مصر.. "أنا خصيمك أمام الله" تلاحق وائل الإبراشي بعد وفاته

مصر.. "أنا خصيمك أمام الله" تلاحق وائل الإبراشي بعد وفاته

القاهرة – خاص: الإثنين، 10 يناير 2022 08:17

 

"والله أنا خصيمك أمام الله"، تحولت هذه الكلمات في مصر التي انتقد بها الداعية المحبوس حالياً د. محمود شعبان، الإعلاميَ وائل الإبراشي، إلى بديل رائج بمنصات التواصل الاجتماعي للتعليق على وفاة الإبراشي، مساء أمس الأحد، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا.

وانتشرت بكثافة تدوينات لمعارضين لأداء الراحل تتذكر ما وصفوه بمظالمه تجاه المعتقلين السياسيين بمصر وتورطه في التحريض على إراقة الدماء في مذبحة رابعة العدوية واعتقال المعارضين والعنف ضدهم، في مقابل توديع حار من أصدقاء الراحل.

وساند الإعلامي الراحل رواية السلطات في "مذبحة رابعة العدوية" التي تعتبرها السلطات المصرية أداة للفوضى وتتهم جماعة الإخوان بالتورط في أحداثها نافية ارتكاب أي مجازر.

انتقادات كثيرة

واتهم الكاتب المصري البارز سليم عزوز الراحلَ الإبراشي بالتورط في التحريض على إراقة دماء المصريين في مذبحة رابعة العدوية، في أغسطس 2013، وطالب أنصار الراحل بالاعتذار قبل أن يلاحقهم قطار الوفاة مثله.

وقال، في تدوينة على حسابه الرسمي على موقع "فيسبوك": جزء من غضبك من الشامتين في الموتى سببه خوفك من الشماتة فيك، لأنك شريك في نفس الأفعال.. لا تقاوح واستغفر لذنبك وأعلن البراءة من الدماء التي أريقت، فمن شمت في شهداء رابعة، لا يلومن إلا نفسه إذا وجد من يشمت في وفاته.

وأضاف أن شهداء رابعة هم أهل الله الطيبون، وليس كلهم إخواناً، وليس وجود إخوان بينهم تستباح دماؤهم! مؤكداً أن كل المواقف يقبل فيها الفصال حتى الانحياز للسيسي، لكن الدماء هي الأمر الذي لا يقبل النقاش أو الجدل أو العذر بالجهل!

واعتبر الإعلامي د. أحمد موفق زيدان، في تغريدة على حسابه على موقع التغريدات القصيرة "تويتر"، وفاة الإبراشي فرصة لتدبر الجميع في الموت خاصة من الذين تورطوا في ظلم المصريين.

وقال، في تغريدته: اليوم يرحل عن دنيانا وائل الإبراشي، وتهاني الجبالي، اللذان فَجَرا بالخصومة مع الرئيس الشهيد المظلوم محمد مرسي، لعلها تكون فرصة للمصرّين والمخدوعين، سنرحل بلا ألقاب ولا رتب ولا مناصب، فهناك عملك ناطق عليك، ووجدوا ما عملوا حاضراً، في بث حي ومباشر وعلى الهواء.. فاستعدوا.

واعتبر د. محمد المختار الشنقيطي، الإبراشيَ من "الظالمين الذين يوجب الحمد لوفاتهم"، وفق ما يرى.

واستدل الشنقيطي بما قاله العلّامة الزمخشري في الآية الكريمة: (فَقُطِعَ دَابِرُ الْقَوْمِ الَّذِينَ ظَلَمُواْ وَالْحَمْدُ لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) (الأنعام: 45) وهي أنها "إيذانٌ بوجوب الحمد عند هلاك الظلَمة، وأنه من أجلِّ النِّعم".

خصومة مستمرة

وراجت في الساعات الأخيرة إعادة بث فيديو الخصومة العلنية بين الداعية د. محمود شعبان، أستاذ البلاغة والنقد بكلية الدراسات الإسلامية، والإعلامي وائل الإبراشي على الهواء مباشرة، عندما اتهم شعبانُ، الإبراشيَ بالتحريض على توقيفه وإهدار حريته قائلاً له: "والله أنا خصمك أمام الله".

ونقل الإعلامي تركي الشلهوب، في تغريدة على حسابه الرسمي على "تويتر" كلمات الشيخ شعبان: ستحاسب بين يدي الله، وأنا خصمك أمام الله، مرفقاً مقطع الفيديو الذي تحدث فيه الإبراشي، وشعبان.

وأضاف صانع المحتوى علي حسين مهدي أن كلمات الشيخ محمود شعبان الأخيرة لوائل الإبراشي سيدفع ثمنها غالياً عند الله تعالى، بحسب ما يرى مهدي.

وقال، في تغريدة له: "هتدفع تمنها غالي يا وائل يا إبراشي، حرمت ناس كتير أوي من أهاليها بسبب كلمة قولتها في يوم ظُلم في سبيل إرضاء الظالم".

واتهم د. حسام فوزي جبر، على حسابه على "تويتر"، الإبراشي بأنه كان حجر عثرة في طريق حرية مصر وشعبها عبر مساندة المستبدين والطغاة الذين قتلوا وشردوا كثيراً من الشعب، بحسب تعبيره.

بيانات تعزية

وفي المقابل، نعى نقيب الصحفيين المصريين د. ضياء رشوان الراحل.

وأصدر العديد من أصدقاء الراحل في الوسط الإعلامي والفني وعدد من المؤسسات والهيئات بيانات تعزية.

واستنكرت دار الإفتاء المصرية التعليق السلبي على وفاة الإبراشي.

ورغم أنها لم تصرح باسمه لكنها انتقدت بالتزامن مع وفاته، في بيان لها، الشماتة وتمني العذاب لمن مات، ونقلت وسائل إعلام رسمية وخاصة بمصر بيانها تعليقاً على الانتقادات الموجهة للراحل.

وعلى مدار عام، تعرض الإبراشي لأزمة صحية بسبب إصابته بكورونا، في ديسمبر 2020، تسببت مضاعفاتها في وفاته.

وولد الإبراشي، في 26 أكتوبر 1963، بمحافظة الدقهلية، شمال العاصمة المصرية القاهرة.

وعمل الراحل في مؤسستي "روز اليوسف"، و"صوت الأمة"، وقدم برنامجي "الحقيقة"، و"العاشرة مساء" على شاشة قناة "دريم" الخاصة، قبل أن ينتقل إلى "التلفزيون المصري الرسمي" ليقدم برنامج "التاسعة".

آخر تعديل على الإثنين, 10 يناير 2022 09:19

مجتمع ميديا

  • للكويت قصة مع القدس والقضية الفلسطينية.. شاهد تفاصيلها

إقرأ المجتمع PDF

azs 2153

ملفات تفاعلية

ملف تفاعلى للعدد 2162

ملف تفاعلى للعدد 2162

الأربعاء، 15 ديسمبر 2021 3401 ملفات تفاعلية

ملف تفاعلى للعدد 2160

ملف تفاعلى للعدد 2160

الأحد، 17 أكتوبر 2021 8041 ملفات تفاعلية

ملف تفاعلي - للعدد 2158

ملف تفاعلي - للعدد 2158

الأربعاء، 18 أغسطس 2021 9668 ملفات تفاعلية