الهيئة الخيرية تقر حُزمة سياسات لبناء منظومة الحوكمة

نظمت فعاليات تدريبية لتوعية موظفيها بمخاطر غسل الأموال
الهيئة الخيرية تقر حُزمة سياسات لبناء منظومة الحوكمة

محرر الشؤون المحلية الأربعاء، 05 يناير 2022 01:36
المدير العام للهيئة الخيرية م. بدر الصميط المدير العام للهيئة الخيرية م. بدر الصميط

 

نظمت الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية برنامجًا تدريبيًا لجميع قيادييها وموظفيها عن "الاتجاهات الحديثة في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب"، لتوعيتهم بأفضل الممارسات في هذا المضمار، وذلك في إطار جهودها الساعية إلى استكمال بناء منظومة متكاملة من الحوكمة والرقابة على جميع عملياتها بهدف رفع كفاءتها من ناحية، والحد من أي مخاطر محتملة من ناحية أخرى.

وقال المدير العام للهيئة الخيرية م. بدر الصميط، في تصريح صحفي: إن الهيئة تعمل في خطين متوازيين؛ الأول يتعلق باستكمال بناء هذه المنظومة الرقابية، والثاني يتصل بتوعية القياديين والموظفين بهذه الجهود عبر استضافة ثلة من الخبراء والاستشاريين المتخصصين في برامج تدريبية ولقاءات نقاشية لبيان أهمية هذا النهج وممارساته، وآليات إنفاذه، ودوره في حماية العمل الخيري.

الصميط: حريصون على ترسيخ قواعد الحوكمة الرشيدة وفق أفضل الممارسات

وأضاف أن الهيئة الخيرية أقرت حديثًا مجموعة من السياسات والإجراءات المتعلقة بتعزيز نهج الحوكمة في مجالات إدارة المخاطر والامتثال ومكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وتضارب المصالح والإفصاح والشفافية والإبلاغ وحماية المبلغين وجمع التبرعات بهدف ترسيخ قواعد الشفافية والنزاهة وفق أفضل الممارسات.

ولفت إلى أن الهيئة أعادت صياغة وبناء هياكلها التنظيمية ووضعت مجموعة من السياسات والإجراءات التي تغطي جميع أعمال الهيئة وأنشطتها وتحقق أنظمة الضبط الداخلي وشمولية منظومة الرقابة الداخلية.

وذكر الصميط أن الهيئة عمدت إلى إنشاء منظومة رقابية مستقلة، وحققت لها القدر اللازم من الاستقلالية والموضوعية كالتدقيق الداخلي الذي يتبع مجلس الإدارة، كما وضعت مجموعة من النظم المتقدمة لإدارة المخاطر والرقابة الداخلية، مبينًا أن تلك المنظومة أسست وفق معايير وأطر حديثة ووضعت لها سياسات ومواثيق عمل معتمدة، وفق شركات استشارية متخصصة.

نسعى إلى حماية العمل الخيري وتقديم خدمات نوعية للمتبرعين والمستفيدين

ونوه المدير العام إلى أن الهيئة أنشأت وحدة تعنى بالامتثال لجميع القوانين والتشريعات المنظمة للعمل الخيري، وكذلك الامتثال لمتطلبات قانون رقم (106) لسنة 2013 بشأن مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب ولائحته التنفيذية، إضافة إلى الامتثال للقوانين والتوصيات الصادرة عن مجموعة العمل المالي الدولية وغيرها من الممارسات التي تحصن العمل الخيري.

وعزا الصميط إدماج مبادئ الحوكمة في العمليات التشغيلية للهيئة الخيرية إلى حرصها على درء الشبهات وحماية العمل الخيري، وتقديم خدمات راقية ونوعية للمتبرعين والمستفيدين، فضلًا عن تعزيز السمعة الطيبة لدولة الكويت بوصفها مركزًا للعمل الإنساني.

آخر تعديل على الأربعاء, 05 يناير 2022 13:55

مجتمع ميديا

  • للكويت قصة مع القدس والقضية الفلسطينية.. شاهد تفاصيلها

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153

ملفات تفاعلية

ملف تفاعلى للعدد 2162

ملف تفاعلى للعدد 2162

الأربعاء، 15 ديسمبر 2021 3401 ملفات تفاعلية

ملف تفاعلى للعدد 2160

ملف تفاعلى للعدد 2160

الأحد، 17 أكتوبر 2021 8041 ملفات تفاعلية

ملف تفاعلي - للعدد 2158

ملف تفاعلي - للعدد 2158

الأربعاء، 18 أغسطس 2021 9668 ملفات تفاعلية