تعذيب ونحر وحرق لمسن روهنجي على يد متطرفين بوذيين

10:23 06 نوفمبر 2019 الكاتب :   محرر الأقليات
جثة المسن الروهنجي الذي تعرض للتعذيب على يد بوذيين ( المصدر: وكالة أنباء آراكان)

أفادت وكالة أنباء "آراكان" تعرض رجل مسن من الروهنجيا إلى عملية قتل مروعة على يد متطرفين بوذيين في ولاية آراكان بميانمار.

وأشارت الوكالة إلى أن المسن يدعى أبو الحسين عبدالغني تعرض إلى تعذيب شديد وقتل وحرق للجثة على يد متطرفين بوذيين في مدينة كيوكتو الواقعة غربي ولاية آراكان.

وذكرت الوكالة أنها حصلت على صورة بشعة للمغدور به حيث تبين آثار حرق أسفل الجسم ونحر للرقبة إضافة إلى كدمات وإصابات متفرقة.

ونقلت عن شهود عيان أن المتطرفين هاجموا مجموعة من المسلمين الروهنجيا بينما كانوا يصطادون السمك في نهر على ضواحي المدينة وتمكنوا من الفرار، لكن الضحية وقع في أيديهم.

ومنذ 25 أغسطس 2017، يشن الجيش في ميانمار ومليشيات بوذية، حملة عسكرية ومجازر وحشية ضد الروهنجيا في إقليم آراكان.

وأسفرت الجرائم المستمرة عن مقتل آلاف الروهنجيا، بحسب مصادر محلية ودولية متطابقة، فضلاً عن لجوء قرابة مليون إلى بنجلاديش، وفق الأمم المتحدة.

وتعتبر حكومة ميانمار الروهنجيا "مهاجرين غير نظاميين" من بنجلاديش، فيما تصنفهم الأمم المتحدة "الأقلية الأكثر اضطهاداً في العالم".

عدد المشاهدات 1539

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top