بدلا من الذعر، فإن البشر سوف يشعرون بالسعادة فعلا إذا تم غزو الأرض من قبل كائنات فضائية.
علماء: الأرض سترحب بأي غزو خارجي لو جاء من كائنات فضائية

20:42 19 فبراير 2018 الكاتب :  

بدلاً من الذعر، فإن البشر سوف يشعرون بالسعادة فعلاً إذا تم غزو الأرض من قبل كائنات فضائية.

هل سألت نفسك: كيف سيتفاعل الناس إذا اكتشف العلماء حياة في أماكن أخرى في الكون؟ سيكونون "فرحين جداً" وسيرحبون بهذه الأخبار، حسب دراسة حديثة. 

وهذه هي الدراسة التجريبية المنهجية الأولى، رغم أن دراسات مختلفة في الماضي تكهنت بكيفية استجابة البشر لهذا النوع من الأخبار.

ففي هذه الدراسة التجريبية، قام العلماء في جامعة ولاية أريزونا بتحليل تقارير إعلامية مختلفة عن "إعلانات عن حياة خارج كوكب الأرض"، تتضمن ظهور الكويكب أوموموا، التي تشير إلى إمكانية وجود حياة لكائنات أخري في نظامنا الشمسي، وقد كانت الإيجابية أكثر من السلبية في اللغة التي غطت هذه الأحداث.

وقال البروفسور مايكل فارنوم: إذا تقابلنا وجهاً لوجه مع الحياة خارج الأرض فإننا سنكون سعداء ومتفائلين جداً.  

وهناك فرق صارخ بين نتائج الدراسة والتحذيرات التي قدمها العالم ستيفن هوكينج الذي يعتقد أن الأجانب لن يكون لديهم ميل للاتصال مع البشر، وأنهم قد يقتلوا البشر إذا حاولوا الاتصال بهم.

ففي دراستين منفصلتين، طلب من حوالي 1000 شخص أن يكتبوا ردود فعلهم الافتراضية لو تم الإعلان عن اكتشاف حياة عاقلة على كواكب أخرى، وكذلك الكتابة عن ردود أفعالهم على التغطية الإخبارية السابقة للاكتشافات العلمية.

واتسمت ردود فعل المشاركين بشكل يميل إلى الإيجابية أكثر من السلبية، سواء عند التفكير في ردود فعلهم هم أو ردود فعل الإنسانية جمعاء.

وكانت استجابة القراء أكثر إيجابية عندما سمعوا عن حياة خارج كوكب الأرض غير الحياة التي يتخيلها الإنسان، وتشير الدراسات إلى أنه إذا اكتشفنا أننا لسنا وحدنا، سنأخذ الأخبار بشكل إيجابي.

قدمت هذه النتائج في الاجتماع السنوي للجمعية الأمريكية للنهوض بالعلوم في أوستن، تكساس.

  • عنوان تمهيدي: بدلا من الذعر، فإن البشر سوف يشعرون بالسعادة فعلا إذا تم غزو الأرض من قبل كائنات فضائية.
عدد المشاهدات 554

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top