"التلفزيون الإيراني" يتعرض للاختراق خلال كلمة لخامنئي

"التلفزيون الإيراني" يتعرض للاختراق خلال كلمة لخامنئي

وكالات الأحد، 09 أكتوبر 2022 03:37

 

اخترق نشطاء يدعمون موجة الاحتجاجات التي تقودها النساء في إيران بثّاً إخبارياً مباشراً لـ"التلفزيون الحكومي"، ووضعوا إشارة تصويب وألسنة لهب على وجه المرشد الأعلى لإيران آية الله علي خامنئي، ولقي تسجيل فيديو للاختراق انتشاراً واسعاً على الإنترنت.

وفي رسائل أخرى مناهضة للنظام، كتبت عبارات "الموت لخامنئي" و"الشرطة قتلة الشعب" على لوحات إعلامية عامة في طهران.

وكتب النشطاء على شاشة التلفزيون عند الساعة 21:00 أمس السبت رسالة مفادها "أيديكم ملطخة بدماء شبابنا"، فيما تهز الاحتجاجات على وفاة مهسا أميني (22 عاماً) طهران ومدناً أخرى.

وذكرت "وكالة الأنباء الرسمية" (إرنا) أن قوات الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق حشود في عشرات المواقع في طهران، مضيفة أن المتظاهرين رددوا شعارات وأشعلوا النار وألحقوا أضراراً بممتلكات عامة، بما في ذلك كشك للشرطة.

جرى الاختراق أثناء بثّ التلفزيون لقطات للقاء خامنئي بمسؤولين في الدولة، وأعلنت جماعة "عدالة علي" مسؤوليتها عنه وأضافت شعاراً في الزاوية اليمنى العليا من الشاشة يقول: "انضموا إلينا وانتفضوا".

وأظهرت اللقطات التي بُثّت لعدد من الثواني صوراً بالأبيض والأسود لأميني وثلاث نساء أخريات لقين حتفهن خلال أكثر من ثلاثة أسابيع من الاضطرابات والقمع الأمني.

وتشهد إيران أكبر موجة اضطرابات اجتماعية منذ نحو ثلاث سنوات، شملت خروج تظاهرات شارك فيها طلاب جامعات وحتى تلميذات شابات هتفن "المرأة، الحياة، الحرية".

آخر تعديل على الإثنين, 10 أكتوبر 2022 02:34

مجتمع ميديا

  • برنامج حوار"المجتمع" يطل عليكم بحلة جديدة كل خميس في الثامنة مساءً

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153