي ضوء اختصاصات الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية في هذا الشأن في حد أقصاه شهر من تاريخه تمهيدا لقيام وزارة الأشغال العامة بطرح المشاريع ذات الصلة بتنفيذ وصيانة الطريق الإقليمي.

ثم اطلع مجلس الوزراء على توصية لجنة الشؤون الاقتصادية بشأن مقترح دمج برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة بالهيئة العامة للقوى العاملة وقرر المجلس الموافقة على الدمج وذلك ابتداء من 1/ 6/ 2017م وتكليف الهيئة العامة للقوى العاملة بالتنسيق مع كل من برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة وإدارة الفتوى والتشريع وديوان الخدمة المدنية والجهات التي تراها مناسبة لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية والتنظيمية والإجرائية والفنية اللازمة لترتيب عملية الدمج.

كما بحث مجلس الوزراء شؤون مجلس الأمة واطلع بهذا الصدد على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسة مجلس الأمة.

ثم بحث مجلس الوزراء الشؤون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي وبهذا الصدد أدان المجلس حادث الاعتداء الآثم الإرهابي الذي وقع الأسبوع الماضي في دار الضيافة لوالي مدينة قندهار الواقعة في جنوب أفغانستان الإسلامية والذي أسفر عن نجاة السفير الإماراتي واستشهاد عدد من الدبلوماسيين الإماراتيين الذين كانوا في مهمة إنسانية نبيلة لدعم ومساعدة الشعب الأفغاني الصديق مؤكدا موقف دولة الكويت الرافض لهذه الأعمال الإرهابية التي تتنافي مع كافة الأديان السماوية والقيم والأعراف الإنسانية وإذ يتقدم المجلس بصادق العزاء والمواساة إلى سمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، وإلى الشعب الإماراتي الشقيق وذوى الضحايا خاصة إزاء هذه الفاجعة ليسأل الله عز وجل أن يتغمد الضحايا شهداء الواجب بواسع رحمته وغفرانه ويسكنهم فسيح جناته، مبتهلاً إلى الباري عز وجل أن يحفظ دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وشعبها الكريم من كل سوء ومكروه.

كما رحب مجلس الوزراء بقرار الولايات المتحدة الأمريكية الصادر يوم الجمعة الماضي برفع بعض العقوبات الاقتصادية والتجارية المفروضة على جمهورية السودان الشقيقة وذلك بهدف تشجيع حكومة السودان للحفاظ على جهودها المبذولة بشأن حقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب وتقديراً لدورها البناء تجاه العديد من القضايا الإقليمية وقد أشاد المجلس بهذا القرار باعتباره خطوة إيجابية تسهم في استعادة هذا البلد الشقيق عافيته الاقتصادية متمنيا لجمهورية السودان ولشعبها الشقيق المزيد من الرفعة والرقى والازدهار والاستقرار.

الصفحة 8 من 3835
  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top