بدأ مقاتلو "سرايا أهل الشام" والمئات من العائلات السورية اللاجئة في مخيمات عرسال شمال لبنان، اليوم الإثنين، في المغادرة إلى بلدة الرحيبة، والواقعة 50 كم شمال شرق العاصمة دمشق.

وانطلقت الحافلات الّتي تقل عناصر "سرايا الشام" وعائلاتهم من شرق عرسال اللبنانية باتجاه فليطا السورية، ومنها إلى الرحيبة بالقلمون الشرقي، حسبما أفادت وسائل إعلام لبنانية، اليوم الإثنين.

وذكرت "الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية" اليوم أن ذلك جاء بعد إنجاز الإجراءات اللازمة والصعود إلى الحافلات مع الأمتعة والأسلحة الفردية.. وحسب الوكالة، تواكب سيارات الصليب الأحمر القافلة ضمن جرود عرسال وحتى فليطا السورية، حيث يتجه مسلحو السرايا مع ذويهم باتجاه الرحيبة والآخرون الراغبون بتسوية أوضاعهم إلى عسال الورد، وتقول وسائل إعلام لبنانية: إن قافلة الحافلات التي انطلقت من شرق عرسال عددها 40 حافلة إضافة إلى 14 سيارة للصليب الأحمر.

وكان قائد عسكري في "سرايا أهل الشام" التابع للجيش السوري الحر قال يوم الجمعة الماضي: إن 350 مسلحاً من مقاتلي سرايا أهل الشام مع أسلحتهم الفردية، إضافة إلى 3124 مدنياً سيغادرون مخيمات عرسال اللبنانية إلى مدينة الرحيبة في القلمون.

وكانت المرحلة الثانية من اتفاق وقف إطلاق النار بين "حزب الله" و"جبهة النصرة" انتهت في الثاني من أغسطس الحالي وتم إجلاء مسلحي "جبهة النصرة" وعائلاتهم وغيرهم من النازحين السوريين بواسطة 116 حافلة إضافة إلى 17 سيارة للصليب الأحمر اللبناني نقلت جرحى" النصرة"، وكان من ضمن الاتفاق أن ينتقل مسلحو "سرايا الشام وعائلاتهم" الذين قدّر عددهم بحوالي ثلاثة آلاف من المسلحين والمدنيين إلى قرى القلمون الشرقي في ريف دمشق.

وقد تأخر خروجهم حتى اليوم بسبب إصرار المفاوضين باسمهم على الخروج بسياراتهم من جرود عرسال الى الأراضي السورية، غير أن المفاوض اللبناني نقل للمسلحين قراراً سورياً - لبنانياً حاسماً برفض الخروج بالسيارات، ومن المتوقع أن يتسلم الجيش اللبناني الأراضي من المسلحين في جرود عرسال.

نشر في عربي

دعت دولة الكويت من خلال مذكرة احتجاج رسمية الحكومة اللبنانية إلى تحمل مسؤولياتها تجاه الممارسات غير المسؤولة التي يقوم بها "حزب الله" اللبناني باعتباره مكوناً من مكونات الحكومة اللبنانية.

جاء ذلك في تصريح لسفير دولة الكويت لدى لبنان عبدالعال القناعي تعليقاً على ما يتم تداوله في وسائل التواصل الاجتماعي بشأن البرقية الموجهة من وزارة الخارجية الكويتية إلى وزارة الخارجية في الجمهورية اللبنانية الشقيقة، بعد صدور حكم محكمة التمييز في الطعن رقم (901/ 2016) بشأن ما يعرف بـ"خلية العبدلي"، وما ورد في حيثيات الحكم من ثبوت مشاركة ومساهمة "حزب الله" اللبناني في التخابر وتنسيق الاجتماعات ودفع الأموال وتوفير الأسلحة والتدريب على استخدامها داخل الأراضي اللبنانية بقصد هدم النظم الأساسية في دولة الكويت.

وأفاد القناعي أن دولة الكويت وجهت عن طريق سفارتها لدى لبنان مذكرة احتجاج رسمية إلى الحكومة اللبنانية لوضعها أمام مسؤولياتها تجاه هذه الممارسات غير المسؤولة لـ"حزب الله" اللبناني، ودعت الحكومة اللبنانية لاتخاذ الإجراءات الكفيلة بردع مثل هذه الممارسات المشينة من قبل "حزب الله" اللبناني باعتباره مكوناً من مكونات الحكومة اللبنانية.

وأكد السفير أن دولة الكويت وفي الوقت الذي تتوجه إلى الأشقاء في الجمهورية اللبنانية بهذه المذكرة فإنها تنطلق بذلك من حرص أكيد على الحفاظ وتنمية العلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين الشقيقين.

وكانت النيابة العامة قد وجهت في الأول من سبتمبر 2015م إلى عدد من المتهمين في قضية ما يسمى "خلية العبدلي" تهمة ارتكاب أفعال من شأنها المساس بوحدة وسلامة أراضي دولة الكويت، وتهمة السعي والتخابر مع جمهورية إيران ومع جماعة "حزب الله" التي تعمل لمصلحتها للقيام بأعمال عدائية ضد الكويت؛ من خلال جلب وتجميع وحيازة وإحراز مفرقعات ومدافع رشاشة وأسلحة نارية وذخائر وأجهزة تنصت بغير ترخيص وبقصد ارتكاب الجرائم بواسطتها.

أقر مجلس النواب اللبناني، أمس الثلاثاء، زيادة رواتب موظفي القطاع العام، ضمن مشروع قانون "سلسلة الرتب والرواتب".

ويعقد البرلمان، صباح اليوم، جلسة لمناقشة مشروع قانون يقترح تعديل واستحداث مواد قانونية ضريبية لتمويل رفع الحد الأدنى للرواتب والأجور.

كما أقر النواب، في جلسة اليوم برئاسة نبيه بري، زيادة الدوام الرسمي ليصبح من الساعة الثامنة صباحا إلى الثالثة والنصف عصرا، بدلا من الدوام الحالي وهو من الثامنة صباحا إلى الثانية، مع إقرار يومي السبت والأحد يومي عطلة بدلا من الأحد فقط.

وقال رئيس الحكومة اللبنانية، سعد الحريري، خلال الجلسة: إنه لا يوافق على زيادة الرواتب من دون توفير موارد.

ومضى الحريري قائلاً: "إذا أردنا العودة إلى الوراء، وإلغاء موافقات على ضرائب سابقة، فمعنى ذلك أننا لا نريد السلسلة".

ومن بين ما ينص عليه مشروع قانون "سلسلة الرتب والرواتب": زيادة الحد الأدنى للرواتب والأجور، وإعطاء زيادة غلاء معيشة للموظفين والمتعاقدين والأُجراء في الإدارات العامة وفي الجامعة اللبنانية، والبلديات والمؤسسات العامة غير الخاضعة لقانون العمل.

وبالتزامن مع جلسة البرلمان، نفذ عدد من منظمات المجتمع المدني، مثل "بدنا نحاسب"، وحزبا "الكتائب" و"الأحرار" المعارضين، وقفات احتجاجية في محيط البرلمان، وسط العاصمة بيروت، لرفض فرض ضرائب جديدة، والدعوة إلى إقرار زيادة عادلة للرواتب والأجور.

نشر في عربي

قال رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، اليوم الثلاثاء: إن الجيش سينفذ عملية في منطقة جرود عرسال بشمال شرق لبنان عند الحدود مع سورية.

ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام عن الحريري نفيه في كلمة ألقاها أمام برلمان بلاده أن يكون هناك تنسيق بين الجيشين اللبناني والسوري.

وأكد أن الجيش اللبناني سيقوم بعملية مدروسة في جرود عرسال والحكومة تعطيه الحرية.

ووصف الحريري العملية التي ينوي الجيش القيام بها في تلك المنطقة بأنها "عملية مدروسة".

وذكرت الوكالة أن النائب خالد الضاهر طالب بإقالة وزير الدفاع يعقوب الصراف على خلفية الوضع في عرسال، لكن النائب أميل رحمة رد قائلاً: "كفى مزايدات".

وتعتبر جرود عرسال منطقة قاحلة في الجبال الواقعة بين سورية ولبنان وهي قاعدة لعمليات الجماعات المسلحة التي تقاتل في الحرب السورية بما في ذلك جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقاً) و"تنظيم الدولة الإسلامية".

نشر في عربي
الصفحة 1 من 6
  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top