ديلي ميل: بعد مقتل سليماني.. بريطانيا تحذر رعاياها في 14 دولة عربية

16:30 06 يناير 2020 الكاتب :   وكالات

نصحت وزارة الخارجية البريطانية مواطنيها المتوجهين إلى عدد من دول منطقة الشرق الأوسط باليقظة وتوخي الحذر، في أعقاب الضربة الأمريكية لقاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وقالت الصحيفة في تقرير نشرته على موقعها الإليكتروني إن السياح البريطانيين في الإمارات ومصر ولبنان تلقوا نصائح بالبقاء في حالة يقظة، مشيرة إلى أن هناك مخاوف من أن تصبح المنتجعات التي تشتهر بالمصطافين الغربيين هدفًا "سهلا" للجماعات الإرهابية المتعاطفة مع إيران.

ولفتت الصحيفة إلى أن نفس النصيحة وجهت للسياح المتوجهين إلى دول أخرى في المنطقة مثل قطر.

وغيرت الخارجية البريطانية نصائحها المتعلقة بـ 14 دولة في المنطقة في أعقاب مقتل سليماني في هجوم أمريكي بالعراق، حيث أخبرت المصطافين المتوجهين إليها بالبقاء في حالة يقظة ومتابعة لأحدث التطورات.

ولكن الوزارة لم تنصح أحد بعدم السفر، وهو ما يعني أن الشخص الذي يحاول أن يلغي رحلته بسبب الأمان من غير المرجح أن يسترد أمواله.

ووجهت الوزارة تحذيرات أكثر قوة بشأن العراق، حيث حذرت من السفر إلى هناك باستثناء إقليم كردستان الشمالي. كما شددت من تحذيراتها بشأن السفر إلى إيران باستثناء الرحلات الملحة.

ويستمتع آلاف البريطانيين بالرحلات الشتوية المشمسة في شمال أفريقيا والشرق الأوسط.

وفي أحدث نصائحها السياحية، قالت وزارة الخارجية:" في أعقاب وفاة الجنرال الإيراني قاسم سليماني.. ينبغي على المواطنين البريطانيين في المنطقة أن يبقوا على يقظة ومتابعة لأحدث التطورات".

وصدرت النصيحة للمتوجهين إلى دول تشمل لبنان وإسرائيل زعمان وقطر والبحرين والسعودية.

كما تم تحذير أي شخص مسافر إلى تركيا من الاقتراب من الحدود مع العراق وسوريا، في حين حذرت الوزارة من السفر إلى اليمن.

وقُتل سليماني، قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني والعقل المدبر للعمليات السرية والعسكرية لطهران في الخارج، في ضربة أمريكية بطائرة مسيرة على موكبه عند مطار بغداد يوم الجمعة.

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية أن جثمان القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني وصل إلى إيران يوم الأحد.

ونُقل جثمان سليماني بالطائرة إلى مدينة الأهواز في جنوب غرب البلاد.

وسار آلاف المشيعين متشحين بالسواد في مدينة الأهواز في بث مباشر للتلفزيون الرسمي.

وتظاهر إيرانيون كثيرون خلال الأيام القليلة الماضية تعبيرا عن الحزن على مقتل سليماني الذي يعد ثاني أقوى شخصية في البلاد بعد الزعيم الأعلى علي خامنئي لكن آخرين عبروا عن مخاوفهم من أن يؤدي مقتله إلى الزج بالبلاد في أتون حرب مدمرة مع دولة عظمى.

وهدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم السبت بضرب 52 موقعا إيرانيا بقوة إذا هاجمت إيران أمريكيين أو مصالح أمريكية. وتوعد خامنئي بانتقام قاس وأعلن يوم الجمعة الحداد لمدة ثلاثة أيام.

عدد المشاهدات 1290

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top