مجلة المجتمع - موريتانيا.. الأمن يفتش محمية وقصراً للرئيس السابق

موريتانيا.. الأمن يفتش محمية وقصراً للرئيس السابق

وكالات الأربعاء، 05 مايو 2021 10:09

بدأ الأمن الموريتاني، منذ يومين، تفتيش محمية طبيعية وقصر مملوك للرئيس السابق محمد ولد عبدالعزيز في مدينة بنشاب، شمال العاصمة نواكشوط، بحسب وسائل إعلام محلية.

ونشر موقع "صحراء ميديا" الإلكتروني (خاص)، الأربعاء، أن الأجهزة الأمنية تفتش القصر والمحمية، بحثاً عن أدلة في إطار قضية ما بات يعرف بـ"فساد العشرية" (السنوات العشر التي أمضاها الرئيس السابق في السلطة) المعروضة أمام القضاء منذ أكثر من سنة ونصف السنة.

وحتى ظهر الأربعاء، لم يصدر أي تعليق رسمي، لا من الحكومة أو من الرئيس السابق، حول عمليات التفتيش هذه.

وفي 11 مارس الماضي، وجهت النيابة العامة إلى ولد عبدالعزيز و12 من أركان حكمه، تهماً بينها غسل أموال ومنح امتيازات غير مبررة في صفقات حكومية، وهو ما ينفي المتهمون صحته.

وفي 4 أبريل الماضي، أصدر القضاء الموريتاني قراراً بتجميد ممتلكات المتهمين الـ13، كما طالبت النيابة العامة بوضعهم تحت "تدابير المراقبة القضائية المشددة".

والخميس الماضي، نفى ولد عبدالعزيز، في مؤتمر صحفي بنواكشوط، تهم الفساد وتبديد المال العام التي وجهها إليه القضاء، معتبراً أنه يتعرض لاستهداف واضح.

آخر تعديل على الخميس, 06 مايو 2021 09:57

مجتمع ميديا

  • شرطة الاحتلال تعتدي على المصلين الفلسطينيين عند إحدى بوابات "الأقصى"

ملفات تفاعلية

ملف تفاعلى للعدد 2156

ملف تفاعلى للعدد 2156

الأحد، 13 يونيو 2021 6309 ملفات تفاعلية

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153