اللوبي اليهودي يتسبب في منع اجتماع طلابي حول فلسطين بكاليفورنيا
طباعة

اللوبي اليهودي يتسبب في منع اجتماع طلابي حول فلسطين بكاليفورنيا

الخليج الجديد الثلاثاء، 28 سبتمبر 2021 10:21
  • عدد المشاهدات 1904

 

تسبب اللوبي اليهودي في أمريكا بمنع اجتماع طلابي حول فلسطين في كاليفورنيا بحجة معاداة السامية.

وقال أحد أعضاء نادي "بيلنج بريجز" المهتم بتزويد الطلاب بالأدوات اللازمة لفهم أنظمة الظلم والقهر، إنه "تم تنظيم العديد من الأحداث المؤيدة لإسرائيل في مدرسة أوارنج كاونتي للفنون بولاية كاليفورنيا، ولكن الأمور سارت بشكل مختلف تماماً عندما أراد الطلاب تنظيم اجتماع حول فلسطين".

وأوضح أن "النادي كان ينوي تقديم اجتماع حول فلسطين، ولكن المشكلة بدأت عندما تم نشر دعوة للاجتماع عنوانها: من النهر إلى البحر، ستكون فلسطين حرة، وبعد ذلك ألغت إدارة المدرسة الحدث بحجة الخوف على السلامة العامة".

وبعد اعتراضات من الطلاب، وفق المصدر ذاته، كشفت إدارة المدرسة بأنها تلقت رسالة من رابطة مكافحة التشهير (اللوبي اليهودي- الإسرائيلي) تقول إن الصور والصياغة المستخدمة للترويج للاجتماع كانت متوافقة مع الصور والصياغة المستخدمة في معاداة السامية مع استخدام كلمات معادية للصهيونية تخلق مساحة غير آمنة للطلاب اليهود.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها منع أحداث مؤيدة لفلسطين في الجامعات والمدارس الأمريكية، استجابة لرغبات اللوبي اليهودي، وذلك رغم تشدق الولايات المتحدة بالحريات وكفالة الرأي العام.

1.JPG

2.JPG