"حماس": اعتزام بومبيو زيارة المستوطنات "بلطجة"

"حماس": اعتزام بومبيو زيارة المستوطنات "بلطجة"

المركز الفلسطيني للإعلام السبت، 14 نوفمبر 2020 11:18

قال الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، حازم قاسم: إن اعتزام وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو زيارة مستوطنات في الضفة الغربية والجولان المحتمل تمثل عدواناً أمريكياً على حقوق شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية.

وأكد قاسم، في بيان، أمس الجمعة، أن هذه الزيارة تعكس إصرار الإدارة الأمريكية على تطبيق بنود "صفقة القرن" فيما تبقى لها من أيام في البيت الأبيض.

وأضاف أن هذا السلوك الأمريكي في التعامل مع حقوق شعبنا الوطنية يعكس منطق العربدة والبلطجة التي يتصرف بها بومبيو وإدارة ترمب.

وعدّ قاسم السلوك الأمريكي تمرداً على القرارات الدولية والأعراف الإنسانية بما يخدم اليمين الصهيوني، مشدداً على أنه يشكل إهانة حقيقية لكل المنظومة العربية.

وأشار إلى أن خطوات الإدارة الأمريكية تثبت حجم التضليل الذي مارسته الأطراف التي طبعت مع الاحتلال حينما ادعت أن اتفاقات التطبيع تشمل وقف مخطط الضم (السلب والنهب)، في حين تشكل زيارة بومبيو قوة دفع لتطبيق هذا المخطط الاستعماري.

ونبه إلى أن المواقف الأمريكية والصهيونية تؤكد أن المخاطر التي تواجه قضيتنا الوطنية ما زالت تتعاظم، وهو ما يتطلب الإسراع في ترتيب كامل للحالة الفلسطينية.

ويعتزم بومبيو بدء زيارة رسمية إلى الأراضي المحتلة الأسبوع المقبل، تشمل تفقد مرتفعات الجولان السورية المحتلة منذ العام 1967، والمستوطنات في الضفة، بحسب موقع "أكسيوس" الأمريكي.

وبذلك يعدّ بومبيو أول وزير خارجية أمريكي يزور مرتفعات الجولان المحتل، والمستوطنات غير الشرعية.

وتأتي زيارة بومبيو اتساقاً مع سياسة إدارة ترمب، الذي خسر الانتخابات الرئاسية الأخيرة، بحسب إعلام أمريكي، الذي قال في نوفمبر عام 2019: إن الولايات المتحدة لم تعُد تعدّ المستوطنات مخالفة للقانون الدولي.

آخر تعديل على السبت, 14 نوفمبر 2020 15:26

مجتمع ميديا

  • برنامج حوار"المجتمع" يطل عليكم بحلة جديدة كل خميس في الثامنة مساءً

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153