مجلة المجتمع - قلق أممي وأوروبي.. قائد الجيش اللبناني: الوضع يزداد سوءاً

قلق أممي وأوروبي.. قائد الجيش اللبناني: الوضع يزداد سوءاً

عربي 21 السبت، 17 يوليو 2021 08:28

 

حذر قائد الجيش اللبناني العماد جوزيف عون من تداعيات أمنية خطيرة بسبب استمرار الأزمة السياسية، مشيراً إلى أن الوضع في البلاد يزداد سوءاً، فيما أعرب الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة عن قلقهما تجاه التطورات الجارية.

ويرى مراقبون أن الأوضاع في لبنان قد تتجه نحو الأسوأ، عقب إعلان سعد الحريري اعتذاره عن عدم تشكيل الحكومة بسبب خلافات مع رئيس البلاد.

وأمس الجمعة، شهدت مناطق عدة احتجاجات شعبية غاضبة تخللها قطع طرقات اعتراضاً على الواقع المعيشي وتصاعد الأزمة الاقتصادية.

إصابة 15 عسكرياً و4 متظاهرين

وأصيب 15 عسكرياً و4 متظاهرين بجروح جراء مواجهات اندلعت في منطقة "جبل محسن" شمالي لبنان.

وذكرت "وكالة الإعلام الرسمية" أن الاحتجاجات في "جبل محسن" اندلعت رفضاً لتردي الوضع المعيشي وفقدان مادتي المازوت والبنزين، وكذلك الدواء والحليب.

وقطع العشرات من المحتجين طريقاً رئيساً يربط العاصمة بيروت بجنوب البلاد لأكثر من ساعتين من الوقت قبل إعادة فتحه، ما تسبب بزحمة سير خانقة.

قائد الجيش: الوضع يتجه للأسوأ

وقال قائد الجيش اللبناني: إن الوضع يتجه نحو الأسوأ، والأمور آيلة إلى التصعيد بسبب التداعيات السياسية والاقتصادية، داعياً إلى ضبط النفس.

وأضاف أن معاناة الشعب اللبناني تزداد على مختلف الأصعدة، وأمامنا تحديات كثيرة تتطلب منا جهوداً استثنائية للتغلب عليها.

وتابع: مطلوب من جهتنا المحافظة على أمن الوطن واستقراره ومنع حصول الفوضى، مضيفاً أن المجتمع الدولي يراهن على الجيش اللبناني؛ لأنه العمود الفقري للبلاد وعامل استقرارها.

وقال: إن الجميع يعلم أن المؤسسة العسكرية هي الوحيدة التي لا تزال فاعلة، الجيش هو الرادع للفوضى.

 قلق أممي وأوروبي

ودعت المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان جوانا ورونيكا إلى تشكيل حكومة "قادرة على إجراء الإصلاحات اللازمة".

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده فرحان حق، نائب المتحدث باسم الأمين العام، عبر دائرة تلفزيونية مع الصحفيين بمقر المنظمة الدولية في نيويورك.

ونقل حق عن المنسقة الأممية قولها، أمس الجمعة: يجب اتخاذ إجراءات سريعة لضمان تعيين رئيس وزراء جديد، بما يتماشى مع المتطلبات الدستورية، وتشكيل حكومة قادرة على إجراء الإصلاحات اللازمة لوضع لبنان على طريق الانتعاش، قبل إجراء انتخابات حرة ونزيهة العام المقبل.

وأشار إلى أنها أعربت عن أسفها إزاء عدم قدرة قادة لبنان على التوصل إلى اتفاق بشأن تشكيل حكومة جديدة، هي في أمسّ الحاجة إليها لمواجهة التحديات العديدة التي يواجهها البلد.

ومن جانبه، أعرب الاتحاد الأوروبي عن أسفه لاستمرار حالة الجمود السياسي في لبنان، وتعثر الإصلاحات بعد اعتذار الحريري عن عدم تشكيل الحكومة.

وحمّل الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل القادة السياسيين في لبنان مسؤولية تشكيل الحكومة بشكل عاجل، مشيراً إلى أن الفراغ الحاصل حالياً منذ أكثر من عام، كان سبباً في انهيارات اقتصادية ومالية في البلاد.

ودعا جميع القوى السياسية إلى دعم تشكيل الحكومة بشكل عاجل، وطالب بضرورة بدء المشاورات البرلمانية دون تأخير.

يشار إلى أن وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أكدوا أنهم بصدد إعداد إطار قانوني من أجل فرض عقوبات على من يعرقل تشكيل الحكومة في لبنان، ومن المقرر أن يتم الانتهاء منه نهاية الشهر الحالي.

آخر تعديل على السبت, 17 يوليو 2021 10:37

مجتمع ميديا

  • "إسرائيل" تقمع تظاهرة تضامنية مع أهالي الشيخ جراح بالقدس

ملفات تفاعلية

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153