"حفاظ" تفتتح مدرسة قرآنية في الهند

يستفيد منها 10 آلاف طالب من الأيتام والمحتاجين
"حفاظ" تفتتح مدرسة قرآنية في الهند

محرر الشؤون المحلية السبت، 13 أغسطس 2022 11:01

 

افتتحت الجمعية الخيرية الكويتية (حفاظ) مدرسة قرآنية في الهند يستفيد منها 10 آلاف طالب من الأيتام والمحتاجين.

وقال نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية م. أحمد المرشد: بفضل الله تم افتتاح مدرسة قرآنية في ولاية هاريتا بالهند لمعالجة ظاهرة الأمية، وتوفير فرص لتعلم القرآن الكريم ومبادئ اللغة العربية للطلاب الأيتام والمحتاجين، حيث يستفيد منها أكثر من 10 آلاف طالب، وذلك بطاقة استيعابية 200 طالب، موزعين على 5 فصول.

e5c428d9-57d4-4217-a390-1af9b50b515a.jpg

الطلاب داخل أحد الفصول القرآنية

وأضاف المرشد: للمدارس القرآنية أهمية ومكانة عظيمة ودور كبير في المجتمع، وهذه الأهمية تنبع من أهمية ومكانة القرآن الكريم، فهو كتاب الله تعالى الخالد والسراج المنير، ولقد أصبحت مدارس القرآن الكريم ضرورة شرعية وتربوية في المجتمع، لأنها تؤازر الميادين التربوية الأخرى، كالأسرة والمدرسة، في تهذيب النشء وتربيته وتزكيته وحمايته من أسباب الانحراف.

وتابع: لهذا عملت الجمعية الخيرية الكويتية (حفاظ) على إنشاء الفصول والمدارس القرآنية في عدد من دول العالم، فقد أثبتت هذه المدارس المتخصصة أنها نقلة نوعية طيبة في تعليم القرآن الكريم ومبادئ اللغة العربية والقيم والأخلاق الإسلامية، وفي تهيئة الطفل لمرحلة الدراسة النظامية في المدرسة العامة لمن سيلتحق بها وتعوض من حرم من مقاعد الدراسة بتعلم العلوم الأساسية التي تفيده في حياته بإذن الله تعالى.

وبين المرشد أن جمعية حفاظ تعتني بإنشاء المدارس والفصول القرآنية في مناطق تواجد المسلمين في أنحاء مختلفة من العالم، ولا يتوفر لهذه المناطق مساجد وأماكن لتدريس وتعليم القرآن الكريم واللغة العربية، كما تحرص الجمعية على الإشراف والمتابعة لسير العملية التعليمية واختيار معلمين أكفاء لهذه المدارس لتحقيق الهدف والغاية منها في تأهيل جيل حافظ لكتاب الله يتقن اللغة العربية والأخلاق والقيم الإسلامية.

آخر تعديل على السبت, 13 أغسطس 2022 11:09

ابحث في أرشيف الأعداد

مجتمع ميديا

  • الإمام القرضاوي.. رحلة قرن من العطاء

إقرأ المجتمع PDF

iss2166 ads