"مايكروسوفت" تكشف عن محاولة استهداف حملة رئاسية من جانب إيران

21:37 04 أكتوبر 2019 الكاتب :   وكالات

كشفت شركة مايكروسوفت العالمية، الجمعة، أن قراصنة مرتبطين بالحكومة الإيرانية حاولوا مهاجمة إحدى الحملات الرئاسية الأمريكية في الانتخابات المقرر إجراؤها عام 2020.

وقالت الشركة، في بيان: إن مجموعة أسمتها "الفسفور"، حاولت اختراق إحدى الحملات بين أغسطس وسبتمبر 2019، مؤكدة أن الأمر لم ينجح"، بحسب قناة "سي إن إن" الأمريكية.

ولم تذكر مايكروسوفت الحملة المستهدفة لكنها أكدت أنها أبلغت المستهدفين.

وأرسلت اللجنة الوطنية للحزب الديمقراطي، تحذيرًا أمنيًا حول تلك المحاولة، إلى حملات مرشحي الحزب المحتملين في انتخابات 2020.

وفي السياق نفسه، كتب بوب لورد رئيس الأمن في اللجنة الوطنية الديمقراطية، في رسالة تحذير حصلت عليها "سي إن إن": إن "القراصنة يهاجمون الحسابات الشخصية والرسمية، كما يصنعون إيميلات صيد وحسابات وهمية على لينكدإين يمكن تصديقها".

وبهذا الخصوص، كتب توم بيرت نائب رئيس مايكروسوفت لثقة العملاء وأمانهم، في تدوينة، الجمعة: إن "الحسابات المستهدفة من جانب القراصنة ترتبط بإحدى الحملات الرئاسية، ومسؤولين حاليين وسابقين في الحكومة الأمريكية، بالإضافة إلى صحفيين يغطون السياسة العالمية، وإيرانيين بارزين يعيشون خارج إيران".

عدد المشاهدات 660

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا
Top