نماء الخيرية تستقبل وفد اتحاد رعاية الأيتام

نماء الخيرية تستقبل وفد اتحاد رعاية الأيتام

المحرر المحلي الأربعاء، 16 نوفمبر 2022 01:13

 

استقبل الرئيس التنفيذي لنماء الخيرية سعد مرزوق العتيبي وفد اتحاد رعاية الأيتام بتركيا، برئاسة الأمين العام للاتحاد صلاح الجارالله، وجمانة هبرة، رئيس مجلس الإدارة المدير العام لمؤسسة دعم المرأة.

هذا، وقد أكد العتيبي، في كلمة له، أن نماء الخيرية بجمعية الإصلاح الاجتماعي عمرها المؤسسي يقترب من نصف قرن، فقد أنشئت عام 1977 من خلال عمل مؤسسي منظم، مشيراً إلى أن مجلس إدارة الجمعية ارتأى خلال عام 2020 أن تنطلق نماء الخيرية بالعمل خارج الكويت، فبدأنا بوضع اللبنات الأولى للعمل، واجتهد جميع العاملين في نماء الخيرية لبناء مؤسسة قادرة على العمل من خلال استقطاب مجموعة من الطاقات الشبابية.

العتيبي: نماء الخيرية كان لها السبق في تطبيق الرقابة الشرعية على عملها الخيري

وأوضح العتيبي أن التحدي الأكبر لنماء الخيرية كان يتمثل في كيفية تطوير المنظومة الخيرية بوضع نماذج عمل جيدة من خلال مجموعة من الابتكارات، فكان التنظيم الداخلي للمؤسسة وإدخال الرقابة الشرعية بجانب الرقابة المالية على العمل إضافة إلى إدخال التكنولوجيا التي تعد أحد أهم المحاور التي بدأ الشباب العمل عليها.

وتطرق العتيبي إلى تطبيق دور الأيتام في الأردن، وهو نموذج تقدمه نماء الخيرية تسعى من خلاله لتأهيل الأيتام وأسرهم، وإيجاد بيئة خصبة لتنميتهم وتمييزهم، مبيناً أن نماء الخيرية سخرت التكنولوجيا في متابعة الأيتام من خلال تطبيق لإدارة دور الإيواء، وهو الأول من نوعه لمتابعة الأيتام.

وبين العتيبي أن التطبيق هو الأول من نوعه يحتوي على الدور الموجودة في الأردن، وكل بناية يعرض التطبيق فيها كل البيانات التفصيلية للأيتام وأسرهم، وبه صور الأيتام وسجل اليتيم بالكامل ومستواه التعليمي وحفظه للقرآن، ومتابعة الأمهات والأبناء وخروجهم ودخولهم من الدور، فالتطبيق يحتوي على 3 واجهات؛ واجهة للإدارة، وثانية للمشرف، وأخرى للأم، ونحن الآن بصدد إعداد واجهة للمتبرع، مؤكداً حرص نماء الخيرية على اتباع سياسة الخصوصية في عرضها للأيتام، فواجهة الإدارة تحتوي على كل شيء، وستكون واجهة المتبرع تحتوي فقط على اليتيم الذي يقوم بكفالته أو الأسر التي يقوم بكفالتها، فحماية المعلومات ركيزة أساسية في التصميم.

الجارالله: نسعى من خلاله لمساعدة المنظمات الإنسانية الخيرية على بناء قدراتها من أجل تقديم خدمة أفضل للأيتام ورعايتهم

وأشار العتيبي إلى أن الدور الخيري لا يقتصر فقط على التمويل الخيري، ولكن أيضاً من خلال زيادة الوعي وتطوير القاعدة الرئيسة التي تنطلق منها المؤسسات الخيرية، ومنها الجانب الشرعي، مبيناً أن توسيع الأفق والفكر الخيري أحد أهم المسؤوليات المطلوب القيام بها، ولذلك كانت مبادرة إطلاق أول موقع يخص فتاوى العمل الخيري لإثراء الساحة الخيرية من خلال المفهوم الشرعي.

وأكد العتيبي حرص نماء الخيرية على إيصال أموال المتبرعين إلى مستحقيها من خلال الزيارات الميدانية التي تقوم بها فرق العمل في نماء الخيرية، فمن أيام قريبة كان هناك وفد من نماء الخيرية في اليمن لتقديم إغاثات عاجلة والوقوف على حاجات الناس.

ومن جانبه، أثنى الأمين العام للاتحاد صلاح الجارالله على جهود نماء الخيرية داخل الكويت وخارجها.

وأشار الجارالله إلى أن اتحاد رعاية الأيتام منظمة خيرية إنسانية غير حكومية لدعم حقل العمل الخيري الإنساني، وأداة لربط المنظمات بعضها بعضاً، نسعى من خلاله لمساعدة المنظمات الإنسانية الخيرية على بناء قدراتها من أجل تقديم خدمة أفضل للأيتام ورعايتهم، والاتحاد مسجل رسمياً في كل من تركيا وبريطانيا، وأعضاء الاتحاد منتشرون في أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

هبرة: الاتحاد يسعى إلى إحراز مكانة متقدمة ليكون مرجعاً علمياً متخصصاً بقطاع رعاية الأيتام

ومن جانبها، قالت جمانة هبرة، رئيس مجلس إدارة اتحاد رعاية الأيتام، أن نطاق عمل الاتحاد في التدريب وبناء القدرات والأبحاث والدراسات والتأييد والمناصرة والتشبيك والشراكات، مؤكدة أن الاتحاد يسعى إلى إحراز مكانة متقدمة ليكون مرجعاً علمياً متخصصاً بقطاع رعاية الأيتام، بالإضافة إلى أن يكون له وصول وانتشار محلي ودولي، وأيضاً تنمية المجتمع ليضم مؤسسات ومنظمات مؤهلة مدربة وممكنة، كما يسعى إلى تقديم خدمات للأيتام بتميّز ومهنية؛ وأيضاً مناصرة قضايا قطاع رعاية الأيتام على المستويات الرسمية والشعبية؛ وتعزيز الاستقرار المؤسسي والمالي للاتحاد.

وأكدت هبرة أن المناصرة لحقوق اليتيم من خلال إجراء الدراسات والبحوث على بعض الأمور المتعلقة باليتيم مثل التوثيق الإعلامي للمساعدات، وهل هي ضرورة أم انتهاك للخصوصية؟ وما التبعات الشرعية بالنسبة للأيتام والآثار النفسية؟

آخر تعديل على الخميس, 17 نوفمبر 2022 09:20

مجتمع ميديا

  • الكويت والاتحاد الأوروبي.. صراع حديث جوهره تطبيق "القصاص" للردع والسيطرة على الجريمة

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153