تحذيرات من إجراء مسابقة فيلدرز حول النبي محمد

10:10 30 أغسطس 2018 الكاتب :  

أدانت منظمة إسلامية عزم النائب الهولندي اليميني خيرت فيلدرز تنظيم مسابقة كاريكاتورية موضوعها النبي محمد، ودعت الحكومة الهولندية لمنعها. الباكستان حذرت بدورها من هذه المسابقة ووصفتها بأنها محاولة للسخرية من نبي الإسلام.

حذرت الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان بمنظمة التعاون الإسلامي من ما وصفته بـ "الخطة الخبيثة" للبرلماني الهولندي خيرت فيلدرز، إجراء مسابقة دولية حول رسوم كاريكاتورية للنبي محمد. وكان السياسي الهولندي اليميني الشعبوي قد صرح في وقت سابق بأن مقر البرلمان الهولندي سيستضيف مسابقة دولية لرسومات كاريكاتورية حول نبي الإسلام.

ودعت الهيئة، التي تتخذ من جدة غرب السعودية مقراً لها، في بيان لها اليوم الثلاثاء (28 أغسطس 2018) الحكومة الهولندية إلى اتخاذ خطوات عملية فورية لمنع هذا "الاعتداء التعسفي"، الذي يمس الحساسيات الدينية لأكثر من 1.6 مليار مسلم حول العالم، مؤكدة أن هذه المسابقة يمكن أن تؤدي إلى إشعال وتعزيز ثقافة التعصب والتحريض على الكراهية.

وقالت الهيئة: إن هذه المنافسة "محاولة واضحة للسخرية من أكثر شخصية تبجيلاً في الدين الحنيف، وسعياً متعمداً للتحريض على الكراهية الدينية والتمييز ضد المسلمين"، وأكدت أن "تزايد مستوى كراهية الأجانب والتعصب في أوروبا على وجه الخصوص وفي العالم أجمع لا يمكن مواجهته إلا من خلال تعزيز ثقافة التسامح واحترام التنوع الثقافي والديني، وتشجيع الحوار بين الأديان والثقافات على جميع المستويات".

وفي سياق متصل، أصدرت وزارة الخارجية الباكستانية بياناً، أعربت فيه عن احتجاجها لتنظيم مسابقة كاريكاتور عن النبي محمد. وأوضح البيان أن وزير الخارجية شاه محمود قريشي، سيطرح الموضوع على أجندة قمة وزراء خارجية الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي. وكذلك سيتم طرح الموضوع على الأمين العام للأمم المتحدة.

وكان عضو البرلمان الهولندي فيلدرز قد صرح في وقت سابق بأن مقر البرلمان الهولندي سيستضيف مسابقة دولية لرسومات كاريكاتورية حول النبي محمد، وأوضح زعيم حزب الحرية الشعبوي الهولندي أن المعرض سيقام نهاية العام الجاري، مضيفا أنه "تلقى بالفعل أكثر من 100 من الرسوم الكاريكاتورية، وأن الباب ما زال مفتوحا لتلقي المزيد من الرسومات من مختلف أنحاء العالم.

في غضون ذلك أعلنت الشرطة الهولندية أنها اعتقلت رجلاً بشبهة التحضير لهجوم ضد النائب اليميني الشعبوي فيلدرز، وقالت الشرطة في بيان: إنها بدأت بترصّد المشتبه به البالغ من العمر 26 عاماً بعدما تحدّث في شريط فيديو على فيسبوك عن هجوم سيستهدف منظّم هذه المسابقة. وأضافت أن الشاب، الذي لم تكشف عن هويته، تحدّث كذلك في الشريط نفسه عن هجوم ضد البرلمان.

عدد المشاهدات 2872

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top