جورج فريدمان: قرار ترمب عقلاني ويريد إعادة تركيا إلى التحالف مع واشنطن

19:31 09 أكتوبر 2019 الكاتب :   وكالات

أكد د. جورج فريدمان، المؤسس ورئيس مجلس إدارة مجلة "Geopolitical Futures" المتخصصة في خدمات التنبؤ الجيوسياسي، أن قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، الانسحاب من سورية قرار عقلاني، وأنه يريد أن يتجاوز التوترات مع تركيا بوصفها القوة الإقليمية الرئيسة والحليف القديم لواشنطن.

وأشار فريدمان في حديث إلى وكالة "بلومبرج"، إلى أن وزارتي الخارجية والدفاع ستمتثلان في النهاية لقرار ترمب، لأن هذه هي وظيفة الرئيس ومسؤوليته.

وقال فريدمان: ليس هناك تحول في تحالفات أمريكا، فتركيا كانت حليفاً للولايات المتحدة منذ عام 1954، وترمب يريد إعادتها إلى هذا التحالف لأنه مهم للولايات المتحدة، وبسبب موقع تركيا لا يمكنه أن يتحالف مع الجميع، وعليه أن يختار من هو الحليف الأهم، وهذا ما فعله الرئيس.

وأوضح أن السياسة الخارجية في عهد ترمب متسقة للغاية، فهو لا يريد إبقاء القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، وقد رفض في عدة مناسبات القيام بعملية عسكرية ضد إيران، ووجهة نظره أن العراق وأفغانستان كانتا كارثة على الولايات المتحدة ولا يريد تكرارها.

وأضاف أن السياسة الأمريكية بقيت كما هي، يجب أن يبقى التحالف التركي الأمريكي، وعندما بدأ أن تركيا اقتربت أو تحالفت مع روسيا لم تكن واشنطن مرتاحة لذلك، وحرص ترمب على إعادة تركيا إلى التحالف.

ورداً عن سؤال حول ما إذا كان ترمب، وأردوغان يضغطان على تنظيم "ي ب ك" للتوصل إلى اتفاق مع نظام بشار الأسد، قال فريدمان ربما كان هناك اتفاق بين ترمب، وأردوغان، لكن في النهاية ما يريد الأتراك عمله هو وضع قوات عسكرية على طول المنطقة الحدودية وتأمين الحدود التي تعرضت لهجمات من "داعش" والمليشيات الأخرى.

وفي وقت سابق من يوم الإثنين، أعلنت الولايات المتحدة أنها سحبت بعض قواتها من شمال شرق سورية، في تحول كبير يمهد الطريق أمام هجوم عسكري تركي على قوات يقودها تنظيم "ي ب ك"، الفرع السوري، لتنظيم "بي كي كي" المدرج على لائحة الإرهاب في تركيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية.

وقال مسؤول أمريكي: إن القوات الأمريكية انسحبت من موقعين للمراقبة على الحدود عند تل أبيض ورأس العين، وأبلغت قائد قوات سورية الديمقراطية (قسد) بأن الولايات المتحدة لن تدافع عن القوات في مواجهة هجوم تركي وشيك.

عدد المشاهدات 177

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top