"غويجلي".. مسجد خشبي في تركيا بُني بدون مسامير ينبض روحانية منذ 8 قرون (صور)

"غويجلي".. مسجد خشبي في تركيا بُني بدون مسامير ينبض روحانية منذ 8 قرون (صور)

وكالات السبت، 09 أبريل 2022 01:15

 

رغم مرور أكثر من 8 قرون على بنائه، لا يزال مسجد غويجلي الخشبي الذي شيد في العصر السلجوقي ينبض روحانية حتى اليوم.

بني المسجد قبل 816 عاماً في قضاء تشارشامبا بولاية صامسون شمالي تركيا، ويعد واحداً من أقدم المساجد الخشبية في الأناضول.

يقع المسجد بجوار مقابر غويجلي بحي "خاص بهتشه" بقضاء تشارشامبا، وقد بُني بالكامل باستخدام تقنية الأخشاب المتشابكة دون استخدام أي مسامير، وقد حافظ المسجد على نفسه إلى الآن من التأثر بالرطوبة بسبب ارتفاعه عن سطح الأرض بحوالي 70 سنتيمتراً، كما تمكن من الصمود أمام الزلازل التي وقعت طوال تلك المدة.

وفي حديث لوكالة "الأناضول"، قال عدنان إيبكدال، مدير قطاع الثقافة والسياحة بالولاية: إن مسجد غويجلي يعد بمثابة طابو (حجة ملكية) للأناضول.

وأشار إيبكدال إلى أن المسجد يشتهر بين الناس باسم "المسجد الخالي من المسامير".

وأوضح أن البحوث العلمية أثبتت أن المسجد بُني عام 1206، إلا أن التقويم الهجري الموجود داخل المسجد يشير إلى أن بناءه قد يكون قبل هذا التاريخ بعشر سنوات.

وأضاف أن المسجد بني على طراز الأعمال الكلاسيكية بالمنطقة، وأنه تم استخدام تقنيات مماثلة في قطع أثرية تعود لعهد الحيثيين اكتشفت خلال الحفريات في موقع "أويما آغاتش" بقضاء "وزير كوبرو" بولاية صامسون.

وذكر إيبكدال أن هناك أطروحة لرسالة دكتوراة حول الأعمال المعمارية في صامسون وضواحيها أشارت إلى أن تاريخ بناء المسجد هو 1206.

ولفت إلى أن المسجد عاصر 10 سلاطين سلاجقة، و36 سلطاناً عثمانياً، و12 رئيسًا للجمهورية التركية.

وأكد أن الدراسات الأكاديمية التي تمت حول المسجد تبين أن الزخارف الموجودة بالسقف تعود إلى فترات متأخرة عن بناء المسجد.

وتابع: بعض النظريات تقول: إن الزخارف تعود إلى بدايات العصر العثماني، إذ إن الطراز السلجوقي كان يتسم بالبساطة، مقارنة بالطراز العثماني الذي كان يهتم بالزخرفة والتزيين، ليس من السهل بقاء بناء خشبي على حالته لمدة 800 عام.

واستطرد: ارتفاع المسجد عن الأرض بحوالي 70 سنتيمتراً حافظ عليه من التأثر بالرطوبة، كما أن استخدام النوافذ الصغيرة كان حلا جيداً لمشكلة التدفئة.

وأشار إيبكدال إلى وجود ميل في أعمدة المسجد باتجاه القبلة، وأنه لم يتم التأكد علمياً حتى الآن من السبب في تشييده بهذه الطريقة، مبيناً أن عدم وجود كتابات ونقوش داخل المسجد حرمهم من معرفة الشخص الذي قام بتشييده.

وأكد أن وجود هذا المسجد الذي يعد أقدم مسجد خشبي بالأناضول في قضاء تشارشامبا، يعد ميزة مهمة للمدينة من ناحية السياحة الدينية.

وأفاد أن ولاية صامسون تعد الأكثر ثراء في تركيا بالمساجد الخشبية، وأن مسجد غويجلي هو أقدم مسجد خشبي في البلاد، باق على حالته حتى يومنا هذا.

AA-20220409-27512563-27512546-TRKY_MSJD_GWYJLY_LKHSHBY_YNBD_RWHNY_MNDH_8_QRWN.jpg

AA-20220409-27512563-27512551-TRKY_MSJD_GWYJLY_LKHSHBY_YNBD_RWHNY_MNDH_8_QRWN.jpg

AA-20220409-27512563-27512558-TRKY_MSJD_GWYJLY_LKHSHBY_YNBD_RWHNY_MNDH_8_QRWN.jpg

AA-20220409-27512563-27512557-TRKY_MSJD_GWYJLY_LKHSHBY_YNBD_RWHNY_MNDH_8_QRWN.jpg

آخر تعديل على السبت, 09 أبريل 2022 13:49

مجتمع ميديا

  • الكويت والاتحاد الأوروبي.. صراع حديث جوهره تطبيق "القصاص" للردع والسيطرة على الجريمة

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153