بين غزة ودمشق.. جريمتا اغتيال تستهدف قياديين في "الجهاد الإسلامي"

08:15 12 نوفمبر 2019 الكاتب :   محرر الشؤون العربية

في تصعيد خطير لعدوانها، اقترفت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الثلاثاء، جريمتي اغتيال بين غزة ودمشق، استهدفت قائدين كبيرين في حركة الجهاد الإسلامي؛ ما أدى لارتقاء عدد من الشهداء.

ففي قطاع غزة، استشهد بهاء أبو العطا، القيادي في "سرايا القدس"، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، وزوجته في جريمة اغتيال، فجر الثلاثاء، نفذتها قوات الاحتلال الصهيوني عبر طائراتها الحربية.

وأكدت وزارة الصحة بغزة استشهاد مواطنين (مواطن ومواطنة) وإصابة اثنين آخرين، في جريمة قصف نفذتها طائرات الاحتلال لأحد المنازل شرق غزة.

وأعلنت "سرايا القدس"، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، استشهاد بهاء سليم أبو العطا (42 عاماً) أحد أبرز قادتها في قطاع غزة.

وقالت السرايا في بيان عسكري: "بكل آيات العز والفخار والجهاد والاستشهاد، تزف "سرايا القدس"، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إلى علياء المجد والخلود، شهيدها وأحد أبرز أعضاء مجلسها العسكري، وقائد المنطقة الشمالية القائد الكبير بهاء أبو العطا (أبو سليم 42 عاماً) وزوجته اللذين استشهدا بمنزلهما في عملية اغتيال جبانة بمنطقة الشجاعية شرق مدينة غزة".

وفي العاصمة السورية دمشق، شن الطيران الحربي الصهيوني غارة استهدفت منزلاً؛ ما أدى لارتقاء شهيدين على الأقل.

وأكدت حركة الجهاد الإسلامي استهداف الاحتلال منزل عضو المكتب السياسي للحركة أكرم العجوري في دمشق واستشهاد أحد أبنائه.

ووفق مصادر إعلامية، فإن القصف أدى لشهيدين؛ أحدها معاذ العجوري، إلى جانب عدد من الإصابات.

وأعلنت رفع حالة الجهوزية والنفير العام في صفوف مقاتليها ووحداتها، مؤكدة أن "الرد على هذه الجريمة لن يكون له حدود، وسيكون بحجم الجريمة التي ارتكبها العدو المجرم، وليتحمل الاحتلال نتائج هذا العدوان، وليعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون".

وهذه أول جريمة اغتيال مباشرة تنفذها قوات الاحتلال الصهيوني منذ حرب عام 2014م.

وتوعدت السرايا أن "ردّنا حتمًا قادم يزلزل الكيان الصهيوني".

وفي بيان صادر عن جيش الاحتلال وجهاز "الشاباك"، أعلن استهداف مبنى تواجد في داخله أبو العطا.

ووفق البيان، ففي عملية مشتركة لجيش الاحتلال وجهاز الأمن العام، "تم في الساعة الأخيرة استهداف مبنى تواجد في داخله أبرز قادة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة بهاء أبو العطا"، معلناً أن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو صادق على العملية.

وادعى أن أبو العطا نفذ عمليًّا عدة عمليات، وأنه كان "قنبلة موقوتة".

 

 

_________________________

المصدر: "المركز الفلسطيني للإعلام".

عدد المشاهدات 1383

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top