مجلة المجتمع - نماء تطلق "أغيثوهم" لإنقاذ 30 ألف يمني

عبدالعزيز الإبراهيم: الأزمة اليمنية خلفت أوضاعا إنسانية وصحية صعبة .. و5 دينار غذاء ودواء
نماء تطلق "أغيثوهم" لإنقاذ 30 ألف يمني

المحرر المحلي الخميس، 04 مارس 2021 12:57

أعلنت نماء الخيرية بجمعية الإصلاح الاجتماعي عن إطلاق حملة "أغيثوهم" لإغاثة الشعب اليمني اليوم الجمعة بالتعاون مع عدد من الفرق التطوعية وفي هذا الصدد قال مدير التسويق عبدالعزيز الإبراهيم الحملة جاءت كتدخل إغاثي طارئ، بهدف العمل على توفير متطلبات الحياة اﻷساسية للسكان، خصوصا النازحين من مناطق الأزمة في المحافظات الأخرى، وأضاف الإبراهيم أن الحملة بشكل عام تستهدف أكثر من 30 ألف يمني موزعين على المحافظات المختلفة، مبيناً أن المجال الغذائي، والمستلزمات الصحية يأتي على رأس أولويات الحملة حيث أن التبرع بـ 5 دنانير تكفي للشخص الواحد غذاء ودواء.

وبين الإبراهيم أن الأزمة الانسانية التي يعيشها اليمن منذ عدة سنين أدت إلى تفاقم الوضع الإنساني في شتى المجالات، وخاصة تلك التي تمس الحياة اليومية للمواطنين من خدمات ومرافق حيوية حيث يعاني مئات الآلاف من انقطاع المياه وقلة المواد الغذائية وانهيار شبه كامل للخدمات الطبية بسبب قلة الأدوية وندرة المستهلكات الطبية أو انعدامها في بعض الأحيان، موضحاً بأن ذلك أدى إلى تفاقم تلك الأوضاع إلى عمليات نزوح داخلية كبيرة من المدن الرئيسية إلى المناطق الريفية مما زاد من المعاناة الإنسانية.

وأشار الإبراهيم إلى أن تقارير دولية تدق ناقوس الخطر من احتمال أن يشهد العالم في عام 2021 أسوأ الكوارث الإنسانية في اليمن، إذا لم نتكاتف لإيقاف هذه المأساة، وبشكل عاجل موضحاً أن الإحصائيات الدولية تؤكد على المعاناة التي يعانيها الشعب اليمني فمن بين أربعة ملايين نازح في اليمن، ما يقرب من 2.6 مليون شخص على بُعد خطوة واحدة من المجاعة يلجأ معظم النازحين داخليا إلى مناطق في البلاد تم تقييمها الآن على أنها تعاني من نقص حاد في الغذاء أو ظروف شبيهة بالمجاعة.

وأوضح الإبراهيم أن الأزمة اليمنية خلفت أوضاعا إنسانية وصحية صعبة جعلت معظم السكان بحاجة إلى مساعدات في واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم بحسب الأمم المتحدة وبخمسة دينار تكفى شخص للغذاء والدواء.

وبين الإبراهيم أنه يمكن التبرع من خلال (كي.نت) أو من خلال الدخول على الموقع الإلكتروني لنماء الخيرية، داعيا الجميع إلى الاستجابة لهذه الحملة والتسابق بالخيرات، سائلا المولى عز وجل أن يجعل تبرعهم للحملة لمصلحة اليمنيين في ميزان أعمالهم، مؤكداً على أن الحملة تأتي في إطار حرص نماء الخيرية على تقديم يد العون والمساعدة للدول الشقيقة والصديقة التي تتعرض للكوارث والأزمات الإنسانية وانطلاقا من موقف الدولة الثابت والمعروف في مثل هذه الأزمات والكوارث إذ إنها تبادر إلى إغاثة ومساعدة كل محتاج.

مجتمع ميديا

  • هل تعتقد أن القضية الفلسطينية قضية معقدة؟

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153