لاتريبين: يوتيوب يتربع على عرش الدعاية في العالم

19:45 22 يوليو 2015 الكاتب :   يحي بوناب

يحيى بوناب

صحيفة "لاتريبين" الفرنسية المتخصصة في الشؤون الاقتصادية

 

أصبحت الشركات التجارية الباحثة عن الدعاية تستثمر أموالاً كبيرة في موقع الفيديو "يوتيوب" على الإنترنت، فقد ارتفع عدد المستشهرين بنسبة 40% خلال عام 2014م، كما أنهم لا يترددون في توقيع عقود رعاية مع النجوم والمشاهير، للوصول إلى معجبيهم.

وقد تأست منصة "يوتيوب"، التي توفر خدمة رفع التسجيلات المرئية ومشاهدتها مجاناً، في الولايات المتحدة في عام 2005م، قبل أن تستحوذ عليه شركة "جوجل" في عام 2006م بعقد شراء بلغت قيمته 1.65 مليار دولار، وهو يشغل حالياً أكثر من 67 ألف موظف، وبحسب موقع "ألكسا" للإحصاء، فإن "يوتيوب" يستقبل أكثر من 100 مليون زائر يومياً؛ ما يجعله في المرتبة الثالثة في ترتيب المواقع الأكثر شعبية بعد "فيسبوك"، و"جوجل".

وتبدو السنة الحالية مفصلية في عالم الدعاية، حيث إنه من المتوقع أن تتفوق الاستثمارات في مجال الدعاية في الإنترنت على الدعاية في القنوات التلفزيونية، كما سيحصل موقع "يوتيوب"، التابع لشركة "جوجل"، على نصيب الأسد من هذه الاستثمارات، فقد ارتفع عدد المستشهرين على هذا الموقع بنسبة 40% في السنة الماضية، بحسب تقرير لـ"الفايننشل تايمز".

كما ارتفعت مصاريف الدعاية بالنسبة لأكبر 100 شركة مستشهرة، بنسبة 60% مقارنة بالسنة الماضية، وهو ارتفاع لافت للانتباه، يبين الأهمية التي اكتسبتها المواقع الإلكترونية خلال السنوات الأخيرة.

الاهتمام بنجوم الشبكة العنكبوتية

أثبتت الدراسات أن أبناء الجيل الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و34 عاماً يقضون وقتاً أمام شاشة الحاسوب أكثر من شاشة التلفاز، كما أن موقع "يوتيوب" يمتلك تأثيراً على هذه الفئة أكثر من أية قناة تلفزيونية، بحسب مكتب الدراسات الأمريكي "نيلسن".. إنه جيل من "اليوتيوبيين" يملكه نجومه، الذين يملكون بدورهم قنوات "يوتيوب" ينشرون عليها أشرطة فيديو تصل لملايين المتابعين وتحظى باهتمام كبير، ولهذا فهمت الشركات التجارية أن قنوات "اليوتيوب" هي مستقبل عالم الدعاية.

وتقول لارا وولبرت ليفي، مديرة أحد أقسام شركة "جوجل": إن اللحظة الفارقة في عالم الدعاية، عندما اكتشف أصحاب الشركات الباحثون عن الترويج أنهم لا يعرفون شيئاً عن عالم "اليوتيوب" ونجومه، رغم أن رواد هذا الموقع هم الناس الذين يفترض أن تصل إليهم الدعاية.

ولهذا بدأ المستشهرون في توقيع عقود الشراكة مع نجوم الشبكة العنكبوتية الذين يعشقهم الشباب، كما كانوا يفعلون في السابق مع نجوم السينما والغناء في التلفاز، كما تعمل إدارة موقع "يوتيوب" على تحسين خدماتها وتقديم خيارات وأفكار جديدة لجذب المزيد من المستشهرين.

"يوتيوب" يجتذب المستشهرين عبر تقديم خدمات جديدة

يطمح "يوتيوب" لأن يصبح أكثر جاذبية في المستقبل، من خلال نظام قياس نسب المشاهدة، بالشراكة مع وكالتي "نيلسن"، و"كوم سكور"؛ ما يمكّن من قياس فاعلية الدعاية التجارية على الموقع بالمقارنة مع القنوات التلفزيونية.

بالإضافة لخدمة Google preferred التي تتيح للمستشهرين إمكانية عرض دعايتهم على 5% فقط من القنوات الأكثر مشاهدة على "اليوتيوب"، وخدمة القناة الخاصة Youtube advertisers، التي تهدف لمساعدة المستثمرين على اتخاذ القرار الصحيح فيما يخص الدعاية، بحسب الظواهر الشبابية الجديدة، ودراسات دقيقة وجديدة حول وصول الدعاية للفئة المستهدفة، وتبدو فكرة تحسين الخدمات لتناسب المستشهرين ضرورية أمام احتدام المنافسة في مجال الدعاية.

الرابط:

http://www.latribune.fr/technos-medias/internet/youtube-le-nouveau-roi-du-marche-publicitaire-493114.html

 

 

عدد المشاهدات 1826

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top