مجلة المجتمع - استفزازات أرمينية على الحدود مع أذربيجان والقوات الروسية تتدخل

استفزازات أرمينية على الحدود مع أذربيجان والقوات الروسية تتدخل

وكالات الخميس، 22 أبريل 2021 02:48

 

رصد الجيش الأذربيجاني إطلاق جنود أرمينيين النار على عسكريين أذربيجانيين وروس كانوا يقومون بمهامهم على الحدود بين البلدين.

وذكر بيان صادر عن قيادة خدمة حدود الدولة الأذربيجانية، الخميس، أن جنود أرمينيين قاموا بأعمال استفزازية على الحدود بعد زيارة أجراها رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان إلى ولاية "زنغزور" الحدودية الأربعاء.

وأوضح البيان أن الجنود الأرمينيين أطلقوا النار على قوات حرس الحدود الأذربيجانية المنتشرة في قرية "سيدلر" بولاية زنغيلان، كما أطلق نفس الجنود النار على القوات الروسية المنتشرة في الجانب الأرميني.

وأشار البيان إلى أن القوات الروسية أبلغت نظيرتها الأذربيجانية، بأن الجنود الأرمينيين الذين أطلقوا النار كانوا سكارى إثر تعاطي الكحول، وأن حرس الحدود الأذربيجاني لم يرد على مصادر النيران استجابة لدعوة القوات الروسية.

ولفت البيان إلى أن القوات الروسية تدخلت وأبعدت الجنود الأرمينيين من المنطقة عقب الحادث.

وأضاف البيان أن نحو 40 سيارة يستقلها مجموعة من الأرمينيين جاؤوا إلى المنطقة الحدودية أمس بالقرب من قرية "شورنوح" التابعة لمحافظة قوبادلي الأذربيجانية، وأطلقوا هتافات ضد أذربيجان.

وحذر البيان أن القوات الأذربيجانية سترد بأقسى ما يمكن في حال تكررت هذه الاستفزازات من الجانب الأرميني.

وفي 10 نوفمبر/تشرين الثاني 2020، أُجبرت أرمينيا على توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار إثر نصر حققته أذربيجان في عمليتها العسكرية التي انطلقت لتحرير "قره باغ" في 27 سبتمبر/أيلول من العام نفسه بعد قرابة 3 عقود على احتلاله.

وكانت قوات الاحتلال الأرميني دمرت مدنا وقرى وبلدات بالكامل بقره باغ في تسعينات القرن الماضي، عقب احتلالها للإقليم ومناطق واسعة في محيطه بعد تهجير سكانها.

 

mugramadan-2021

مجتمع ميديا

  • كيف مكّن دحوُ الأرض البشرَ من الصعود إلى الفضاء؟

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153