حقوقي: الاحتلال يحرم فلسطينيي القدس من فحوصات كورونا لتهجيرهم

00:26 16 أبريل 2020 الكاتب :   الأناضول

أكد حقوقي فلسطيني، الأربعاء، أن (دولة الاحتلال) لا توفر فحوصات خاصة بفيروس كورونا للفلسطينيين المقيمين في مدينة القدس المحتلة.

جاء ذلك في ندوة رقمية عقدت بدعوة من أحد مراكز جامعة القدس، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية.

وقال زكريا عودة، مدير الائتلاف الأهلي لحقوق المقدسيين (ائتلاف غير حكومي): "ما يحدث من تأخر (إسرائيلي) في فتح مراكز لفحص كورونا هو جزء من تهويد القدس عبر إجراءات تدفع لتهجير المقدسيين".

من جانبها، قالت سهاد بشارة مديرة وحدة الأرض والتخطيط في مركز عدالة (غير حكومي): "وفق القانون الدولي يجب على دولة الاحتلال تقديم الخدمات للسكان الواقعين للاحتلال، وأن الإجراءات الإسرائيلية كانت متأخرة جدا، وكانت الإشكالية بالقدس الشرقية هو توفير الفحوصات".

وحسب مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في تقرير نشر، الثلاثاء، "فإن العدد الدقيق للحالات المصابة في القدس الشرقية غير مؤكد، بالنظر إلى أن وزارة الصحة الفلسطينية، لا تغطيهم ولأنه لا يَرِد تصنيفهم في الأرقام العامة التي تصدُر عن السلطات الإسرائيلية".

ويقول صحفيون فلسطينيون في مدينة القدس، إنّ هناك عشرات الحالات المنتشرة في مدينة القدس، دون أن يتسنى تحديد العدد بدقة.

وحسب آخر إحصائية صدرت عن وزارة الصحة "الإسرائيلية"، فإن عدد الإصابات في "إسرائيل" بلغ 12501، وصفت حالة 180 بأنها "حرجة"، بينما توفي 131 شخصًا.

عدد المشاهدات 1329

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top