مجلة المجتمع - تونس.. إنشاء قناة تعليمية تعطي الألوية لطلبة الثانوية العامة

تونس.. إنشاء قناة تعليمية تعطي الألوية لطلبة الثانوية العامة

تونس- عبدالباقي خليفة: الأربعاء، 14 أبريل 2021 10:13

انطلق البث الفعلي لـ"القناة التونسية التربوية" هذا الأسبوع بعد انتظار طويل استمر لسنوات، وتعلق عليها بعض آمال الإستراتيجية الجديدة للتعليم عن بُعد، في ظل جائحة كورونا، وستؤمن القناة التي كان انطلاقها مبرمجاً في يناير الماضي، في مرحلة أولى، دروساً تلفزيونية لمستوى لطلبة الثانوية العامة (الباكالوريا) في مختلف الشعب، طبقاً للمناهج الدراسية المعتمدة. 

مشروع تواصل علمي

وأكد وزير التربية التونسي فتحي السلاوتي، أثناء إشرافه على بدء البث، أن القناة جزء من مشروع للتواصل العلمي عن بُعد مع التلاميذ والتلميذات، كما تتنزل ضمن مشروع أكبر موجَّه أساساً لتلاميذ الثانوية العامة لمساعدتهم على الإعداد للامتحانات.

السلاوتي: القناة جزء من مشروع للتواصل العلمي عن بُعد

ولفت الوزير إلى أن التفقدية العامة لبيداغوجية التربية قامت باختيار الأستاذة الذين سيؤمنون هذه الدروس، وذلك على أسس الكفاءة في المهنة.

وفي علاقة بتقييم التجربة السابقة المتعلقة بالقناة التربوية التي تم إطلاقها السنة الماضية، أشار السلاوتي إلى أن التجربة الماضية وما حملته من إيجابيات كانت الأسس التي تم البناء عليها في التجربة الحالية رغم بعض الهنات التي تمت ملاحظتها التي سيتم العمل على تجاوزها قدر الإمكان.

وشدّد على أن القناة تم إحداثها في ظروف خاصة خلال فترة الحجر الصحي الشامل، وقد تكبد الأساتذة مشاق العمل والتنقل في ظروف صعبة جداً خلال هذه الفترة.

حاجة متواصلة

وأكد وزير التربية أنه تم توفير ضمانات الاستمرارية لهذه القناة التي تظل حاجة التلاميذ إليها بقطع النظر عن الظرف الصحي متأكدة لتحقيق التكامل بين التكوين عن بُعد والتكوين الحضوري، خاصة في ظل توفر جهاز التلفاز عند كل العائلات التونسية.

كما أكد الحاجة للقنوات التربوية، حيث سيتم العمل على إحداث باقة من القنوات التربوية توجّه كل واحدة منها لمجموعة من المستويات التعليمية.

بث على مدار 24 ساعة

الداهش: ستبث على مدار 24 ساعة يومياً مع بث فعلي لـ5 ساعات دروس

من جهته، أكد الرئيس المدير العام لمؤسسة التلفزة التونسية محمد لسعد الداهش أهمية القناة التربوية التي ستبث على مدار 24 ساعة يومياً مع بث فعلي لـ5 ساعات دروس يومياً سيتم إعادة كل درس لـ3 مرات لضمان تحصيل المعرفة لجميع المتابعين.

وأكد أن البث انطلق تزامناً مع قرب امتحان الثانوية العامة، وأن الفرق التي تعمل على تأمين بث القناة هم من كفاءات التلفزة التونسية عدا عن بعض المعدات الجديدة التي تتطلب الوقوف عليها في الفترة الأولى.

وأشار إلى أن وزارة التربية تتدخل على مستوى المضمون، وبالتالي تتابع عمليات تصوير هذه المضامين حتى تكون مطابقة للمناهج التربوية في تونس وتدقق هذه المضامين.

200 حصة تعليمية

وفي سياق متصل، أعلن المتحدث باسم القناة التربوية بوزارة التربية مختار الخلفاوي أن بدء عمل القناة كان بعد تسجيل حوالي 200 حصة دروس، منذ فبراير 2021م.

وأشار، في تصريح لوكالة "تونس أفريقيا للأنباء"، إلى أن القناة التي تحمل اسم الوطنية التربوية هي قناة ضمن باقة القنوات التونسية على القمرين الصناعين "نايل سات" و"عرب سات".

وأضاف أن المرافقة البيداغوجية سيؤمنها ثلة من المدرسين تحت إشراف متفقدي المواد، وقد انطلق البث بـ6 حصص دروس ثم سيتم الترفيع ليبلغ 8 حصصاً على مدار الـ24 ساعة من البث التجريبي.

الخلفاوي: القناة ستكون ضمن باقة القنوات التونسية

وأفاد الخلفاوي بأن الحصص التربوية سيتم إعادة بثها على مدار اليوم، إلى جانب تأمين الدروس على قناة "يوتيوب"، وعلى مواقع شبكات التواصل الاجتماعي.

وأفاد بأنه سيتم خلال السنة الدراسية القادمة تطوير هذه البادرة حتى تشمل سائر المستويات التعليمية ضمن باقة من القنوات التربوية.

التعليم عن بُعد حاجة ملحة

يأتي تركيز القناة التعليمية في تونس في وقت شهدت فيه السنة الدراسية الحالية في البلاد اضطراباً بسبب تعليق الدروس في عدد من المعاهد والمدارس بسبب تفشي فيروس كورونا.

واشتكى عديد الأولياء من تراجع التحصيل المعرفي لأبنائهم بسبب إلغاء الثلاثي الثالث من الموسم الدراسي الماضي، فضلاً عن اعتماد نظام الأفواج والدراسة يوماً بيوم، ناهيك عن الانقطاع المتكرر في التدريس بسبب تفشي جائحة كورونا دون إرساء منظومة تعليمية عن بُعد إلى حد الآن.

آخر تعديل على الأربعاء, 14 أبريل 2021 10:27

mugramadan-2021

مجتمع ميديا

  • كيف مكّن دحوُ الأرض البشرَ من الصعود إلى الفضاء؟

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153