كيف يخطط ابنك للصيف؟

13:07 02 يوليو 2016 الكاتب :   منى أحمد

كم من مرة سمعنا إجابة: "لا شيء محدد.." لسؤال ماذا تنوي أن تفعل في هذا الصيف؟ أو كيف ستقضي الصيف؟ تكمن المشكلة في أننا لم نعلم أبناءنا أو ندربهم على أصول التخطيط في حياتهم، فلنجعل الصيف نقطة البداية للتدريب على أصول التخطيط، وفيما يلي طريقة بسيطة مناسبة لسن سبع سنوات فأكثر، ولا تختلف المراحل ولكن تختلف طريقة التناول وأسلوب الحديث بحسب المرحلة السنية.

الإقناع وتحديد الأهداف

لا بد أن ننطلق من قناعة داخلية لدى الابن أو الابنة أنه من الضروري الاستفادة من أشهر الصيف استفادة مثمرة، وأن التخطيط خير وسيلة لتفادي تسرب الوقت دون استثماره، لا بد من قضاء جزء ليس بالهين من الوقت حتى يصل الابن أو الابنة لقناعة ورغبة حقيقية في ضرورة بذل المجهود لتحويل وقته بصورة مثمرة ومفيدة، اترك لهم مساحة جيدة للحديث عن أهدافهم في الحياة بصورة عامة، انطلق من الأهداف المهمة واسألهم كيف يرون هم أن الصيف فرصة يمكن أن تقربهم لهدفهم بعض الخطوات.

تحديد أهداف خاصة بالصيف

اتفقوا على موعد لمناقشة الأهداف واجعل هناك صورة رسمية جادة للموضوع: كأن تأخذ الابن إلى المقهى لمناقشة هذا الأمر ثم اسرد بصورة مبسطة شروط الخطة المحكمة وهي كالتالي:

البساطة، الخطة لا بد أن تكون مصاغة بصورة بسيطة يمكن أن يفهمها أي شخص ويتحمس لها، فلا داعي لأي تعقيدات فالخطة من الابن للابن.

قابلة للقياس، لا بد أن يكون هناك معايير لقياس مدى تحقق الأهداف كأن نضع معياراً زمنياً أو كمياً للمستهدفات؛ كأن نقول: نريد في هذا الصيف أن نقرأ عشرة كتب أو أن نتدرب بمعدل مرتين أسبوعياً على رياضة السباحة.

قابلة للتطبيق؛ الخطة لا بد أن يكون تحقيقها أمراً ممكناً وهناك فرق بين الحلم (وهو مستحب للتحفيز) والخطوات العملية للوصول للأهداف الجسام، والتي لا بد أن تكون كل منها بسيطة وقابلة في وقتها للتطبيق.

واقعية؛ لا بد للخطة أن تكون متوافقة والظروف المحيطة ونعني بالظروف المرحلة السنية - المادية - الاجتماعية – النفسية، ومن أمثلة الأهداف غير الواقعية: أن يقول الابن مثلاً: أريد أن أكون عضواً فعالاً في الحزب الفلاني (وهو لم يصل لسن الثامنة عشرة بعد)، أو أريد أن ابني مركبة فضاء حقيقية (وهو من لم يتعرف بعد على أساسيات علم الفيزياء والميكانيكا).

مرتبطة بزمن؛ لا بد أن يكون للخطة سقف زمني محدد ومعروف يتم الالتزام به، بمعنى أنه مع نهاية الصيف، أو بعد مرور الشهر الأول من الصيف، يجب أن يدرك الابن أو الابنة أن الخطة ليست مفتوحة زمنياً، وأنه سوف يحاسب نفسه لو لم يحقق هدفه في الزمن المحدد الذي حدده هو لنفسه.

اتفقا على أن كل الأهداف جميلة ونبيلة، ولكن من باب الواقعية لا بد من التقيد بعدد محدود منها وليكن هدفين أو أكثر.

الاتفاق حول الوسائل

هنا أيضا اترك له الكلام واجعله يضع على الورقة كل الوسائل التي يراها ممكنة لتحقيق الهدف المحدد، وحدد معه عدداً بسيطاً من الوسائل التي ترونها سوياً أنها واقعية.

لا تلح عليه - كن مذكرا مرشداً - وتذكر هي خططه هو وأنت اليد المعينة لا أكثر - أنصت أكثر مما تتكلم لا تلق المواعظ والمحاضرات - دون وارسم على الورقة أثناء الكلام ولا تنظر لعينيه طوال الوقت - احترم أحلامه وأهدافه لا تكن أنت عوناً على كسر جيل نعول عليه أن يشد عضضنا يوماً.

المصدر: "العربي الجديد".

عدد المشاهدات 546

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top