سامح ابو الحسن

سامح ابو الحسن

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

انطلق الاجتماع «الحكومي النيابي»، بحضور 31 نائبا و10 وزراء.

ووصل النائب الأول لرئيس لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر الصباح إلى مجلس الأمة لحضور الاجتماع الحكومي النيابي لبحث تداعيات الأمطار.

النواب : الرئيس مرزوق الغانم، صلاح خورشيد، فراج العربيد، حمد الهرشاني، حمود الخضير، نايف المرداس، طلال الجلال ، مبارك الحريص، أحمد الفضل، ناصر الدوسري، عيسى الكندري، عوده الرويعي، سعود الشويعر ، سعدون حماد، محمد الدلال، راكان النصف، خلف دميثير، خليل أبل، عسكر العنزي ، علي الدقباسي، صفاء الهاشم، محمد الهدية، فيصل الكندري، سعد الخنفور، خالد العتيبي، مبارك الحجرف، ماجد المطيري، عبدالله فهاد، خليل الصالح، خالد الشطي، يوسف الفضالة

الوزراء: وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة عادل الخرافي ، وزير الدفاع ناصر الصباح، وزير الصحة باسل الصباح، وزير النفط وزير الكهرباء بخيت الرشيدي، وزير الاعلام محمد الجبري، وزير الداخلية خالد الجراح، وزير المالية نايف الحجرف، وزيرة الإسكان جنان بو شهري، وزير الأشغال حسام الرومي، وزير التربية حامد العازمي.

هذا وقد قال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم من إجتماع الحكومة مع بعض النواب: كنا نريد أن نعقد اجتماعنا السبت لكن لم تسمح ظروف المسؤولين المتواجدين في مواقع الأمطار والأضرار والأمر لا يحتمل لتأجيله لجلسة الثلاثاء لذلك عقدنا الإجتماع اليوم

فيما قال وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد: أشكر الجميع لسؤالهم عني وأعتذر لعدم حضور رئيس الوزراء واؤكد أن إجتماع سمو الأمير مع الجانب العراقي كان مثمراً

هذا وقد قال خبير الأرصاد الجوية عبدالعزيز القراوي: بداية عنيفة كانت لدخول موسم الأمطار في الدول العربية لم تصنف في السنوات الماضية وتجاوز معدلات الأمطار النسبة الطبيعية خاصة الكويت وسجلت كميات تجاوزت المعدل الطبيعي بأضعافها.

واضاف القراوي: الأرصاد الجوية دشنت 27 محطة رصد جوي للتنبؤات الجوية والرادار كشف كمية السحب والأمطار التي كانت شديدة الغزارة في المناطق.

وأوضح أن هناك سحب دخلت أحواء البلاد لأول مرة في هذا الموسم وتكررت على شكل عواصف خلال الأيام الماضية وكنا لا نشاهدها إلا في موسم السرايات.

وتابع القراوي: شهدت البلاد عواصف رعدية شديدة تجاوزت المعدلات الطبيعية بشكل كبير وصنفت كفئة أولى من الأعاصير وضربت المنطقة الجنوبية ورغم ضعفها أمس إلا أنها أثرت على بعض المناطق.

وبين أن أجهزة الرصد الجوي قادرة على رصد أي سحابة على مسافة 259 كيلو متر قبل قدومها للبلاد، و لاتوجد إجابة خاطئة في الأرصاد لكن هناك إجابة قريبة من الصواب وننتظر حالة جوية أخرى خلال الاسبوع الحالي لا تقل شدة في عاصفتها وقوتها عن الأيام السابقة.

من جانبه قال مدير الاطفاء خالد المكراد ان قرار تعطيل العمل الثلاثاء الماضي حمى الارواح ومنح الجهات المختصة الفرصة لمعالجة آثار وتداعيات الامطار.

وأضاف "كرجل طوارئ نتعامل مع الأزمة قبل وأثناء وبعد حدوثها وهذا عملنا في الإدارة العامة للإطفاء وطبقنا خطط الطوارئ والأزمات على أرض الواقع".

وبين ان 12 جهة حكومية شاركت وأستعدت جيداً لأزمة الأمطار؛ وتم عقد قيادة ميدانية منتصف الليل من خلال الداخلية والإطفاء والاشغال وهيئة الطرق وكان هناك خطا ساخنا مع الوزير أنس الصالح ووكيل الداخلية.

بدوره قال مدير الدفاع المدني العقيد حسن الزعابي انه كانت لدينا معلومات مسبقة عن موجة الأمطار وفعلنا خطة إدارة الأزمات وأستدعينا ممثلي الجهات لتنسيق جهود الوزارات لتوفير الدعم اللوجستي لهم وتلقينا 11 ألف بلاغاً وتم إيواء العوائل التي تضررت مساكنها.

وأضاف "نتج عن الأمطار والسيول وفاة سوداني وقعت عليه مظلة وغريق من فئة غير محددي الجنسية".

إلى ذلك قال وكيل ⁧‫الحرس الوطني‬⁩ الفريق ركن هاشم الرفاعي "حضرت أزمات في فرنسا وتركيا استمرت اكثر منذ أسبوعين ولكن الحمد لله الأزمة لدينا انتهت في اقل من 24 ساعة.. وأنشأنا وحدة مهمة في الحرس الوطني للتعامل مع الأزمات ونعمل من خلالها على كيفية إطعام الناس وتأمين مساكنهم وإيوائهم".

واستطرد " قمنا بما لا يقوم به أحد حتى المخابز بالتنسيق مع إتحاد الجمعيات وجهزنا خطة لوجستية كاملة وبأقل من 24 ساعة إنتفت الأزمة".

من جهته قال وزير الأشغال المستقيل حسام الرومي انه بعد الأزمة الأولى كانت هناك سلبيات واجتمعت مع هيئة الطرق والأشغال لتدارك السلبيات ووزعنا آليات سحب المياه على جميع المحافظات.. وواجهنا إغلاق المناهيل بسبب إنحراف التربة والأشجار وقمنا بتنظيفها بنفس الوقت".

وتابع الوزير الرومي "في 8 نوفمير اجتمعت مع 9 جهات حكومية لبحث خطة الطوارئ وفعلنا لجنة الأزمات للتعامل مع الأوضاع ووحدنا الجهود وهذا التفعيل ساهم في سرعة الإستجابة للبلاغات وأشيد بجهود كل من عمل في هذه الخطة".

وأوضح انه بسبب تظافر الجهود الحكومية تم إنقاذ أرواح البشر قبل الممتلكات وتقليل الخسائر والإصابات والجهود كانت متكاملة؛ مضيفا "مشكلة عدم تصريف المياه سببها المد الأعلى الذي توافق مع كمية الأمطار الكبيرة فضلاً عن ربط مناهل الصرف الصحي في المنازل مع شبكة الأمطار مما أدى إلى تفاقم الأزمة".

وفي السياق قال وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح في الاجتماع الحكومي النيابي ان الطرق السريعة مجهزة لاستقبال ٢٧ مل من الأمطار ولكن نزلت كميات مضاعفة؛ ولا نعرف كمية الأمطار القادمة لكننا مستعدون لها.

واضاف الجراح "وزعنا الجهود الحكومية على 3 مناطق شمال ووسط وجنوب ⁧‫الكويت‬⁩ للإستعداد لأي طارئ وحرصنا على إنقاذ أرواح البشر وغواصونا أنقذوا عوائل علقت بالسراديب".

أعلنت جامعة الكویت، الیوم الجمعة، إغلاق جمیع مواقع الحرم الجامعي وإلغاء الاختبارات المقرر عقدھا یوم غد السبت نظراً للأحوال الجویة التي تشھدھا البلاد.

وقال المتحدث الرسمي باسم جامعة الكویت د. مثنى الرفاعي في تصریح صحفي: إنھ بناء على توجیھات الرئیس الأعلى للجامعة وزیر التربیة وزیر التعلیم العالي د. حامد العازمي سیتم إغلاق جمیع مواقع الحرم الجامعي بسبب الأحوال الجویة التي تشھدھا البلاد.

وأضاف أنھ سیتم إلغاء الاختبارات المقرر عقدھا یوم غد السبت حیث سیتم تحدید موعد آخر بعد تحسن الأحوال الجویة.

وكانت إدارة الأرصاد الجویة الكویتیة قالت: إن البلاد تشھد حالیاً حالة من عدم الاستقرار في الطقس یصاحبھا ھطول أمطار رعدیة متفرقة تتفاوت في شدتھا ما بین المتوسطة والغزیرة یتوقع لھا أن تستمر حتى صباح الغد، كما دعت وزارة الداخلیة الكویتیة المواطنین والمقیمین مستخدمي الطریق إلى ضرورة توخي الحیطة والحذر بسبب الأمطار التي تشھدھا البلاد حالیاً.

وأعلنت مسؤولة في الھیئة العامة للتعلیم التطبیقي والتدریب الكویتیة إلغاء كافة الاختبارات المقررة یوم غد السبت في بعض كلیات الھیئة نظراً لسوء الأحوال الجویة التي تمر بھا البلاد.

وقالت المتحدث الرسمي باسم الھیئة د. فاطمة العازمي في تصریح صحفي، الیوم الجمعة: إنھ بناء على توجیھات وزیر التربیة وزیر التعلیم العالي د. حامد العازمي، ونظراً إلى سوء الأحوال الجویة التي تشھدھا البلاد وحرصاً من الھیئة على سلامة الطلبة والطالبات، فقد تقرر إلغاء كافة الاختبارات المقرر عقدھا غدا السبت في بعض كلیات الھیئة على أن یحدد لھا موعد لاحق.

وكان سمو الشیخ جابر المبارك الحمد الصباح، رئیس مجلس الوزراء، أكد الیوم أن الحكومة تتابع عن كثب الأوضاع في جمیع مناطق البلاد على خلفیة عدم استقرار حالة الطقس.

وقال سمو رئیس مجلس الوزراء: إن ھناك تعلیمات مباشرة لجمیع الوزراء باتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل الحفاظ على سلامة المواطنین وممتلكاتھم، مشدداً على أن المحاسبة مستمرة وستطال كل من أخفق في أداء واجباته.

وعلى إثر ذلك، تقدم وزیر الأشغال العامة وزیر الدولة لشؤون البلدیة المھندس حسام الرومي الیوم باستقالتھ من منصبھ وتحمله مسؤولیاته الأدبیة إثر الأضرار التي لحقت بممتلكات المواطنین والمقیمین.

من جهته، أعلن الأمين العام لمجلس الجامعات الخاصة، حبيب طاهر أبل، أنه سيتم تأجيل الاختبارات المقرر عقدها غداً السبت، وذلك نظراً للأحوال الجوية المتقلبة.

وأشار أبل إلى أنه تم تبليغ الجامعات والكليات بالتقيد بالتعميم.

أكد سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء، أن الحكومة تتابع عن كثب الأوضاع في جميع مناطق البلاد، على خلفية عدم استقرار حالة الطقس التي تشهدها البلاد حالياً ويصاحبها هطول أمطار غزيرة.

وقال سمو رئيس مجلس الوزراء: إن هناك تعليمات مباشرة لجميع الوزراء باتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل الحفاظ على سلامة المواطنين وممتلكاتهم، مشدداً على أن المحاسبة مستمرة وستطال كل من أخفق في أداء واجباته.

وكان سمو الشيخ جابر المبارك شدد في اتصال هاتفي مع الوزراء المعنيين، على ضرورة التأكد من جاهزية الإدارات الحكومية في ظل الظروف الجوية الحالية، واستعدادها لأي طارئ.

وقال مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام بالإدارة العامة للإطفاء العميد خليل الأمير: توجيه 7 مراكز إطفاء إلى مدينة صباح الأحمد وآليات ومعدات الحرس الوطني تساند فرق الإطفاء.

وأضاف الأمير: الوزير أنس الصالح والفريق خالد المكراد وقيادات الإطفاء يتابعون الموقف في غرفة اتخاذ القرار وأكثر البلاغات حالياً في مدينة صباح الأحمد.

فيما قالت وزارة الداخلية: إنه تم التعامل مع أكثر من 700 بلاغ وهناك ارتفاع لمنسوب المياه في الدائري السابع ومنطقتي صباح الأحمد وصباح الناصر وسيتم الإعلان عن الطرق التي سيتم فتحها عبر حسابات الوزارة بمواقع التواصل الاجتماعي.

وأعلنت الإدارة العامة للمرور أن هناك تجمعاً للمياه على طريق الملك فهد أمام المنقف وتم إغلاق نفق المنقف لامتلائه بالمياه وستقوم الدوريات بتوجيه المركبات للطرق البديلة ونشيد بالإخوان في الحرس الوطني والإطفاء لمساعدتنا، بحسب ما نشرته جريدة "الجريدة" على "تويتر".

فيما أعلنت الوكيلة المساعدة للتنمية الاجتماعية في وزارة الشؤون الاجتماعية هناء الهاجري أن وزارة الشؤون ممثلة في قطاع التنمية وإدارة تنمية المجتمع قررت في بادرة تأتي في إطار الجهود الحكومية لمواجهة سوء الأحوال الجوية فتح صالات تنمية المجتمع تابعة للوزارة في مراكز تنمية المجتمع لإيواء المتضررين من العالقين في الشوارع جراء موجة الأمطار الغزيرة التي تمر بها الكويت.

‫وأوضحت الهاجري أن وزارة الشؤون اتخذت هذا القرار بهدف المساندة والمساهمة في حماية الموطنين والمقيمين من أي مخاطر قد تلحق بهم جراء هطول الأمطار بغزارة وسوء الأحوال الجوية حيث سيساهم فتح الصالات في إيواء المتضررين أو العالقين بسياراتهم في أماكن تجمع المياه، مشيرة إلى أن مسؤولي الصالات يباشرون فتحها لإيواء المتضررين وذلك لحين استقرار الحالة الجوية.

وذكرت الهاجري أن الصالات التي تم فتحها هي:

صالة جمعية سعد العبدالله - أحمد صباح الأحمد - صالة جمعية النسيم - صالة جمعية جليب الشيوخ - صالة جمعية العارضية - الفردوس للرجال - صالة جمعية العمرية - صالة جمعية الفروانية - صاله الحربش - صاله جمعية خيطان - صاله الجيعان - صاله قبازرد - صالة السالمية - صالة جمعية صباح السالم - صالة جمعية جابر العلي - صالة جمعية الصباحية - صالة جمعية الرقة - صالة بدر المحمد - صالة القرين - صالة ناصر المحمد - صالة الشلاحي - صالة صباح الجابر - صالة الشهيد فهد الأحمد - صالة فهد الأحمد - صالة عبدالله المبارك- الجهراء - صالة جمعية مشرف.

هذا وقد تعاملت فرق الإطفاء مع 25 حالة إنقاذ فجر أمس بسبب المطر.

وأوضحت الإدارة العامة للإطفاء، في بيان لها، أن البلاغ الأول ورد في الساعة الثانية والنصف من صباح أمس، وكان عبارة عن تعطل مركبة، وفي داخلها أشخاص محتجزون.

وأضافت أن مجمل عمليات الإنقاذ التي تعاملت معها فرق الإطفاء كانت عبارة عن غرق مركبات وبداخلها أشخاص محتجزون، وكذلك غرق بعض المنازل في الأحمدي، ومن ضمن الأشخاص، الذين تم إنقاذهم، كبار بالسن ومقعدون، وكانت معظم البلاغات في الأحمدي والفروانية، وأقلها في العاصمة.

هذا وقد رفعت الإدارة العامة للجمارك أقصى درجات الاستعداد لمواجهة الطوارئ والتحرك السريع عند الخطر.

وأعلن المدير العام للإدارة المستشار جمال الجلاوي عن تشكيل فرق عمل لمتابعة تقلبات الطقس والتحذيرات الصادرة من إدارة الأرصاد الجوية.

وقال الجلاوي في تصريح صحفي عقب جولة تفقدية له في غرفة التحكم والسيطرة بالشويخ، أول من أمس: إن الفرق المعنية ستقوم بمتابعة سير العمل في المنافد البرية والجوية والبحرية، مشيراً إلى تشكيل فرق أخرى مرتبطة بالدفاع المدني للتوجيه وتجاوز أي مشكلات.

وشدد على اتخاذ إجراءات لخروج البضائع لا سيما الغذائية بالسرعة الممكنة في شتى الظروف المناخية، وبما يضمن تدفق المواد الغذائية والبضائع إلى الكويت.

متابعة مستمرة

وأشار إلى أن مركز السيطرة والتحكم مخصص ومجهز ويعمل على مدار الساعة ويتابع العمل في جميع المنافذ والمواقع الجمركية، وهو مزود بأحدث التقنيات من كاميرات وأنظمة أمنية متطورة وغيرها.

وذكر الجلاوي أن لجنة الدفاع المدني على تواصل دائم مع الجهات المعنية في مثل هذه الظروف من خلال اللجنة العليا للدفاع المدني والمشكلة من أغلب الجهات الحكومية ذات العلاقة من جهات اختصاص، وذلك للتحرك السريع حال وجود أي طارئ.

من جهته، أشاد مدير إدارة تبادل المعلومات الاستخباراتية والمشرف على غرفة السيطرة والتحكم الشيخ فيصل العبد الله بجهود العاملين في جميع المنافذ والقطاعات الجمركية وإدارة فريق المشروع، منوهاً بالتخلص من المياه التي تراكمت في بعض الساحات الخاصة بالإدارة العامة للجمارك، وهو ما أسهم في انتظام العمل واستقبال المراجعين بصورة اعتيادية يوم الأربعاء الماضي.

ولفت إلى أن العمل في مركز العمليات بغرفة السيطرة والتحكم يتواصل على مدار 24 ساعة، وهذه المرحلة أولية ستلحقها خطوات وأنظمة أمنية جديدة.

هذا وأعلن المتحدث الرسمي باسم جامعة الكويت د. مثنى الرفاعي، أنه بناء على توجيهات الرئيس الأعلى للجامعة وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي، سيتم إغلاق جميع مواقع الحرم الجامعي وإلغاء الاختبارات المقرر عقدها يوم غد السبت نظراً للأحوال الجوية المتقلبة.

هذا وأعلن الجيش الكويتي والحرس الوطني، اليوم الجمعة، عن مساهماتهما في معالجة آثار تجمعات الأمطار الناجمة عن موجة الأمطار الغزيرة التي تشهدها البلاد حاليا.

وقال الجيش والحرس الوطني، في بيانين منفصلين: إنه انطلاقاً من التنسيق المشترك بين مختلف جهات الدولة لمواجهة تداعيات تقلبات الطقس فقد شاركا في العمل على ضمان انسيابية الحركة على الطرقات ومواجهة أي طارئ.

بدورها، أعلنت رئاسة الأركان العامة للجيش، في بيانها، أن فرق قوة الواجب (غيث) وبالتنسيق مع الحرس الوطني ووزارة الداخلية والإدارة العامة للإطفاء، تعمل في موقع مستشفى الفروانية ومستشفى العدان وجسر الأحمدي ومنطقة المنقف على إزالة تجمعات المياه بسبب الأمطار التي تشهدها البلاد.

وتأتي مشاركة قوة الواجب (غيث) ضمن إطار التنسيق والتعاون المشترك لتقديم كافة أوجه الدعم والإسناد فيما يختص بالموقف الراهن.

وأعلن الحرس في بيان إنه بتوجيهات من القيادة العليا ممثلة في سمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني، والشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني، أصدر وكيل الحرس الفريق الركن مهندس هاشم الرفاعي تعميما برفع حالة الاستعداد لوحدات الإسناد الإداري إلى الحالة رقم «2» بموجود 50% للقوى البشرية.

وأضاف البيان أنه ووفقاً للتعميم تم تشكيل ست فرق طوارئ فنية لمتابعة الجهود المبذولة لمساندة الأجهزة الحكومية المعنية بمعالجة آثار الأمطار وتجمعات المياه لضمان انسيابية الحركة على الطرقات ومواجهة أي حالات طوارئ تطبيقا لوثيقة الأهداف الإستراتيجية 2020 «الأمن أولاً» الخاصة بتفعيل دور «الحرس» في إسناد أجهزة الدولة ومساعدة الأجهزة الحكومية المعنية بمواجهة الأزمات الطبيعية.

أشاد النائب أسامة الشاهين بإعلان وزير النفط تصدير أول شحنة من النفط الكويتي الخفيف عالي الجودة وأول دفعة من الغاز مؤكدا أن هذا الإنجاز تحقق بفضل السواعد والكوادر الوطنية في القطاع النفطي.

وقال الشاهين في تصريح صحافي بالمركز الإعلامي لمجلس الأمة إن الطاقة الانتاجية للنفط الخفيف عالي الجودة تتراوح ما بين 175 ألفا و 200 ألف برميل يوميا، إلى جانب 500 مليون قدم مكعبة من الغاز الطبيعي الحر يوميا.

وأضاف أن النفط الجديد يزيد سعر البرميل الواحد منه 5 دولارات عن النفط التقليدي الثقيل الذي استمرت الكويت بإنتاجه لمدة 72 عاما منذ العام 1946 .

وأكد أن الكويت بهذا الإنجاز تنتقل إلى إنتاج نوع أكثر جودة وأكثر طلبا في السوق العالمية، معربا عن أمله في نجاح الحكومة بإدارة رشيدة وحسن استغلال المورد الجديد بما يحقق الرفاهية العامة للمواطنين.

ودعا الشاهين الحكومة إلى توجيه عائد هذا الانجاز لرفاهية المواطنين وتعزيز ميزانية البحث العلمي لا سيما أن السنوات الخمس الماضية شهدت تخفيض هذه الميزانية حتى أصبحت أقل من المعدلين القومي والعالمي المطلوبين للصرف على البحث العلمي.

كما طالب الشاهين بأن يتم خلق كيانات صناعية واقتصادية وانتاجية تحقق مداخيل مالية جديدة وتوفر فرص عمل أفضل.

ودعا الشاهين إلى النظر في معاناة الكويتيين العاملين في القطاع النفطي الخاص ومساواتهم بالعاملين في القطاع النفطي العام في الحقوق والامتيازات وفقا لنص القانون، والعمل على تكويت القطاع النفطي بشقيه العام والخاص.

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top