نيجيريا تودع عالمها المحدث الشيخ أحمد محمد إبراهيم بمبا
طباعة

نيجيريا تودع عالمها المحدث الشيخ أحمد محمد إبراهيم بمبا

محرر الشؤون الإسلامية الإثنين، 10 يناير 2022 07:48
  • عدد المشاهدات 275

 

ودعت نيجيريا العلامة المحدث الشيخ أحمد محمد إبراهيم بمبا، أحد أبرز علماء أهل السنة الذي وافاه الأجل، الجمعة الماضي، عن عمر ناهز 82 عاماً بعد صراع طويل مع المرض.

وقد شيعته جموع غفيرة في نيجيريا، وقد نعته رابطة علماء المسلمين، قائلة: بهذا المصاب الجلل، فإن رابطة علماء المسلمين تعزي أهل نيجيريا خاصة، والأمة عامة، في وفاة الشيخ الجليل، سائلين الله تعالى له سعة رحمته وأعالي جناته ومرافقة نبيه صلى الله عليه وسلم.

وقال الكاتب محمد الأمين سوادغو: توفي الشيخ أحمد محمد إبراهيم الجمعة، وهو أحد مشايخ أهل السُّنة في كانو بنيجيريا، وقد عاش عالماً ومحدثاً أكثر من 40 سنة في الدعوة إلى الكتاب والسُّنة، وهو أول شيخ ختمت كتب الستة كلها في مجلسه، والموطأ مالك، وترجمه إلى لغة هوسا، وقد توفي وهو يدرس كتاب شرح السُّنة، رحمه الله رحمة واسعة.

وكتب الشيخ حامد العلي على "تويتر": إنّا لله وإنّا إليه راجعون، وفاة العالم المحدّث أحمد محمد إبراهيم النيجيري علّم الحديث وخرّج الطلاّب طيلة 40 عاماً، يشرح فيها الكتب الستّة وترجم موطأ الإمام مالك إلى لغة الهوسا، كان قد لازم الشيخ حماد الأنصاري في المدينة، فقد درس وتخرّج في جامعتها، فنسأل الله تعالى أن يتغمّده برحمته.

ويعد الفقيد أحد كبار علماء السُّنة بمدينة كانو، والملقب بـ"قال حدثنا"؛ لكثرة قراءته أحاديث المصطفى صلى الله عليه وسلم.

وقد عاش لأكثر من 40 عاماً في تدريس علم الحديث ومختلف أنواع العلوم الشرعية، وقد وافته المنية وهو يدرس كتاب شرح السُّنة.

يذكر عن الشيخ الراحل أنه قام بترجمة تفسير القرآن والكتب الستة والموطأ وسنن الدارمي إلى لغة الهوسا الأفريقية، وهو أول شيخ خُتمت تلك الكتب في مجلسه في نيجيريا.

آخر تعديل على الإثنين, 10 يناير 2022 08:32