ناشطون فلسطينيون: للكويت نرفع القبعات احتراماً

11:36 31 مايو 2018 الكاتب :   سيف الدين باكير

موقف بطولي آخر لدولة الكويت، أمس الأربعاء، في جلسة مجلس الأمن، فقد أعاقت صدور بيان أمريكي يدين المقاومة الفلسطينية لإطلاقها الصواريخ من غزة باتجاه المواقع العسكرية "الإسرائيلية".

من جهتهم، أشاد الناشطون الفلسطينيون بموقف الكويت، وقال ‏المتحدث الرسمي باسم هيئة كسر الحصار عن غزة أدهم أبو سلمية: لا تتوقف الكويت عن تقديم مواقف ترفع من قدرها ومكانتها كممثل للمجموعة العربية في مجلس الأمن.

وقال الناشط والمدون الفلسطيني داود أبو ضلفة: شكراً الكويت، ولك نرفع القبعة احتراماً على الموقف المشرف في دعم فلسطين ومقاومتها الباسلة بعد أوقفت قرار مجلس الأمن ضد صواريخ المقاومة.

وأضاف: الكويت اليوم يجب أن تكون قدوة لكل الأشقاء العرب بأن يتخذوا مواقف داعمة لإخوانهم الفلسطينيين فيما يتعرضوا له من انتهاكات من قبل الاحتلال.

وفي تغريدة على "تويتر" للناشط جهاد حلس قال فيها: ماذا فعلت الكويت اليوم في مجلس الأمن؟! قامت بإبطال بيان أمريكي في مجلس الأمن يدعو لتجريم المقاومة الفلسطينية ويتهمها بالإرهاب، وقامت بتحميل كامل المسؤولية للاحتلال الصهيوني!

وختم التغريدة بقوله: مواقف جدُّ مشرفة، نفخر بها، حفظ الله الكويت أميراً وحكومة وشعباً.

وأشار الكاتب والمختص في الشؤون الفلسطينية إبراهيم المدهون إلى أن الكويت اليوم من أكثر الدول وقوفاً ودعماً للقضية الفلسطينية، وحراكها وتجاوبها ومبادراتها محل تقدير واعتزاز من كل فلسطيني، وقال: للعلم الكويت حكومة وشعباً من أوائل الدول احتضاناً ومؤازرة لقضيتنا، فقد كانت معقل التحرك والمال والتفكير الفلسطيني.

وأوضح أن ما قامت به الكويت في مجلس الأمن يعبر عن حجمها الكبير ودورها العظيم وقدرتها على المبادرة وتشكيل موقف نموذجي لكل عربي وداعم.

وتمنى المدهون من بقية دول الخليج أن تحذو حذو الكويت وتتحدى الهيمنة الصهيونية وتعاندها وتتحداها وتتواصل مع قيادة المقاومة وتعمل على رعاية طموح وآمال شعبنا.

القيادي في "حماس" عزت الرشق عبر عن شكره لدولة الكويت قائلاً: كل الشكر والتقدير لدولة الكويت الشقيقة لمنعها صدور قرار قدمته إدارة ترمب إلى مجلس الأمن يطالب حركات المقاومة في غزة بالكف "عن كل الأنشطة العنيفة والأعمال الاستفزازية".

وأضاف: الإدارة الأمريكية تثبت مجدداً انحيازها التام للاحتلال لتصبح شريكة له في جرائمه.

وقال مصطفى أبو زر، ناشط في حركة المقاطعة "بي دي إس": الكويت تعرقل صدور بيان في مجلس الأمن قدمته أمريكا حول التطورات الحاصلة في غزة، وكانت أمريكا قد عرقلت صدور بيان بطلب من الكويت إبان جريمة الاحتلال ضد المتظاهرين السلميين في تاريخ 14/ 5 الماضي.

وختم بقوله: بارك الله في الكويت شعباً وقيادة ورفع شأنهم وأعز مقدارهم.

وقال عصام نبيه، عضو رابطة الكتاب والأدباء الفلسطينيين: شكراً للكويت الذي منع مجلس الأمن من إصدار بيان قدمته أمريكا يهاجم المقاومة الفلسطينية ويحملها مسؤولية التصعيد الأخير في غزة، بالمقابل قدمت مشروعاً لمناصرة غزة في مسيرة العودة الكبرى.

وختم قائلاً: يا حبنا للكويت وأهلها.

عدد المشاهدات 2106

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top