أعلنت مؤسسة الكويت للتقدم العلمي فتح باب الترشيح لجائزة السميط للتنمية الأفريقية لعام 2018 في مجال الصحة، بهدف تسليط الضوء على أفضل المشاريع أو الإنجازات التي أسهمت في تطوير هذا القطاع بشكل ملموس في القارة الأفريقية، على أن تقدم طلبات الترشح للجائزة في موعد أقصاه 30 يونيو 2018.

وقال د. عدنان شهاب الدين، المدير العام لمؤسسة الكويت للتقدم العلمي، في بيان بهذه المناسبة: "إن الدعوة مفتوحة للأفراد والمؤسسات ممن ساهموا بشكل فعال وريادي في مواجهة التحديات التي يواجهها قطاع الصحة في القارة الأفريقية لتقديم طلباتهم للترشح للفوز بجائزة السميط لعام 2018 في قطاع الصحة."

وأضاف د. شهاب الدين أن الجائزة المقدمة من دولة الكويت وتشرف عليها المؤسسة، تستهدف منح التقدير الملائم للأفراد والمؤسسات الذين تمكنوا من تحقيق تقدم كبير في القطاع الصحي من خلال مبادراتهم أو مشروعاتهم البحثية، ما ساهم في ترك أثر جوهري وتقدم ملموس في هذا السياق لصالح مواطني القارة الأفريقية، ولا سيما بالنسبة للفئات المحرومة في بلدانها.

وتضم شروط التقدم للجائزة أن يكون للمرشح مشروعات أو أنشطة بحثية تتسم بروح الابتكار وساهمت في تحقيق تغييرات بالغة الأثر في قطاع الصحة بما يتوافق مع المعايير الدولية التي أرستها قواعد الجائزة. ويمكن الحصول على نموذج طلب الترشح من خلال الرابط http://oe.kfas.org.kw/alsumait أو عبر التواصل مع مكتب الجوائز في مؤسسة الكويت للتقدم العلمي من خلال إرسال رسالة على البريد الإلكتروني عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته..

وذكر د. شهاب الدين أن جائزة السميط لعام 2018 في مجال الصحة تستند إلى ما تحقق من نجاح لجائزة السميط لعام 2015 في مجال الصحة ولعام 2016 في مجال الأمن الغذائي وأخيرا لعام 2017 في مجال التعليم، بما يسهم في تعزيز سمعة الجائزة بوصفها وسيلة لتكريم أصحاب المشروعات البارزة التي ساهمت في التغيير الإيجابي لحياة أعداد لا تحصى من الأشخاص والمجتمعات التي تعاني الحرمان في أفريقيا.

وتابع د. شهاب الدين قائلاً: "على مدار الأعوام الثلاثة الماضية، منحت المؤسسة جائزة السميط لأفراد ومؤسسات قدموا أعمالا ومبادرات كان لها عظيم الأثر في تعزيز التقدم الاقتصادي والاجتماعي وتطوير الموارد البشرية والبنية التحتية في القارة الأفريقية، وقررنا العودة إلى منح جائزة عام 2018 في القطاع الصحي ودعوة جميع المعنيين في القطاع الصحي وقطاع التنمية في القارة لترشيح الأفراد والمؤسسات ممن يرونهم ساهموا في دفع عجلة التنمية في أفريقيا إلى الأمام في مضمار الصحة."

يذكر أن مجلس أمناء جائزة السميط للتنمية الأفريقية أطلق الجائزة رسميا تحقيقاً لمبادرة حضرة صاحب السمو أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وتشرف عليها مؤسسة الكويت للتقدم العلمي (KFAS) لتكريم الأفراد والمؤسسات الذين قدموا بحوثا ومبادرات مبتكرة وملهمة ساعدت على مواجهة التحديات القائمة في القارة الأفريقية، وكذلك تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتطوير الموارد البشرية والبنية التحتية في بلدانها.

أفرج الجيش الصهيوني، صباح اليوم الإثنين، عن النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني عمر عبدالرازق، بعد اعتقاله لساعات.

وقالت حليمة، ابنة عبدالرازق، لـ"الأناضول": إن جيش الاحتلال أفرج عن والدها بعد التحقيق معه.

وكانت قوة صهيونية قد داهمت مدينة سلفيت (شمال)، واعتقلت النائب عمر عبدالرازق، فجر اليوم.

وعبدالرازق نائب عن كتلة التغيير والإصلاح التابعة لحركة "حماس"، وشغل منصب وزير المالية في الحكومة الفلسطينية التي شكلتها الحركة عقب فوزها في انتخابات عام 2006.

وكانت السلطات الصهيونية قد أفرجت عن النائب عبدالرازق قبل نحو شهرين، بعد اعتقال دام أربعة شهور.

ويعتقل الاحتلال في سجونه 11 نائباً فلسطينياً.

في إطار جهودها المتواصلة لإغاثة الشعب السوري الشقيق، ونظراً للأوضاع الإنسانية التي تشهدها بعض المناطق السورية مؤخراً، أغاثت الرحمة العالمية بجمعية الإصلاح الاجتماعي أهالي الغوطة الشرقية، حيث استفاد من الإغاثة المقدمة 500 أسرة، و800 فتاة، و1200 يتيم.

وفي هذا الصدد، قال رئيس مكتب سورية في الرحمة العالمية وليد أحمد السويلم: إن فصل الشتاء بما يحمله من برد قارس وأمطار غزيرة وعواصف ثلجية يمثل تحدياً آخر على السوريين في بعض المناطق المحاصرة، ويفرض علينا واجباً إنسانياً لحشد الجهود من أجل الحفاظ على أرواح المحاصرين وتلبية احتياجاتهم التي تتزايد بشكل كبير خلال فصل الشتاء.

وأوضح أن الرحمة العالمية قامت بتوزيع تدفئة للشتاء مكونة من حطب ومدفأة على 500 أسرة، كما تم توزيع كسوة شتوية على 1200 يتيم وحجاب شرعي ومانطو وطقم للصلاة على 800 فتاة، وذلك في إطار الجهود المبذولة لإغاثة أهالي الغوطة الشرقية.

وشدد السويلم على أن هذه الجهود الإغاثية تأتي تجسيداً للدور الإنساني للكويت وشعبها في تخفيف معاناة اللاجئين السوريين ورسم البسمة على شفاه أشقائنا المنكوبين.

وكشف السويلم عن أن إجمالي قيمة المساعدات التي قدمتها «الرحمة العالمية» لسورية منذ بداية الأزمة عام 2011 بلغ أكثر من 77 مليون دولار، مشيراً إلى أن تلك المساعدات لم تقتصر على توفير الغذاء والدواء فحسب، بل تضمنت العديد من المشروعات التنموية أيضاً.

كما تضمنت البرامج تقديم مساعدات نقدية للأسر وطرود غذائية ومستلزمات واحتياجات منزلية وتركيب أطراف صناعية وسداد إيجارات شقق سكنية وكفالة أيتام وأسر وتوزيع أدوية ومستلزمات وحقائب طبية وألعاب أطفال وكتب تعليمية ومستلزمات تدفئة ودورات للدعم النفسي وتسيير قوافل طبية.

ودعا السويلم أهل الخير في كويت الخير إلى بذل المزيد من أجل دعم الشعب السوري، مؤكداً الحاجة الماسة للمزيد من المساعدات.

عمّ إضراب تجاري شامل في قطاع غزة، اليوم الإثنين، نتيجة للأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها القطاع.

وأغلقت المؤسسات والشركات الاقتصادية، والبنوك في القطاع الخاص، والمحال التجارية والأسواق أبوابها في قطاع غزة.

وعلّق المضربون لافتات على أبواب متاجرهم، ومؤسساتهم الخاصة، كُتب عليها: "إضراب، بكفي (يكفي) حصار، بدنا نعيش (نريد أن نعيش)".

والأحد الماضي، دعت هيئات تابعة للقطاع الخاص الفلسطيني في قطاع غزة، إلى إضراب تجاري شامل ليوم واحد، نتيجة الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها القطاع.

وقال أحمد أبو شعبان (صاحب أحد المحلات التجارية) لـ"الأناضول": إن "الانقسام الفلسطيني، المسبب الرئيس في هذا الانحدار الاقتصادي في القطاع".

وأضاف: "الرئيس الفلسطيني محمود عباس المسؤول عما يحدث في قطاع غزة من تدهور للأوضاع الاقتصادية والمعيشية".

وطالب أبو شعبان الحكومة الفلسطينية "بتحمل مسؤوليتها تجاه قطاع غزة فالأوضاع الاقتصادية منهارة تمامًا".

من جانبه، قال ماهر الطباع، مدير العلاقات العامة في غرفة تجارة وصناعة قطاع غزة، في تصريح هاتفي لـ"الأناضول": إن "قطاع غزة يعاني من انهيار كارثي في الأوضاع الاقتصادية، وبناء على ذلك أعلنا عن إضراب تجاري شامل لمدة يوم واحد".

وأضاف: "بسب الأوضاع الاقتصادية السيئة في القطاع ارتفعت معادلات البطالة إلى 46%، وبلغ عدد العاطلين عن العمل ربع مليون شخص، وارتفعت معدلات الفقر لـ65%، بينما ارتفعت نسبة انعدام الأمن الغذائي لتصل إلى 50% في عام 2017".

وبيّن أن أي انتعاش اقتصادي للقطاع مرهون بإنهاء الحصار "الإسرائيلي" وتغير حقيقي في السياسات والإجراءات "الإسرائيلية" تجاه القطاع.

ويعاني قطاع غزة، حيث يعيش قرابة مليوني نسمة، من أوضاع معيشية متردية للغاية، جراء حصار "إسرائيلي" مستمر منذ أكثر من 10 سنوات، بالإضافة إلى الانقسام الفلسطيني الداخلي وتعثر عملية المصالحة بين حركتي "فتح"، و"حماس".

يعقد مجلس الأمة جلسته العادية يومي غد الثلاثاء وبعد غد الأربعاء لمناقشة عدد من البنود أبرزها نظر طلب الاستجواب الموجه إلى وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية هند الصبيح بصفتها، ومن المنتظر تحديد موعد لمناقشته.

ويشمل طلب الاستجواب المقدم من ثلاثة أعضاء هم النواب الحميدي السبيعي، وخالد العتيبي، ومبارك الحجرف، خمسة محاور؛ يتعلق الأول وفق مقدميه بـ"التجاوزات المالية والإدارية في الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة".

أما المحور الثاني فيتعلق حسب ما رآه مقدمو طلب الاستجواب بـ"قطع المساعدات الاجتماعية عن الكويتيات"، في حين يتناول المحور الثالث "الإخلال بالتركيبة السكانية وتعيين الوافدين ومحاربة الكفاءات الكويتية".

ويعنى المحور الرابع وفق مقدميه بـ"الفساد المالي والإداري بهيئة القوى العاملة"، في حين يتعلق المحور الخامس وفق مقدمي الاستجواب بـ"الإضرار بالعمل النقابي والتعاوني والجمعيات".

أصدرت المحكمة العسكرية الدائمة بمدينة مصراتة الليبية، أمس الأحد، حكمها بالإعدام رمياً بالرصاص على المتهم بقتل د. أحمد الغرياني عام 2011.

وقال مدير النيابة العسكرية الوسطى فهمي السوكني لقناة "النبأ": إن حكم المحكمة الصادر نهائي، وذلك بعد اعتراف المتهم عطية المبروك بشكل رسمي بجريمة قتل د. أحمد الغرياني خلال أحداث ثورة السابع عشر من فبراير.

وشاع في عام 2011 تسجيل مصور يظهر عطية المبروك المنضوي ضمن قوات القذافي وهو يقوم بقتل د. أحمد الغرياني بعد رفضه قول عبارات مؤيدة للنظام السابق.

شن طيران نظام الأسد الحربي غارة على مدينة حرستا في الغوطة الشرقية بريف دمشق، وترافق ذلك مع استهداف قوات الأسد المدينة بعدة صواريخ من نوع أرض – أرض، بالإضافة إلى العديد من القذائف المدفعية الثقيلة، الأمر الذي أدى إلى وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

في الأثناء، استهدفت قوات الأسد مزارع كرم الرصاص على أطراف مدينة دوما بخرطوم متفجر، ما أوقع جرحى من المدنيين، بينما هرعت فرق الدفاع المدني لإسعاف الجرحى للنقاط الطبية.

إلى ذلك، ارتفعت حصيلة القصف المدفعي الذي نفذته قوات الأسد على مدينة دوما، أول أمس، إلى 11 شهيداً بينهم متطوع من الدفاع المدني.

في حين رصدت كتائب الثوار حشوداً عسكرية ضخمة لقوات الأسد على جبهات بلدة حزرما، بالتزامن مع قصف مدفعي عنيف طال البلدة.

في غضون ذلك، تتواصل الاشتباكات على محوري عربين وحرستا بين الثوار وقوات الأسد التي تحاول فك الحصار عن إدارة المركبات، إلا أن جميع محاولاتها باءت بالفشل.

أخفق مجلس الشيوخ الأمريكي في التوصل إلى اتفاق حول إعادة فتح مؤسسات الحكومة الأمريكية إلى ظهر اليوم الإثنين؛ مما يعنى أن الولايات المتحدة ستبدأ الأسبوع الجديد وسط شلل حكومي وإداري بسبب إغلاق العديد من مؤسسات الحكومة الاتحادية، ولم تفلح محاولات زعيم كتلة الجمهوريين في مجلس الشيوخ ميتش ماككونيل في التصويت على إنهاء الإغلاق بعد اعتراض زعيم الكتلة الديمقراطية تشاك شومر على ذلك.

نقلت صحيفة "الراي" عن مصادر أمنية أن وزارة الداخلية بصدد «رصد زيادة على بدل الخطر لقطاعات الوزارة ذات الطابع الإداري والعملي، مقدارها 40 ديناراً للضباط والأفراد في كل القطاعات، وأن هذه الزيادة لا تشمل الوظائف الميدانية مثل الأمن الخاص».

ولفتت بحسب المصادر إلى أن هذه الزيادة «ستقر مع الموازنة الجديدة في شهر مارس المقبل، وستصرف شهرياً مع الراتب، في خطوة تهدف لدعم القطاعات ضمن خطة وزارة الداخلية لدعم رجالها ولتقليص الفجوة في الرواتب».

وجدير بالذكر، أن بعض منتسبي وزارة الداخلية من ضباط وأفراد يتقاضون بدل خطر متفاوت يبدأ من 40 ديناراً إلى 80 و100 و120 ديناراً، وبالتالي فإن الزيادة ستضاف إلى ذلك البدل.

اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الإثنين، النائب في المجلس التشريعي الوزير السابق د. عمر عبدالرازق مطر، بعد شهرين من الإفراج عنه.

وأفادت مصادر لوكالة "صفا" أن قوة عسكرية "إسرائيلية" اقتحمت مدينة سلفيت، وداهمت منزل النائب عبدالرازق، وقامت باعتقاله، ونقله إلى مكان مجهول.

وكان عبد الرازق قد أفرج عنه في 22/ 11/ 2017 بعد اعتقال أربعة شهور.

يشار إلى أن عبدالرازق الذي شغل منصب وزير المالية في الحكومة العاشرة، تعرض للاعتقال عدة مرات وأمضى في سجون الاحتلال عدة سنوات منذ انتخابه نائباً عن محافظة سلفيت عام 2006.

الصفحة 8 من 5342
  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top