الأطفال.. البسمة في وجوه حجاج بيت الله الحرام

14:04 09 أغسطس 2019 الكاتب :   وكالات

يرسم الأطفال في مكة المكرمة الابتسامة في وجوه حجاج بيت الله الحرام، في الحرم المكي وأثناء طواف الكعبة المشرفة في مكة المكرمة.

ويرافق الأطفال ذويهم في رحلتهم إلى الأراضي المقدسة لأداء مناسك الحج، التي تعد من أعضم الشعائر الإسلامية.

فمن الأطفال يمشي بجانب والديه، وبعضهم يركض أمامهم، وآخرون ما زالوا في القماط يحملهم أباءهم خلال طوافهم حول الكعبة، ما تبعث هذه المشاهدة السرور والبسمة في وجه الحجاج.

وفي حديث للأناضول، قال الحاج بنيامين يلماز (31 عاما)، إنه جاء من مدينة كولونيا الألمانية، لأداء مناسك الحج ومعه زوجته وأمه وابنته زينب التي تبلغ من العمر عاما ونصف العام.

وأوضح أن زيارة الكعبة شعور لا يمكن وصفه، شاكرا ربه أن رزقه الحج في عُمر مبكر.

وأضاف أنه شعر ببعض القلق عند اصطحاب ابنته زينب معه في البداية، خشية من أن يواجه المصاعب في أداء مناسك الحج والرعاية بها في الوقت نفسه.

واستدرك يلماز، أنه حتى الآن لم يواجه عناء في أداء مناسك الحج ورعاية ابنته قائلا "لله الحمد، كل شيء يسير على ما يرام".

عدد المشاهدات 1258

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top