استغربت د. شيخة الجاسم من تأخر مستحقات أعضاء هيئة التدريس بجامعة الكويت، وأوضحت: "هل يعقل يا جامعة الكويت أن تتأخر مستحقات أعضاء هيئة التدريس ثلاثة أشهر، وتقوم الكويت تتبرع حق دول الواق واق! أعطونا مستحقاتنا أولاً".

وأضافت: "وعلى فكرة مو بس أعضاء هيئة التدريس في الجامعة اللي ما نزلت مستحقاتهم، حتى الموظفين والموظفات ما نزلت لهم المستحقات.. وآخر شيء اتضح أن وزارة المالية هي المتسببة في عدم صرف حقوقنا! يا جماعة اختلفوا بعدين، لكن متى ما قمنا بواجبنا فواجب عليكم دفع مستحقاتنا".

شهد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون مناورة ضخمة، أمس الثلاثاء، بالذخيرة الحية في ذكرى تأسيس القوات المسلحة لبلاده، وسط تصاعد التوتر مع الولايات المتحدة على خلفية برنامج بيونج يانج الصاروخي.

وذكر الجيش الكوري الجنوبي أن كوريا الشمالية نشرت عدداً كبيراً من وحدات المدفعية بعيدة المدى في منطقة وونسان على الساحل الشرقي لإجراء تدريب بالذخيرة الحية، الثلاثاء، بمناسبة الذكرى الخامسة والثمانين لتأسيس جيشها.

وأظهرت صور عدداً ضخماً من المدفعية وهي تطلق نيرانها على جزيرة صغير قبالة الساحل، كما تضمنت المناورة رماية بصواريخ مضادة للسفن.

ويمثل تنامي التهديد النووي والصاروخي الكوري الشمالي أكبر تحد أمني على الأرجح يواجه الرئيس الأمريكي دونالد ترمب.

وأرسل ترمب حاملة الطائرات كارل فينسون لإجراء تدريبات في المياه قبالة شبه الجزيرة الكورية كتحذير لكوريا الشمالية ولإبداء التضامن مع حلفاء الولايات المتحدة.

صرح المتحدث الأمني في وزارة الداخلية السعودية أن رجال حرس الحدود بمركز العاشق بمنطقة جازان تمكنوا من إحباط محاولة إرهابية لتفجير رصيف ومحطة توزيع المنتجات البترولية التابعة لشركة أرامكو السعودية بجازان باستخدام زورق مفخخ.

وقال المتحدث الرسمي: إن الأجهزة الأمنية السعودية رصدت الزورق عند انطلاقه من إحدى الجزر الصغيرة بالمياه اليمنية، وتزايد سرعته عند دخوله إلى المياه السعودية إلى (34) عقدة بحرية باتجاه رصيف ومحطة توزيع المنتجات البترولية.

وأضاف: عند اعتراض الزورق من قبل دوريات حرس الحدود البحرية، اتضح عدم وجود أشخاص على متنه وخضوعه للتحكم الآلي من بعد مما اقتضى التعامل معه بإطلاق النار على محركاته وتعطيلها قبل اقتراب الزورق من هدفه بمسافة ميل ونصف ميل بحري.

وبين أن القوات الملكية البحرية السعودية تفحصت الزورق وتبيّن أنه بحالة تشريك كاملة بمواد شديدة الانفجار، حيث تم تأمين الموقع والتعامل معه في عرض البحر.

ترمب قد يزور ''إسرائيل'' نهاية مايو

قالت مصادر سياسية "إسرائيلية": إن اتصالات متقدمة تجري لترتيب زيارة للرئيس الأمريكي دونالد ترمب إلى "إسرائيل" في نهاية الشهر المقبل.

ونقلت "القناة الإسرائيلية الثانية"، اليوم الأربعاء، عن المصادر التي لم تحدد هويتها قولها: إن تفاصيل الزيارة لم تستكمل بعد، ولكن يجري البحث في وصول الرئيس الأمريكي إلى "إسرائيل" في نهاية شهر مايو بعد وقت قصير من زيارة له إلى أوروبا.

وبحسب المصادر، فإن الزيارة قد تتم في الحادي والعشرين من شهر مايو أو في أحد الأيام الأخيرة من الشهر ذاته.

ومن المقرر أن يلتقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مع ترمب في البيت الأبيض في الثالث من شهر مايو.

وسبق أن التقى ترمب مع رئيس الوزراء "الإسرائيلي"، بنيامين نتنياهو، منتصف شهر فبراير في البيت الأبيض.

وكان الرؤساء الأمريكيين السابقين جورج بوش الابن، وبيل كلينتون، وباراك أوباما، قد زاروا "إسرائيل" والأراضي الفلسطينية في السنوات الماضية، لمحاولة دفع عملية السلام الفلسطينية "الإسرائيلية".

وتوقفت المفاوضات الفلسطينية "الإسرائيلية" في شهر أبريل 2014م بعد رفض "إسرائيل" وقف الاستيطان والإفراج عن معتقلين أمضوا سنوات طويلة في السجون "الإسرائيلية".

صرح نائب الأمين العام للإدارة والخدمات المساندة بالإنابة صقر السجاري، رئيس اللجنة التحضيرية لمنتدى قضايا الوقف الفقهية الثامن، الذي يفتتح اليوم الأربعاء، في مدينة أكسفورد بالمملكة المتحدة، أن الأمانة العامة للأوقاف تسعى من خلال عقد هذا المنتدى لاستكمال جهود المنتديات السبعة السابقة في تناول قضايا الوقف المطروحة بشكل ملحّ على الساحة الفقهية بالبحث والدرس والتمحيص من قبل نخبة من العلماء، والباحثين الأفذاذ من كافة أنحاء العالم الإسلامي.

وأشار السجاري إلى حرص الأمانة العامة للأوقاف على توزيع عقد منتدى قضايا الوقف الفقهية على الدول والقارات والأقاليم، وذلك ابتغاء تلمس الحاجات الملحة في مجال الوقف في مختلف الدول حول العالم التي تمس الحاجة لإبداء الرأي الشرعي المعاصر حولها، قائلاً: إننا نأمل، مع كثرة الموضوعات المهمة التي يتناولها المنتدى، أن يسفر عن توصيات عملية قابلة للتنفيذ في المجتمعات الإسلامية.

يُذكر أن "منتدى قضايا الوقف الفقهية" يعدّ أحد المشاريع التي تقوم بها الأمانة العامة للأوقاف بدولة الكويت باعتبارها "الدولة المنسقة لجهود الدول الإسلامية في مجال الوقف" على مستوى العالم الإسلامي بموجب قرار المؤتمر السادس لوزراء أوقاف الدول الإسلامية الذي انعقد بالعاصمة الإندونيسية "جاكرتا" في أكتوبر 1997م.

وفي ختام تصريحه، توجه السجاري بالشكر والتقدير لوزير الأوقاف والشؤون الإسلامية وزير الدولة لشؤون البلدية محمد الجبري على رعايته لهذا المنتدى، وللجنة العلمية للمنتدى التي يرأسها د. خالد المذكور، وكافة أعضاء اللجنة، وإلى جميع العلماء الإجلاء والباحثين والمشاركين في هذا المنتدى.

قال وزير الدولة لشؤون الإسكان ياسر أبل عقب تقديم النائب شعيب المويزري استجواباً للوزير الإسكان: إن الاستجواب حق للنائب، مضيفاً أنه يجب أن يكون للنواب العلم بالمشاريع الإسكانية التي تقدمها الدولة للمواطنين.

وكان وزير الإسكان قادراً على أن يفند هذا الاستجواب، وقد نوقشت القضية الإسكانية في مجلس الأمة، اليوم الأربعاء، وفي نهاية النقاش قدم النائب شعيب المويزري إلى رئيس مجلس الأمة استجواباً من أربعة محاور:

المحور الأول: محاباة الوزير المستجوَب للشركات الرئيسة ومقاولي الباطن المنفذين للبيوت الحكومية في مناطق (شمال غرب الصليبخات – جابر الأحمد – صباح الأحمد)، وعدم محاسبتهم على الأخطاء الجسيمة في أعمال البناء وتحميل المواطن كلفة تصليح أخطاء هذه الشركات.

المحور الثاني: مخالفة الوزير المستجوَب لقانون (47 لسنة 1993)، والقانون (رقم 50 لســنة 2010) بتعديل بعض أحكام القانون (رقم 44 لسنة 1993) في شان الرعاية السكنية والخاص بإنشاء شركات كويتية مساهمة لتنفيذ مشروع مدينة المطلاع ومشروع مدينة الخيران السكني.

المحور الثالث: قيام المؤسسة العامة للرعاية السكنية بتغيير متطلبات العقد الخاصة بمشروع شمال المطلاع إلى جنوب المطلاع دون الأخذ بالاعتبار اختلاف طبيعة المشروعين فنياً وجغرافياً.

المحور الرابع: تضليل الوزير المستجوَب للنواب فيما طرحه من معلومات في جلسة مناقشة القضية الإسكانية المنعقدة بتاريخ 26/ 4/ 2017م وتناقضها مع ردوده على الأسئلة التي وجهت له منهم.

وأعلن رئيس مجلس الأمة أن الاستجواب أدرج على جلسة المجلس يوم 9 مايو المقبل.

من جانبه، أعلن النائب شعيب المويزري عن تقديمه كل أسبوع استجواباً، وقال: أي وزير سيقصر في واجباته سأستجوبه حتى لو كل أسبوع استجواب، وأضاف: ما سمعناه من الوزير لا يسمن ولا يغني من جوع.

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أنها ستكشف عن وثيقتها السياسية الجديدة، في الأول من شهر مايو القادم.

وقالت الحركة في بيان، بحسب "الأناضول": يعقد الأخ خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي للحركة، لقاءً خاصّاً للإعلان الرَّسمي عن الوثيقة السياسية للحركة (وثيقة المبادئ والسياسات العامَّة).

وأضافت أن اللقاء سيعقد بحضور نخبة من الكتّاب والإعلاميين والباحثين، وذلك يوم 1 مايو 2017م، في العاصمة القطرية الدوحة.

وكان القيادي في حركة "حماس" إسماعيل رضوان، قد قال لوكالة "الأناضول"، في وقت سابق: إن حركته ستنشر وثيقة سياسية "قريباً"، بعد الانتهاء من صياغتها.

ورفض رضوان الخوض في تفاصيل بنود الوثيقة، مكتفياً بالقول: ستؤكد الوثيقة ثوابت الحركة وعلاقاتها الداخلية والخارجية.

أكد رئيس الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية المستشار في الديوان الأميري د. عبدالله المعتوق أهمية مواصلة الدعم الإنساني لضحايا أزمتي سورية واليمن، لاسيما مع تصاعد تبعات الأزمات الإنسانية.

جاء ذلك في تصريح للمعتوق لـ"وكالة الأنباء الكويتية" (كونا) عقب لقائه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس.

ووصف لقاءه بالأمين العام للأمم المتحدة بالمثمر والبناء، لافتاً إلى أن مباحثات اللقاء تمحورت حول الأوضاع الإنسانية في سورية واليمن وآليات التعامل معها عبر التنسيق مع منظمات الأمم المتحدة ذات الصلة بالعمل الإنساني مع ضحايا الأزمتين.

وأشار المعتوق إلى اتفاقهما على نجاح المؤتمر رفيع المستوى بشأن خطة الاستجابة الإنسانية في اليمن، وخاصة الالتزامات المالية للدول المانحة، وحضور رؤساء المنظمات الأممية في اليمن المكثف ومنظمات المجتمع المدني ذات الصلة.

وكان جوتيريس أعلن، أمس الثلاثاء، أن المؤتمر رفيع المستوى لدعم الوضع الإنساني باليمن الذي عقد في مقر الأمم المتحدة جمع 1.1 مليار دولار في ختام أعماله بجنيف.

وكانت دولة الكويت أعلنت أمام مؤتمر الأمم المتحدة لدعم خطة الاستجابة الخاصة باليمن 2017م تبرعها بمبلغ 100 مليون دولار أمريكي، واستعدادها لاستضافة الأطراف اليمنية لتوقيع اتفاق سلام بينهم في حال التوصل إليه.

المويزري يستجوب وزير الإسكان

قدم النائب في مجلس الأمة شعيب المويزري قبل قليل استجواباً إلى وزير الإسكان ياسر أبل.

ويناقش المجلس اليوم في جلسته التكميلية القضية الإسكانية.

قال وزير الإسكان ياسر أبل في الجلسة التكميلية لمجلس الأمة لمناقشة القضية الإسكانية اليوم الأربعاء: إن الحكومة تولي اهتماماً كبيراً للقضية الإسكانية التي تعد هاجس كل أسرة وحجر زاوية في الاستقرار الأسري.

وأضاف: تضافر الجهود بين المجلس والحكومة لمدة أربعة سنوات وضعت عربة القضية الإسكانية على سكة الحل، مشيراً إلى أن إجمالي عدد الطلبات الحالية 98246 ألف طلب، وإجمالي ما وزعته "السكنية" في 60 سنة نحو 96 ألف وحدة سكنية، وعدد الوحدات من عام 2014 حتى عام 2018م بلغت 45 ألف وحدة.

وقال أبل: "السكنية" تعد الآن ثاني أكبر مالك للأراضي بعد "النفط"، والتاريخ لا بد أن يُسجل دور سمو الأمير في تحرير الأراضي.

وأوضح أن نسبة الإنجاز في مشروع غرب عبدالله المبارك بلغت 55%، وتسليم أذونات البناء للمواطنين في مشروع مدينة المطلاع  في عام 2019م.

وأشار إلى أن هناك مشاريع تحت التنفيذ منها جنوب عبدالله المبارك الذي سيوفر 3260 قسيمة وسنفتح باب التخصيص في يونيو المقبل.

ولفت إلى أنه جاري توزيع قسائم مشروع خيطان الجنوبي في السنة المالية الحالية وجاري التعاون مع البلدية بهذا الشأن.

وقال أبل: مشروع جنوب سعد العبدالله يعد حلماً وتحدياً كبيراً ودخلنا في مرحلة التنفيذ، مضيفاً أن 90 ألف نسمة متوقع أن يسكنوا في 10 آلاف وحدة في المساكن منخفضة التكاليف.

وأكد أن أي مقاول سيتلاعب معنا سيجد نفسه خارج مشاريع المؤسسة وسنتخذ الإجراءات القانونية بحقه.

من جانبه، قال مدير "السكنية" بدر الوقيان: 4452 وحدة وبيوت سكنية هي التي شابها بعض المشكلات، وأضاف: 53 مليون دينار إجمالي محجوز الضمان بعقود البيوت الحكومية، والحجز عليهم مستمر حتى التسليم النهائي للوحدات.

وقال النائب صالح عاشور: ننتظر سياسة إسكانية بها اختلاف جذري عن الحالية؛ لأن فترة الانتظار الواقعية للحصول على سكن لا تزال 10 سنوات.

وأضاف عاشور: يجب أن تطبق الحكومة قاعدة نابليون بونابرت "كل الطرق تؤدي إلى روما" في حل القضية الإسكانية.

وأشار النائب علي الدقباسي إلى أن المشكلة الإسكانية مستمرة والكلام مكرر، لافتاً إلى أنه إن لم تتغير أساليب وآليات الحكومة في التعامل معها فنحن في طريقنا إلى كارثة.

بدوره، قال النائب عبدالله فهاد: منطقة سعد العبدالله في أسوأ بقعة، وهناك أحاديث تقول: إن المستثمر طلب تقليص الوحدات من 24 ألفاً إلى 18 ألف وحدة سكنية.

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top