غداة جولة بايدن الآسيوية.. كوريا الشمالية تطلق 3 صواريخ بالستية وواشنطن تدعوها للحوار

غداة جولة بايدن الآسيوية.. كوريا الشمالية تطلق 3 صواريخ بالستية وواشنطن تدعوها للحوار

محرر الشؤون الدولية الأربعاء، 25 مايو 2022 09:44

 

أطلقت كوريا الشمالية، صباح اليوم الأربعاء، 3 صواريخ بالستية في إطار تجارب أجرتها غداة زيارة قام بها الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى المنطقة، وفق ما ذكرت "وكالة الأنباء الفرنسية".

وقالت رئاسة أركان الجيش الكوري الجنوبي، في بيان: إن الصاروخ البالستي الأول (صاروخ بالستي عابر للقارات مفترض) بلغ مداه حوالي 360 كلم، ووصل إلى ارتفاع حوالي 540 كلم.

من جهتها، نددت واشنطن بهذه الخطوة، ودعت بيونغ يانغ إلى اختيار الحوار بديلاً عن هذه التجارب الصاروخية.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية: إن الولايات المتحدة تدين إطلاق جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية عدداً من الصواريخ البالستية، مستخدمًا الاسم الرسمي لكوريا الشمالية.

وأضاف: ندعو جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية إلى الامتناع عن القيام بمزيد من الاستفزازات وإلى الانخراط في حوار جوهري وبناء.

وقالت هيئة الأركان المشتركة لكوريا الجنوبية: إن الصواريخ البالستية الثلاثة تم إطلاقها من مسافة تقل عن ساعة من منطقة سونان في بيونغ يانغ عاصمة كوريا الشمالية، حيث أصبح مطارها الدولي مركزاً للاختبارات الصاروخية.

وردت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بإجراء تدريبات بالذخيرة الحية شملت اختبارات صواريخ أرض-أرض مثل منظومة الصواريخ التكتيكية الأمريكية "أتاكمز"، و"هيونمو-2" البالستية القصيرة المدى الكورية الجنوبية، وفقاً لما أعلنه جيشا البلدين.

وتأتي هذه التجارب الصاروخية في الوقت الذي اختتم فيه الرئيس الأمريكي جو بايدن رحلة إلى المنطقة شملت كلاً من كوريا الجنوبية واليابان.

ومنذ مطلع العام، كثفت بيونغ يانغ اختباراتها الصاروخية، في تحدٍّ للعقوبات الدولية المفروضة عليها.

تحذيرات استخباراتية

وخلال زيارته إلى كوريا الجنوبية، أجرى بايدن محادثات مع نظيره الجديد يون سوك-يول شدد خلالها كلاهما على ضرورة تكثيف التدريبات العسكرية لمواجهة تهديدات الشمال.

وفي اليوم الأخير من زيارته إلى سول، قال بايدن للصحفيين: إن لديه رسالة واحدة فقط للزعيم الكوري الشمالية كيم جونغ-أون: مرحباً، نقطة على السطر.

لكن الرئيس الأمريكي شدد على أن بلاده مستعدة لمواجهة أي شيء تفعله كوريا الشمالية.

وطغى التهديد الكوري الشمالي على أول رحلة لبايدن إلى آسيا منذ تسلمه السلطة في مطلع 2021، ولا سيما وأن مسؤولاً أمريكياً رفيع المستوى حذر من أن بيونغ يانغ قد تغتنم هذه الزيارة لاختبار صاروخ أو قنبلة ذرية حتى.

وجاء التحذير الأمريكي بعدما أعلنت أجهزة الاستخبارات الكورية الجنوبية أن بيونغ يانغ أنجزت الاستعدادات لإجراء تجربة نووية جديدة.

وأجرت بيونغ يانغ حتى اليوم 6 تجارب نووية، كانت آخرها قبل 5 سنوات.

وفي مارس الماضي، أطلقت كوريا الشمالية صاروخاً بالستياً عابراً للقارات.

ومؤخراً، أظهرت صور التقطت بواسطة الأقمار الاصطناعية أن كوريا الشمالية استأنفت، بعد طول توقف، بناء مفاعل نووي.

آخر تعديل على الأربعاء, 25 مايو 2022 10:04

ابحث في أرشيف الأعداد

مجتمع ميديا

  • "المجتمع" ترصد ردود فعل الشارع الكويتي حول مقاطعة داعمي الشواذ

إقرأ المجتمع PDF

iss2166 ads

ملفات تفاعلية