أردوغان أوفى بوعده.. والأذان يُرفع في "آيا صوفيا"

23:07 10 يوليو 2020 الكاتب :   سامح أمين

وعد فأوفى.. هذا ما ينطبق على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الذي وضع ضمن أهدافه حينما كان رئيساً لبلدية إسطنبول تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد يرفع فيه الآذان، وهو ما انفردت به مجلة "المجتمع" الكويتية في حوارها مع الرئيس التركي في العدد رقم (1097) الصادر في 15 ذو القعدة 1414هـ/  26 أبريل 1994م (حينما كان رئيساً لبلدية إسطنبول الكبرى)، حيث أكد في الحوار أن "آيا صوفيا" لا يمكن تحويله لكنيسة مهما كلف الأمر، فهذا محض خيال صليبي مريض، مشيراً إلى أن "آيا صوفيا" وقف للمسلمين، ولا بد أن يظل في هدفه، وكما نعرف أن السلطان محمد الفاتح لم يستول على كنيسة "آيا صوفيا" عندما فتح إسطنبول، إنما اشتراها من ماله الخاص وحولها مسجداً وأوقفه للأمة، فإذا استخدم في غير غرضه فلعنة الله ورسوله على من يفعل ذلك.

وأكد أن زعيم الرفاه حينها نجم الدين أربكان أعلن للجميع أنه سيعيد فتح "آيا صوفيا" للعبادة من جديد، فهذا وعد ودين في عنق الرفاه سوف يقوم بالوفاء به عندما يتمكن من ذلك.

وللاطلاع على تفاصيل الحوار:

عدد المشاهدات 1716

  • وعي حضاري
  • الأكثر قراءة
  • الأكثر تعليقا

fram

Top