المجلس الأعلى الليبي: نرفض أي إجراء أحادي بقانون الانتخابات
طباعة

المجلس الأعلى الليبي: نرفض أي إجراء أحادي بقانون الانتخابات

وكالات الخميس، 09 سبتمبر 2021 05:58
  • عدد المشاهدات 138

جدد المجلس الأعلى للدولة الليبي، الخميس، رفضه لأي "إجراء أحادي" في إقرار قانون الانتخابات العامة بالبلاد من قبل مجلس النواب.

جاء ذلك في بيان للمجلس الأعلى (استشاري- نيابي) نشره المكتب الإعلامي عبر صفحته على موقع "فيسبوك".

وأكد البيان رفض المجلس "لأي إجراء أحادي الجانب يقوم به رئيس مجلس النواب"، وحمله "كل الآثار المترتبة عن ذلك".

وجدد المجلس التزامه "بنصوص الاتفاق السياسي المضمن في الإعلان الدستوري" وفق البيان.

وأوضح البيان أن المجلس "قام بإعداد مشروعات القوانين المتعلقة بالعملية الانتخابية لغرض التوافق مع مجلس النواب بشأنها".

والثلاثاء، قال رئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي خالد المشري، إن المجلس "على وشك الانتهاء" من إعداد قوانين تنظيم انتخابات ديسمبر المقبل.

وحتى الآن، لم ينجح الفرقاء الليبيون في الوصول إلى قاعدة دستورية تنظم سير الانتخابات المزمع إجراؤها في 24 ديسمبر القادم.

وفي 15 أغسطس الماضي، حذر المجلس الأعلى للدولة، في بيان، من خطورة "انفراد" مجلس النواب بوضع قانون للانتخابات في البلاد.