مجلة المجتمع - الأمير: ليحفظ الله الوطن ويوفق الجميع لخدمته ورفعة شأنه
طباعة

الأمير: ليحفظ الله الوطن ويوفق الجميع لخدمته ورفعة شأنه

المحرر المحلي الثلاثاء، 20 يوليو 2021 10:18
  • عدد المشاهدات 859

تلقى صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد رسالة تهنئة من أخيه سمو الشيخ ناصر المحمد بمناسبة عودة سموه إلى أرض الوطن وذلك بعد إجراء الفحوصات الطبية المعتادة والتي تكللت بفضل من الله تعالى ومنته بالنجاح وقضاء إجازة خاصة هذا نصها:

صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد

يسرني أن أرفع إلى مقام سموكم، حفظكم الله ورعاكم، أسمى آيات التهاني وأطيب التمنيات بمناسبة عودتكم بسلامة الله إلى أرض الوطن بعد إجرائكم فحوصاتكم الطبية الاعتيادية والتي تكللت بفضل الله بالنجاح.

كما يطيب لي ونحن في رحاب الأيام العشر المباركات من ذي الحجة أن أسأل الله عز وجل أن يتم على سموكم موفور الصحة والعافية لتستكملوا مسيرتكم المباركة لدفع عجلة التقدم والبناء على أرض بلدنا العزيز، كما أسأله سبحانه أن يحفظ بلادنا من كل مكروه وسوء، مؤكدا بالغ اعتزازي بالتوجيهات السديدة والنصائح الغالية التي تقدمونها سموكم، حفظكم الله، والتي نسترشد بها جميعا في سبيلنا لخدمة وطننا الحبيب ودعم مسيرة تقدمه وازدهاره.

خالص تحياتي وتقديري مقرونا بأصدق دعواتي لسموكم بموفور الصحة والعافية وأن يحفظكم المولى سبحانه لنا قائدا حكيما وراعيا كريما تقودون سفينة مجدنا ومسيرة نهضتنا نحو أعلى آفاق الرفعة والكرامة لتظل كويتنا الغالية دوما واحة للأمن والخير والرخاء تحت القيادة الرشيدة لسموكم، حفظكم الله ورعاكم.

وتفضلوا سموكم بقبول أسمى الود والتقدير.

هذا، وبعث صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد رسالة شكر جوابية لأخيه سمو الشيخ ناصر المحمد ضمنها سموه خالص شكره على ما عبر عنه سموه من تهنئة ومشاعر طيبة ومن دعاء صادق بمناسبة عودة سموه، رعاه الله، إلى أرض الوطن بعد استكمال الفحوصات الطبية التي تكللت بفضل من الله تعالى ومنته بالنجاح، سائلا سموه المولى تعالى أن يحفظ الوطن العزيز ويديم عليه نعمة الأمن والأمان والرخاء ويوفق الجميع لخدمته ورفعة شأنه وأن يسدد الخطى لتحقيق كل ما ينشده من تقدم ورقي وازدهار وأن يمتع سموه بموفور الصحة والعافية.

وتلقى صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد برقية تهنئة من نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ أحمد النواف بمناسبة عودة سموه إلى أرض الوطن وذلك بعد إجراء الفحوصات الطبية المعتادة والتي تكللت بفضل من الله تعالى ومنته بالنجاح وقضاء إجازة خاصة هذا نصها:

صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد

يسرني أن أرفع إلى مقام سموكم الكريم، حفظكم الله ورعاكم، أسمى آيات التهاني بمناسبة عودة سموكم الى وطننا الغالي بعد الرحلة الخاصة التي قمتم بها.

فإننا ندعو الله تعالى أن يحفظ سموكم راعيا أمينا لنهضة الكويت العزيزة وقائدا حكيما لمسيرة العطاء والرخاء وأن يديم على سموكم موفور الصحة وتمام العافية وأن يديم على وطننا الغالي نعمتا الأمن والأمان وأن يمن عليه بمزيد من التقدم والازدهار في ظل قيادة سموكم الحكيمة بمؤازرة سيدي سمو ولي العهد الأمين، حفظكما الله ورعاكما وسدد على دروب الخير خطاكما.

مع تمنياتنا لسموكم بموفور الصحة وتمام العافية.

هذا، وبعث صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد ببرقية شكر جوابية للشيخ أحمد نواف الأحمد نائب رئيس الحرس الوطني ضمنها سموه خالص شكره على ما عبر عنه من تهنئة بعودة سموه إلى أرض الوطن وعلى ما أبداه من طيب المشاعر ومن صادق الدعاء بهذه المناسبة، سائلا سموه الباري جل وعلا أن يحفظ الوطن ويديم عليه نعمة الأمن والأمان ويوفق الجميع لخدمته ورفعة شأنه وتحقيق كل ما ينشده من رقي وازدهار وأن يديم عليكم وافر الصحة والعافية.

من جانب آخر، تلقى صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد اتصالا هاتفيا من أخيه الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين الشقيقة اطمأن خلاله على صحة صاحب السمو، حفظه الله ورعاه، سائلا المولى تعالى ان يديم على سموه موفور الصحة والعافية ويحقق للكويت كل التقدم والازدهار في ظل القيادة الحكيمة لسموه، كما أعرب عن خالص تهانيه وصادق تمنياته لسموه، حفظه الله، بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، سائلا المولى تعالى أن يعيده على البلدين والشعبين الشقيقين والأمة العربية والإسلامية بوافر الخير واليمن والبركات.

وقد أعرب سموه عن بالغ شكره له على هذه المبادرة الكريمة وهذا التواصل الأخوي المجسد لأواصر العلاقات التاريخية والوطيدة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، مبادلا فخامته التهاني بهذه المناسبة الفضيلة، ومتمنيا له موفور الصحة والعافية ولدولة فلسطين الشقيقة وشعبها الكريم كل التقدم والازدهار في ظل القيادة الحكيمة له.

كما تلقى صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد اتصالا هاتفيا من أخيه صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود وزير الدولة عضو مجلس الوزراء بالمملكة العربية السعودية الشقيقة اطمأن خلاله على صحة صاحب السمو، سائلا المولى تعالى ان يديم على سموه موفور الصحة والعافية ويحقق للكويت كل التقدم والازدهار في ظل القيادة الحكيمة لسموه، كما أعرب عن خالص تهانيه وصادق تمنياته لسموه بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، سائلا المولى تعالى أن يعيده على البلدين والشعبين الشقيقين والأمة العربية والإسلامية بوافر الخير واليمن والبركات.

وقد شكره سموه على هذه البادرة الكريمة التي تجسد أواصر العلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين.

وتلقى صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد اتصالا هاتفيا من الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية د.نايف الحجرف عبر خلاله عن خالص تهانيه وأطيب تمنياته بمناسبة عيد الأضحى المبارك، سائلا المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة السعيدة على الأمتين العربية والإسلامية بوافر الخير واليمن والبركات وأن يديم على سموه موفور الصحة والعافية.

وقد شكره سموه على هذه البادرة الكريمة، متمنيا له دوام الصحة والعافية.