هذا ما خطَّه العلّامة صلاح الخالدي في يوم وفاته

هذا ما خطَّه العلّامة صلاح الخالدي في يوم وفاته

سيف باكير الأحد، 30 يناير 2022 02:44

 

كشف حذيفة الخالدي، نجل العلّامة المفسر صلاح الخالدي، عن اليوم الأخير من حياة والده الذي توفي الجمعة الماضي نتيجة إصابته بفيروس "كورونا".

وقال حذيفة: مع ضعفه ومرضه، إلا أنه في فجر اليوم الذي مات فيه شرع بتأليف كتابٍ جديدٍ سماه "كواشف قرآنية للزيوف اليهودية"، كتب منه 4 صفحات بخط ضعيف.

وأضاف: عند مغيب شمس ذلك اليوم أغلق قلمه وتوضأ وصلى المغرب، ثم انطلقنا إلى المستشفى، ليتوقف قلبه أثناء إجراء الفحوصات في الساعة 9:50 مساءً.

اليوم-الأخير-من-حياة-الشيخ-صلاح-الخالدي-رحمه-الله-e1643542607958.jpg

ومما كتبه في خطة هذا الكتاب: "البدء بكتاب كواشف قرآنية للزيوف اليهودية، ليكون الكتاب الرابع عشر من سلسلة من كنوز القرآن، والبدء به يوم الجمعة 25/ 6/ 1443هـ/ 28/ 1/ 2022م، أعان الله على إنجازه.

وأشار نجل الفقيد إلى أنه سيقوم بنشر الصفحات التي كتبها والده من هذا الكتاب لاحقاً.

وذكر حذيفة أن آخر ما نطق به والده قبل رحيله "لا إله إلا الله" بشهادة طبيب الطوارئ الذي سمعها منه في المستشفى.

وقال: كانت أرجى أعماله التي ختم بها حياته؛ بغض اليهود وأعداء الإسلام، ومحبة المجاهدين والعلماء والصالحين، والجهاد بالقرآن ونشر العلم.

آخر تعديل على الأحد, 30 يناير 2022 15:31

مجتمع ميديا

  • برنامج حوار"المجتمع" يطل عليكم بحلة جديدة كل خميس في الثامنة مساءً

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153