تظاهرات في أنحاء إيطاليا ضد شهادات كورونا الصحية
طباعة

تظاهرات في أنحاء إيطاليا ضد شهادات كورونا الصحية

وكالات الإثنين، 26 يوليو 2021 07:53
  • عدد المشاهدات 109

 

تظاهر الآلاف في العديد من المدن الإيطالية، احتجاجاً على فرض الحكومة قيوداً على الأشخاص غير المطعمين ضد كوفيد، في محاولة من السلطات لكبح تزايد الإصابات بفيروس كورونا، وفق ما ذكرت وكالة «أ ف ب».

ومن نابولي في الجنوب إلى تورينو في الشمال هتف المتظاهرون «حرية» و«تسقط الدكتاتورية» و«لا للشهادة الصحية» وهم يلوحون بالأعلام الوطنية، وامتنع معظمهم عن وضع كمامات.

وستكون الشهادة الصحية التي تعد امتداداً لشهادة "كوفيد" الرقمية للاتحاد الأوروبي إلزامية اعتباراً من 6 أغسطس لدخول دور السينما والمتاحف وجميع الأماكن المغلقة من قاعات رياضة أو مطاعم.

والشهادة دليل على أن الشخص إما تلقى اللقاح وإما خضع لاختبار "كوفيد" سلبي مؤخراً أو تعافى من إصابة بفيروس كورونا.

ومن المتوقع أن يطبق أصحاب الأعمال هذا الإجراء وإلا يواجهون غرامات كبيرة بموجب القرار الذي اتخذه مجلس الوزراء هذا الأسبوع في محاولة لمنع مزيد من الإغلاقات وحماية الاقتصاد الذي يتعافى ببطء.

وستعيد الحكومة تقييم اقتراح بجعل الشهادة الصحية إلزامية لاستخدام القطارات أو الحافلات أو الطائرات في سبتمبر.

ورفعت أمام كاتدرائية ميلانو لافتة كتب عليها «الأفضل أن نموت أحراراً على أن نعيش مثل العبيد»، بينما كتب على لافتة أخرى في وسط روما التاريخي «اللقاحات تحررك».

وعلق المتظاهرون في جنوى شارات نجمة داود الصفراء على ملابسهم كإعلان عن عدم تلقيهم اللقاح.

وتمت الدعوة للتظاهرات على مواقع التواصل الاجتماعي السبت في 80 مدينة على الأقل.

وأدى قرار فرض الشهادة الصحية في إيطاليا إلى زيادة كبيرة في حجز مواعيد للتلقيح وصلت نسبتها في بعض المناطق الإيطالية الصغيرة إلى 200%، وفقاً لرئيس طوارئ "كوفيد-19" في البلاد فرانشيسكو فيغلويولو.

وسجلت إيطاليا، إحدى أكثر الدول تضرراً بـ"كوفيد" في أوروبا، أكثر من 5 آلاف إصابة جديدة بفيروس كورونا، السبت، و5 وفيات. 

آخر تعديل على الإثنين, 26 يوليو 2021 08:12