العلم يحذر من خطورة تناول السكر
علاقة قوية بين تناول السكر ومرض السرطان تؤكدها دراسة استمرت لتسع سنوات

16:34 21 أكتوبر 2017 الكاتب :  

هناك علاقة معروفة منذ فترة طويلة بين مرض السرطان والسكر، ولكن معرفة وتأكيد العلاقة بين مرض السرطان وتناول السكر قد ثبت الآن، بفضل مشروع بحثي استمر لمدة تسع سنوات.

وكان تركيز البحث الجديد على التأثير الأيضي الذي تم فهمه لأكثر من 90 عاماً.

ونحن نعلم أن جميع الخلايا تقريباً في جسم الإنسان تتطلب الطاقة، وأنها تستمد هذه الطاقة من السكريات في الطعام الذي نأكله، وتتطلب الخلايا السرطانية أيضاً كمية من السكريات لكي تنمو، ولكن تناولها للجلوكوز أعلى بكثير من  الخلايا السليمة، بسبب معدل تخمر الجلوكوز في حمض اللاكتيك.

وهذا ما يعرف باسم تأثير واربورغ، ويمكن أن يكون العلماء قد افترضوا وجود علاقة بين تناول السكر وسرعة نمو السرطان، ولكن من الصعب تحديد ما إذا كان تأثير واربورغ هو من أعراض أو من أسباب السرطان.

وقد وجد أن نمو الخلايا السرطانية قد يعوقها تجويعها من السكر، ولكن المشكلة مع ذلك كانت عدم وجود طريقة لقطع طريق وصول السكر للخلايا السرطانية مع إبقائها مفتوحة للخلايا الطبيعية.

هذا هو السبب في الآلية البيولوجية وراء زيادة استقلاب الجلوكوز المهم. وقد أدي تجويع الخلايا السرطانية لإبقاء الخلايا الصحية تعمل. 

وقال الباحث يوهان ثيفيلين من جامعة "كو ليوفن" في بلجيكا: "تكشف أبحاثنا كيف يؤدي استهلاك السكر السرطاني المفرط إلى حلقة مفرغة من التحفيز المستمر لزيادة السرطان ونموه".

وهكذا، فإنه قادر على تفسير العلاقة بين قوة تأثير واربورغ وعدوانية الورم، هوذا الارتباط بين السكر والسرطان له عواقب واسعة، نتائجنا توفر أساساً للبحوث المستقبلية في هذا المجال، والتي يمكن الآن أن يؤديها مع تركيز أكثر دقة وملاءمة.

وقد استخدم الفريق خلايا الخميرة في بحوثه، وهي تبحث على وجه التحديد في عائلة من الجينات الموجودة في جميع الخلايا الحيوانية، وكذلك الخلايا السرطانية البشرية، وهذا يجعل دراسة الطفرات في الخميرة أداة مفيدة على نحو متزايد في أبحاث السرطان. 

لاحظنا في الخميرة أن تدهور السكر يرتبط عن طريق الفركتوز الوسيط بيوفوسفهات لتفعيل بروتينات "RAS"، والتي تحفز تكاثر كل من الخميرة والخلايا السرطانية، ومن اللافت للنظر أن هذه الآلية هي نفسها التي تستخدم في الإنسان، كما يقول ثيفلين.

ووجد الباحثون أن الخميرة التي تتسبب في تدفق مفرط للجلوكوز هي التي تتسبب في تنشيط بروتينات "RAS"، مما يسمح لنمو الخلايا بأن يحدث بمعدل متسارع.

غير أنه كان حريصاً على ملاحظة أن هذا البحث، رغم أهميته، هو خطوة واحدة في عملية أكبر بكثير، وأن اختراق الأبحاث ليس هو نفس الشيء الذي تحققه الطفرة الطبية.

وأضاف أن النتائج ليست كافية لتحديد السبب الرئيس لتأثير واربورغ، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لمعرفة ما إذا كانت آلية نمو الخلايا السرطانية هي نفسها آلية تكاثر خلايا الخميرة.

نشرت أبحاث الفريق في مجلة "Nature Communications".

  • عنوان تمهيدي: العلم يحذر من خطورة تناول السكر
عدد المشاهدات 280

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top